أستراليا: ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 18 حالة

شدّدت قواعد الاستثمار الأجنبي في ظل أزمة الفيروس

أعلنت ولاية تازمانيا الأسترالية وفاة امرأة في الثمانينيات من العمر في المستشفى، صباح اليوم الإثنين، بسبب فيروس كورونا؛ لتصبح بذلك أول حالة وفاة بالفيروس تسجلها الولاية.

وقال رئيس حكومة الولاية بيتر غوتين؛ في مؤتمر صحفي "على كل سكان ولاية تازمانيا فهم أن الموضوع ليس سهلاً، الموضوع خطير وحياة الناس في خطر".

كما أعلنت مقاطعة العاصمة الفيدرالية كانبيرا أيضاً تسجيل أول حالة وفاة بسبب كورونا وهي لامرأة تبلغ من العمر 80 عاماً.. وبذلك يرتفع عدد الوفيات في أستراليا إلى 18 حالة وفاة.

من جهة أخرى، أعلنت الحكومة الفيدرالية الاسترالية تشديد قواعد الاستثمار الأجنبي بعد أن تسببت ازمة فيروس كورونا في انخفاض قيمة الشركات الأسترالية.

يأتي ذلك في ظل مخاوف حكومية جدية بأن الشركات الأجنبية الغنية يمكن أن تستفيد من الانخفاض في قيم الأصول بفعل الركود الكبير في بورصة الأوراق المالية الأسترالية.

وقال وزير الخزانة الفيدرالي جوش فريدنبرغ؛ إن التغيير، الذي دخل حيز التنفيذ ليلة أمس الأحد، مؤقت وسيحمي المصلحة الوطنية لأستراليا، وبموجب التشديد الجديد فإن جميع الاستثمارات الأجنبية المقترحة، الخاضعة لقانون الاستحواذ الأجنبي، ستتطلب من الآن فصاعداً موافقة فيدرالية، بغض النظر عن القيمة أو طبيعة المستثمر الأجنبي.

وفي سياق متصل، أعلنت ولاية فيكتوريا الأسترالية إجراءات من الدرجة الثالثة لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

وقال رئيس حكومة الولاية دانيال أندروز؛ إن قيود الدرجة الثالثة ستدخل حيز التنفيذ مساء اليوم الإثنين.

وأشار أندروز؛ إلى أن هناك أربعة استثناءات لمغادرة المنزل بموجب الإجراءات الجديدة وهي: الحصول على الرعاية الطبية والذهاب إلى العمل وأداء التمارين اليومية مع احترام قواعد التباعد الاجتماعي والذهاب إلى السوق لشراء المواد الضرورية.

وأوضح أندروز؛ أن المخالفين سيتلقون غرامات تزيد على 1600 دولار أسترالي.. ووصل عدد الإصابات في فيكتوريا إلى 821 حالة.

فيروس كورونا الجديد أستراليا
اعلان
أستراليا: ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 18 حالة
سبق

أعلنت ولاية تازمانيا الأسترالية وفاة امرأة في الثمانينيات من العمر في المستشفى، صباح اليوم الإثنين، بسبب فيروس كورونا؛ لتصبح بذلك أول حالة وفاة بالفيروس تسجلها الولاية.

وقال رئيس حكومة الولاية بيتر غوتين؛ في مؤتمر صحفي "على كل سكان ولاية تازمانيا فهم أن الموضوع ليس سهلاً، الموضوع خطير وحياة الناس في خطر".

كما أعلنت مقاطعة العاصمة الفيدرالية كانبيرا أيضاً تسجيل أول حالة وفاة بسبب كورونا وهي لامرأة تبلغ من العمر 80 عاماً.. وبذلك يرتفع عدد الوفيات في أستراليا إلى 18 حالة وفاة.

من جهة أخرى، أعلنت الحكومة الفيدرالية الاسترالية تشديد قواعد الاستثمار الأجنبي بعد أن تسببت ازمة فيروس كورونا في انخفاض قيمة الشركات الأسترالية.

يأتي ذلك في ظل مخاوف حكومية جدية بأن الشركات الأجنبية الغنية يمكن أن تستفيد من الانخفاض في قيم الأصول بفعل الركود الكبير في بورصة الأوراق المالية الأسترالية.

