أمريكا تعاقب مسؤولين صينيين لانتهاكاتهم بحق أقلية الأويغور المسلمة

بينهم سكرتير الحزب الشيوعي في منطقة شينجيانغ

فرضت الولايات المتحدة، اليوم (الخميس)، عقوبات على مسؤولين صينيين كبار، وطالبت بوقف الانتهاكات المروّعة، التي يتعرّض لها الأويغور وغيرهم من المسلمين من أبناء الشعوب التركية.

وأوضح وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في بيان نقلته "فرانس 24"، أن ثلاثة مسؤولين صينيين سيحرمون من الحصول على تأشيرات لدخول الولايات المتحدة، بينما سيتم تجميد جميع الأصول التي يملكها المسؤولون المستهدفون في الولايات المتحدة.

وأضاف أن الولايات المتحدة اتّخذت الخطوة كرد على الانتهاكات المروّعة والممنهجة، في الإقليم الواقع في غرب البلاد، والتي تشمل العمالة القسرية وعمليات اعتقال واسعة النطاق وتحديد نسل قسري.

وشدد "بومبيو" على أن الولايات المتحدة لن تقف متفرجة بينما يرتكب الحزب الشيوعي الصيني انتهاكات لحقوق الإنسان تستهدف الأويغور والكازاخ وأفراد أقليات أخرى في شينجيانغ.

وشملت العقوبات مدير مكتب الأمن العام في شينجيانغ زانغ مينغشان، والقيادي الشيوعي الرفيع السابق في المنطقة تشو هايلان، وسكرتير الحزب الشيوعي في منطقة شينجيانغ تشين كوانغيو الذي يعد مهندس سياسات بكين المتشددة تجاه الأقليات.

وزير الخارجية الأمريكي
اعلان
أمريكا تعاقب مسؤولين صينيين لانتهاكاتهم بحق أقلية الأويغور المسلمة
سبق

فرضت الولايات المتحدة، اليوم (الخميس)، عقوبات على مسؤولين صينيين كبار، وطالبت بوقف الانتهاكات المروّعة، التي يتعرّض لها الأويغور وغيرهم من المسلمين من أبناء الشعوب التركية.

وأوضح وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في بيان نقلته "فرانس 24"، أن ثلاثة مسؤولين صينيين سيحرمون من الحصول على تأشيرات لدخول الولايات المتحدة، بينما سيتم تجميد جميع الأصول التي يملكها المسؤولون المستهدفون في الولايات المتحدة.

وأضاف أن الولايات المتحدة اتّخذت الخطوة كرد على الانتهاكات المروّعة والممنهجة، في الإقليم الواقع في غرب البلاد، والتي تشمل العمالة القسرية وعمليات اعتقال واسعة النطاق وتحديد نسل قسري.

وشدد "بومبيو" على أن الولايات المتحدة لن تقف متفرجة بينما يرتكب الحزب الشيوعي الصيني انتهاكات لحقوق الإنسان تستهدف الأويغور والكازاخ وأفراد أقليات أخرى في شينجيانغ.

وشملت العقوبات مدير مكتب الأمن العام في شينجيانغ زانغ مينغشان، والقيادي الشيوعي الرفيع السابق في المنطقة تشو هايلان، وسكرتير الحزب الشيوعي في منطقة شينجيانغ تشين كوانغيو الذي يعد مهندس سياسات بكين المتشددة تجاه الأقليات.

09 يوليو 2020 - 18 ذو القعدة 1441
09:34 PM

أمريكا تعاقب مسؤولين صينيين لانتهاكاتهم بحق أقلية الأويغور المسلمة

بينهم سكرتير الحزب الشيوعي في منطقة شينجيانغ

A A A
5
6,340

فرضت الولايات المتحدة، اليوم (الخميس)، عقوبات على مسؤولين صينيين كبار، وطالبت بوقف الانتهاكات المروّعة، التي يتعرّض لها الأويغور وغيرهم من المسلمين من أبناء الشعوب التركية.

وأوضح وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في بيان نقلته "فرانس 24"، أن ثلاثة مسؤولين صينيين سيحرمون من الحصول على تأشيرات لدخول الولايات المتحدة، بينما سيتم تجميد جميع الأصول التي يملكها المسؤولون المستهدفون في الولايات المتحدة.

وأضاف أن الولايات المتحدة اتّخذت الخطوة كرد على الانتهاكات المروّعة والممنهجة، في الإقليم الواقع في غرب البلاد، والتي تشمل العمالة القسرية وعمليات اعتقال واسعة النطاق وتحديد نسل قسري.

وشدد "بومبيو" على أن الولايات المتحدة لن تقف متفرجة بينما يرتكب الحزب الشيوعي الصيني انتهاكات لحقوق الإنسان تستهدف الأويغور والكازاخ وأفراد أقليات أخرى في شينجيانغ.

وشملت العقوبات مدير مكتب الأمن العام في شينجيانغ زانغ مينغشان، والقيادي الشيوعي الرفيع السابق في المنطقة تشو هايلان، وسكرتير الحزب الشيوعي في منطقة شينجيانغ تشين كوانغيو الذي يعد مهندس سياسات بكين المتشددة تجاه الأقليات.