"آل خليفة:" مكاسب الكرة الآسيوية تعزز مكانة القارة على الساحة الدولية

ثمن قرارات (الفيفا) بمنح الدول الآسيوية تنظيم بطولات عالمية

ثمّن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم المكاسب التي حققتها كرة القدم الآسيوية في اجتماع مجلس الاتحاد الدولي الذي عقد اليوم (الخميس) في مدينة شانغهاي الصينية، مبيناً أن تلك المكتسبات تعزز مكانة القارة الآسيوية الرائدة على ساحة كرة القدم الدولية.

وأشار آل خليفة أن قرارات مجلس (الفيفا) بمنح الصين تنظيم النسخة التجريبية لكأس العالم للأندية لعام 2021، ومنح إندونيسيا تنظيم كأس العالم للشباب تحت 20 سنة المقررة عام 2021، واليابان استضافة كونغرس الاتحاد الدولي لعام 2021، تجسد ثقة الأسرة الدولية بالقدرات الآسيوية الفذة في توفير البيئة المثالية لتنظيم البطولات والفعاليات الكروية الدولية وفق أعلى المعايير العالمية.

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: إن حصول الصين على شرف استضافة أول نسخة موسعة من بطولة كأس العالم للأندية يعتبر حدثاً تاريخياً بامتياز بالنظر إلى مشاركة 24 فريقاً للمرة الأولى في تاريخ المسابقة، وفي هذا الإطار فإننا في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ساندنا إقرار الصيغة الجديدة لكأس العالم للأندية لما تنطوي عليه من مكاسب تنموية متعددة لكرة القدم على مختلف الأصعدة.

وأكد آل خليفة أن منح إندونيسيا شرف تنظيم كأس العالم للشباب تحت 20 سنة لعام 2021 يعتبر دفعة لجهود تطوير الكرة الإندونيسة بما يتناسب مع شعبيتها الكبيرة في البلاد، مبدياً ثقته بقدرة إندونيسيا على تأمين عوامل التنظيم المتقن لهذا الحدث الكروي العالمي.

وأوضح رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن إقامة كونغرس الاتحاد الدولي في العاصمة اليابانية طوكيو عام 2021 يعد مناسبة متميزة للاحتفاء بمرور 100 عام على تأسيس الاتحاد الياباني لكرة القدم، بالإضافة إلى استحضار الإرث الكبير لكرة القدم اليابانية وتأثيرها المتنامي على الساحتين الدولية والقارية.

وختم آل خليفة تصريحه بالتأكيد على حرص الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على تقديم مختلف أشكال الدعم والمساندة الممكنة للدول الآسيوية من أجل إنجاح مساعيها لتنظيم البطولات والفعاليات الكروية الدولية بصورة مثالية تؤكد جدارتها في التنظيم وتحقق الإضافة المنشودة للعبة في القارة الآسيوية.

الاتحاد الآسيوي لكرة القدم
اعلان
"آل خليفة:" مكاسب الكرة الآسيوية تعزز مكانة القارة على الساحة الدولية
سبق

ثمّن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم المكاسب التي حققتها كرة القدم الآسيوية في اجتماع مجلس الاتحاد الدولي الذي عقد اليوم (الخميس) في مدينة شانغهاي الصينية، مبيناً أن تلك المكتسبات تعزز مكانة القارة الآسيوية الرائدة على ساحة كرة القدم الدولية.

وأشار آل خليفة أن قرارات مجلس (الفيفا) بمنح الصين تنظيم النسخة التجريبية لكأس العالم للأندية لعام 2021، ومنح إندونيسيا تنظيم كأس العالم للشباب تحت 20 سنة المقررة عام 2021، واليابان استضافة كونغرس الاتحاد الدولي لعام 2021، تجسد ثقة الأسرة الدولية بالقدرات الآسيوية الفذة في توفير البيئة المثالية لتنظيم البطولات والفعاليات الكروية الدولية وفق أعلى المعايير العالمية.

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: إن حصول الصين على شرف استضافة أول نسخة موسعة من بطولة كأس العالم للأندية يعتبر حدثاً تاريخياً بامتياز بالنظر إلى مشاركة 24 فريقاً للمرة الأولى في تاريخ المسابقة، وفي هذا الإطار فإننا في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ساندنا إقرار الصيغة الجديدة لكأس العالم للأندية لما تنطوي عليه من مكاسب تنموية متعددة لكرة القدم على مختلف الأصعدة.