وقال وزير الخزانة الفيدرالي جوش فريدنبرغ؛ إن التغيير، الذي دخل حيز التنفيذ ليلة أمس الأحد، مؤقت وسيحمي المصلحة الوطنية لأستراليا، وبموجب التشديد الجديد فإن جميع الاستثمارات الأجنبية المقترحة، الخاضعة لقانون الاستحواذ الأجنبي، ستتطلب من الآن فصاعداً موافقة فيدرالية، بغض النظر عن القيمة أو طبيعة المستثمر الأجنبي.

وفي سياق متصل، أعلنت ولاية فيكتوريا الأسترالية إجراءات من الدرجة الثالثة لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

وقال رئيس حكومة الولاية دانيال أندروز؛ إن قيود الدرجة الثالثة ستدخل حيز التنفيذ مساء اليوم الإثنين.

وأشار أندروز؛ إلى أن هناك أربعة استثناءات لمغادرة المنزل بموجب الإجراءات الجديدة وهي: الحصول على الرعاية الطبية والذهاب إلى العمل وأداء التمارين اليومية مع احترام قواعد التباعد الاجتماعي والذهاب إلى السوق لشراء المواد الضرورية.

وأوضح أندروز؛ أن المخالفين سيتلقون غرامات تزيد على 1600 دولار أسترالي.. ووصل عدد الإصابات في فيكتوريا إلى 821 حالة.

30 مارس 2020 - 6 شعبان 1441
08:37 AM

أستراليا: ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 18 حالة

شدّدت قواعد الاستثمار الأجنبي في ظل أزمة الفيروس

A A A
0
643

أعلنت ولاية تازمانيا الأسترالية وفاة امرأة في الثمانينيات من العمر في المستشفى، صباح اليوم الإثنين، بسبب فيروس كورونا؛ لتصبح بذلك أول حالة وفاة بالفيروس تسجلها الولاية.

وقال رئيس حكومة الولاية بيتر غوتين؛ في مؤتمر صحفي "على كل سكان ولاية تازمانيا فهم أن الموضوع ليس سهلاً، الموضوع خطير وحياة الناس في خطر".

كما أعلنت مقاطعة العاصمة الفيدرالية كانبيرا أيضاً تسجيل أول حالة وفاة بسبب كورونا وهي لامرأة تبلغ من العمر 80 عاماً.. وبذلك يرتفع عدد الوفيات في أستراليا إلى 18 حالة وفاة.

من جهة أخرى، أعلنت الحكومة الفيدرالية الاسترالية تشديد قواعد الاستثمار الأجنبي بعد أن تسببت ازمة فيروس كورونا في انخفاض قيمة الشركات الأسترالية.

يأتي ذلك في ظل مخاوف حكومية جدية بأن الشركات الأجنبية الغنية يمكن أن تستفيد من الانخفاض في قيم الأصول بفعل الركود الكبير في بورصة الأوراق المالية الأسترالية.

وقال وزير الخزانة الفيدرالي جوش فريدنبرغ؛ إن التغيير، الذي دخل حيز التنفيذ ليلة أمس الأحد، مؤقت وسيحمي المصلحة الوطنية لأستراليا، وبموجب التشديد الجديد فإن جميع الاستثمارات الأجنبية المقترحة، الخاضعة لقانون الاستحواذ الأجنبي، ستتطلب من الآن فصاعداً موافقة فيدرالية، بغض النظر عن القيمة أو طبيعة المستثمر الأجنبي.

وفي سياق متصل، أعلنت ولاية فيكتوريا الأسترالية إجراءات من الدرجة الثالثة لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

وقال رئيس حكومة الولاية دانيال أندروز؛ إن قيود الدرجة الثالثة ستدخل حيز التنفيذ مساء اليوم الإثنين.

وأشار أندروز؛ إلى أن هناك أربعة استثناءات لمغادرة المنزل بموجب الإجراءات الجديدة وهي: الحصول على الرعاية الطبية والذهاب إلى العمل وأداء التمارين اليومية مع احترام قواعد التباعد الاجتماعي والذهاب إلى السوق لشراء المواد الضرورية.

وأوضح أندروز؛ أن المخالفين سيتلقون غرامات تزيد على 1600 دولار أسترالي.. ووصل عدد الإصابات في فيكتوريا إلى 821 حالة.