الأسوأ منذ 1956.. "كورونا" يصيب الاقتصاد التونسي بالانكماش

"النقد الدولي" توقع بلوغ النسبة 4.3% خلال 2020

توقع صندوق النقد الدولي أن ينكمش الاقتصاد التونسي بنسبة 4.3 بالمئة في عام 2020 تحت تأثير أزمة فيروس كورونا، وذلك في أسوأ انكماش منذ استقلال البلاد عام 1956، بحسب ما أفادت "رويترز" اليوم (السبت).

وذكر الصندوق أن التسهيلات والمنح الإضافية من الشركاء الخارجيين مهمة بشدة لمساعدة تونس على مواجهة أزمة "كوفيد-19".

وأضرت العدوى بشدة القطاع السياحي الحيوي، الذي يمثل حوالي عشرة بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي لتونس.

وأعلن المجلس التنفيذي لصندوق النقد أمس الموافقة على صرف قرض بقيمة 745 مليون دولار لمساعدة تونس على مواجهة آثار الأزمة.

وأشارت الحكومة إلى أنها تتوقع ركودًا اقتصاديًا لكنها لم تفصح عن أي أرقام، مما دفع البنك المركزي الشهر الماضي إلى خفض سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 100 نقطة أساس إلى 6.75 بالمئة، وهو أول خفض لسعر الفائدة منذ 2011.

تونس صندوق النقد الدولي فيروس كورونا
اعلان
الأسوأ منذ 1956.. "كورونا" يصيب الاقتصاد التونسي بالانكماش
سبق

توقع صندوق النقد الدولي أن ينكمش الاقتصاد التونسي بنسبة 4.3 بالمئة في عام 2020 تحت تأثير أزمة فيروس كورونا، وذلك في أسوأ انكماش منذ استقلال البلاد عام 1956، بحسب ما أفادت "رويترز" اليوم (السبت).

وذكر الصندوق أن التسهيلات والمنح الإضافية من الشركاء الخارجيين مهمة بشدة لمساعدة تونس على مواجهة أزمة "كوفيد-19".

وأضرت العدوى بشدة القطاع السياحي الحيوي، الذي يمثل حوالي عشرة بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي لتونس.

وأعلن المجلس التنفيذي لصندوق النقد أمس الموافقة على صرف قرض بقيمة 745 مليون دولار لمساعدة تونس على مواجهة آثار الأزمة.

وأشارت الحكومة إلى أنها تتوقع ركودًا اقتصاديًا لكنها لم تفصح عن أي أرقام، مما دفع البنك المركزي الشهر الماضي إلى خفض سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 100 نقطة أساس إلى 6.75 بالمئة، وهو أول خفض لسعر الفائدة منذ 2011.

11 إبريل 2020 - 18 شعبان 1441
06:01 PM
اخر تعديل
12 إبريل 2020 - 19 شعبان 1441
02:16 PM

الأسوأ منذ 1956.. "كورونا" يصيب الاقتصاد التونسي بالانكماش

"النقد الدولي" توقع بلوغ النسبة 4.3% خلال 2020

A A A
0
464

توقع صندوق النقد الدولي أن ينكمش الاقتصاد التونسي بنسبة 4.3 بالمئة في عام 2020 تحت تأثير أزمة فيروس كورونا، وذلك في أسوأ انكماش منذ استقلال البلاد عام 1956، بحسب ما أفادت "رويترز" اليوم (السبت).

وذكر الصندوق أن التسهيلات والمنح الإضافية من الشركاء الخارجيين مهمة بشدة لمساعدة تونس على مواجهة أزمة "كوفيد-19".

وأضرت العدوى بشدة القطاع السياحي الحيوي، الذي يمثل حوالي عشرة بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي لتونس.

وأعلن المجلس التنفيذي لصندوق النقد أمس الموافقة على صرف قرض بقيمة 745 مليون دولار لمساعدة تونس على مواجهة آثار الأزمة.

وأشارت الحكومة إلى أنها تتوقع ركودًا اقتصاديًا لكنها لم تفصح عن أي أرقام، مما دفع البنك المركزي الشهر الماضي إلى خفض سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 100 نقطة أساس إلى 6.75 بالمئة، وهو أول خفض لسعر الفائدة منذ 2011.