وأكد آل خليفة أن منح إندونيسيا شرف تنظيم كأس العالم للشباب تحت 20 سنة لعام 2021 يعتبر دفعة لجهود تطوير الكرة الإندونيسة بما يتناسب مع شعبيتها الكبيرة في البلاد، مبدياً ثقته بقدرة إندونيسيا على تأمين عوامل التنظيم المتقن لهذا الحدث الكروي العالمي.

وأوضح رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن إقامة كونغرس الاتحاد الدولي في العاصمة اليابانية طوكيو عام 2021 يعد مناسبة متميزة للاحتفاء بمرور 100 عام على تأسيس الاتحاد الياباني لكرة القدم، بالإضافة إلى استحضار الإرث الكبير لكرة القدم اليابانية وتأثيرها المتنامي على الساحتين الدولية والقارية.

وختم آل خليفة تصريحه بالتأكيد على حرص الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على تقديم مختلف أشكال الدعم والمساندة الممكنة للدول الآسيوية من أجل إنجاح مساعيها لتنظيم البطولات والفعاليات الكروية الدولية بصورة مثالية تؤكد جدارتها في التنظيم وتحقق الإضافة المنشودة للعبة في القارة الآسيوية.

24 أكتوبر 2019 - 25 صفر 1441
02:34 PM

"آل خليفة:" مكاسب الكرة الآسيوية تعزز مكانة القارة على الساحة الدولية

ثمن قرارات (الفيفا) بمنح الدول الآسيوية تنظيم بطولات عالمية

A A A
0
716

ثمّن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم المكاسب التي حققتها كرة القدم الآسيوية في اجتماع مجلس الاتحاد الدولي الذي عقد اليوم (الخميس) في مدينة شانغهاي الصينية، مبيناً أن تلك المكتسبات تعزز مكانة القارة الآسيوية الرائدة على ساحة كرة القدم الدولية.

وأشار آل خليفة أن قرارات مجلس (الفيفا) بمنح الصين تنظيم النسخة التجريبية لكأس العالم للأندية لعام 2021، ومنح إندونيسيا تنظيم كأس العالم للشباب تحت 20 سنة المقررة عام 2021، واليابان استضافة كونغرس الاتحاد الدولي لعام 2021، تجسد ثقة الأسرة الدولية بالقدرات الآسيوية الفذة في توفير البيئة المثالية لتنظيم البطولات والفعاليات الكروية الدولية وفق أعلى المعايير العالمية.

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: إن حصول الصين على شرف استضافة أول نسخة موسعة من بطولة كأس العالم للأندية يعتبر حدثاً تاريخياً بامتياز بالنظر إلى مشاركة 24 فريقاً للمرة الأولى في تاريخ المسابقة، وفي هذا الإطار فإننا في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ساندنا إقرار الصيغة الجديدة لكأس العالم للأندية لما تنطوي عليه من مكاسب تنموية متعددة لكرة القدم على مختلف الأصعدة.

وأكد آل خليفة أن منح إندونيسيا شرف تنظيم كأس العالم للشباب تحت 20 سنة لعام 2021 يعتبر دفعة لجهود تطوير الكرة الإندونيسة بما يتناسب مع شعبيتها الكبيرة في البلاد، مبدياً ثقته بقدرة إندونيسيا على تأمين عوامل التنظيم المتقن لهذا الحدث الكروي العالمي.

وأوضح رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن إقامة كونغرس الاتحاد الدولي في العاصمة اليابانية طوكيو عام 2021 يعد مناسبة متميزة للاحتفاء بمرور 100 عام على تأسيس الاتحاد الياباني لكرة القدم، بالإضافة إلى استحضار الإرث الكبير لكرة القدم اليابانية وتأثيرها المتنامي على الساحتين الدولية والقارية.

وختم آل خليفة تصريحه بالتأكيد على حرص الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على تقديم مختلف أشكال الدعم والمساندة الممكنة للدول الآسيوية من أجل إنجاح مساعيها لتنظيم البطولات والفعاليات الكروية الدولية بصورة مثالية تؤكد جدارتها في التنظيم وتحقق الإضافة المنشودة للعبة في القارة الآسيوية.