بعد هبوط اضطراري .. الجهات الأمنية تعثر على "قائد طائرة رش النماص" معافى

كان الوحيد على متنها وشكلت 3 لجان للبحث بعد المسح وفق توجيه أمير المنطقة

توافرت معلوماتٌ عن تمكن الجهات الأمنية من العثور على قائد الطائرة العمودية -قبل قليل- التي تعرّضت لهبوط اضطراري، أمس، وهو بحالة صحية جيدة.

وتعرّضت طائرة رش من نوع THRUSH S2R-34 ذات محرك واحد، تابعة لإحدى الشركات المتعاقدة مع وزارة البيئة والمياه والزراعة لحادثة هبوط اضطراري، في أصدار تهامة؛ الواقعة بين محافظتَي "النماص" و"المجاردة"، يوم الإثنين.

وأوضح المتحدث الرسمي لإمارة منطقة عسير محمد بن دوسري، أنه بينما كانت الطائرة تمارس إحدى مهامها المعتادة، للقيام بمكافحة الجراد الصحراوي وهي في طريقها بين محافظة القنفذة والسليل، هبطت اضطرارياً في موقع بعيد عن المناطق المأهولة شرق مركز "خاط".

وتفيد المعلومات الأولية بأن قائد الطائرة بخير والحمد لله؛ وهو الوحيد على متنها عند سقوطها.

وأضاف: "فور تلقي البلاغ وجّه أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال، بتكوين غرفتَي عمليات من خلال العمليات المشتركة بالإمارة، بقيادة مدير عام الدفاع المدني بمنطقة عسير؛ إحداها في محافظة النماص، والأخرى في محافظة المجاردة".

وتابع: "تم تكليف ثلاث فرق من النماص وأخرى من المجاردة مركز خاط، مشياً على الأقدام نظراً لوعورة المكان، وجارٍ الوصول للموقع من قِبل فرق الإنقاذ والإسعاف، وتشارك في مهام البحث فرقٌ من الدفاع المدني والشرطة والهلال الأحمر والزراعة والصحة وفريق ساعد، وسبق ذلك إجراء مسح لكامل منطقة الحادث من قِبل طيران القوات الجوية".

طائرة رش الجهات الأمنية هبوط اضطراري
اعلان
بعد هبوط اضطراري .. الجهات الأمنية تعثر على "قائد طائرة رش النماص" معافى
سبق

توافرت معلوماتٌ عن تمكن الجهات الأمنية من العثور على قائد الطائرة العمودية -قبل قليل- التي تعرّضت لهبوط اضطراري، أمس، وهو بحالة صحية جيدة.

وتعرّضت طائرة رش من نوع THRUSH S2R-34 ذات محرك واحد، تابعة لإحدى الشركات المتعاقدة مع وزارة البيئة والمياه والزراعة لحادثة هبوط اضطراري، في أصدار تهامة؛ الواقعة بين محافظتَي "النماص" و"المجاردة"، يوم الإثنين.

وأوضح المتحدث الرسمي لإمارة منطقة عسير محمد بن دوسري، أنه بينما كانت الطائرة تمارس إحدى مهامها المعتادة، للقيام بمكافحة الجراد الصحراوي وهي في طريقها بين محافظة القنفذة والسليل، هبطت اضطرارياً في موقع بعيد عن المناطق المأهولة شرق مركز "خاط".

وتفيد المعلومات الأولية بأن قائد الطائرة بخير والحمد لله؛ وهو الوحيد على متنها عند سقوطها.

وأضاف: "فور تلقي البلاغ وجّه أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال، بتكوين غرفتَي عمليات من خلال العمليات المشتركة بالإمارة، بقيادة مدير عام الدفاع المدني بمنطقة عسير؛ إحداها في محافظة النماص، والأخرى في محافظة المجاردة".

وتابع: "تم تكليف ثلاث فرق من النماص وأخرى من المجاردة مركز خاط، مشياً على الأقدام نظراً لوعورة المكان، وجارٍ الوصول للموقع من قِبل فرق الإنقاذ والإسعاف، وتشارك في مهام البحث فرقٌ من الدفاع المدني والشرطة والهلال الأحمر والزراعة والصحة وفريق ساعد، وسبق ذلك إجراء مسح لكامل منطقة الحادث من قِبل طيران القوات الجوية".

11 فبراير 2020 - 17 جمادى الآخر 1441
08:51 AM

بعد هبوط اضطراري .. الجهات الأمنية تعثر على "قائد طائرة رش النماص" معافى

كان الوحيد على متنها وشكلت 3 لجان للبحث بعد المسح وفق توجيه أمير المنطقة

A A A
3
15,170

توافرت معلوماتٌ عن تمكن الجهات الأمنية من العثور على قائد الطائرة العمودية -قبل قليل- التي تعرّضت لهبوط اضطراري، أمس، وهو بحالة صحية جيدة.

وتعرّضت طائرة رش من نوع THRUSH S2R-34 ذات محرك واحد، تابعة لإحدى الشركات المتعاقدة مع وزارة البيئة والمياه والزراعة لحادثة هبوط اضطراري، في أصدار تهامة؛ الواقعة بين محافظتَي "النماص" و"المجاردة"، يوم الإثنين.

وأوضح المتحدث الرسمي لإمارة منطقة عسير محمد بن دوسري، أنه بينما كانت الطائرة تمارس إحدى مهامها المعتادة، للقيام بمكافحة الجراد الصحراوي وهي في طريقها بين محافظة القنفذة والسليل، هبطت اضطرارياً في موقع بعيد عن المناطق المأهولة شرق مركز "خاط".

وتفيد المعلومات الأولية بأن قائد الطائرة بخير والحمد لله؛ وهو الوحيد على متنها عند سقوطها.

وأضاف: "فور تلقي البلاغ وجّه أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال، بتكوين غرفتَي عمليات من خلال العمليات المشتركة بالإمارة، بقيادة مدير عام الدفاع المدني بمنطقة عسير؛ إحداها في محافظة النماص، والأخرى في محافظة المجاردة".

وتابع: "تم تكليف ثلاث فرق من النماص وأخرى من المجاردة مركز خاط، مشياً على الأقدام نظراً لوعورة المكان، وجارٍ الوصول للموقع من قِبل فرق الإنقاذ والإسعاف، وتشارك في مهام البحث فرقٌ من الدفاع المدني والشرطة والهلال الأحمر والزراعة والصحة وفريق ساعد، وسبق ذلك إجراء مسح لكامل منطقة الحادث من قِبل طيران القوات الجوية".