الجراد الصحراوي يغزو أوغندا قادماً من كينيا

"روغوندا" يدعو إلى ضرورة عقد اجتماع طارئ لمحاربته

أكّد المفوض المسؤول عن إدارة الكوارث في أوغندا مارتن أور؛ أن الجراد الصحراوي عبر من كينيا إلى أوغندا عبر الجزء الشمالي الشرقي من البلاد.

ونقل دعوة رئيس الوزراء الأوغندي روهاكانا روغوندا؛ إلى ضرورة عقد اجتماع طارئ لمناقشة هذا الأمر، مؤكداً أن الحكومة لديها خطة لمحاربة الجراد الذي هاجر من مناطق توركانا وسامبورو في كينيا.

يُذكر أن أوغندا أطلقت الأسبوع الماضي ميزانية بقيمة تقارب 4.5 مليون دولار أمريكي في شكل صندوق طوارئ للمساعدة على محاربة الجراد، وكانت قد شهدت آخر غزو كبير للجراد منذ 70 عاماً، وتسبّب ذلك في أضرار جسيمة للمحاصيل الزراعية.

ويعد الجراد الصحراوي، حسب منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، من أكثر الآفات الحشرية المهاجرة تدميراً في العالم، حيث يمكن لسرب صغير يغطي مساحة كيلو متر واحد، أن يأكل كمية الطعام نفسها لـ35000 شخص في يوم واحد.

الجراد الصحراوي كينيا أوغندا
اعلان
الجراد الصحراوي يغزو أوغندا قادماً من كينيا
سبق

أكّد المفوض المسؤول عن إدارة الكوارث في أوغندا مارتن أور؛ أن الجراد الصحراوي عبر من كينيا إلى أوغندا عبر الجزء الشمالي الشرقي من البلاد.

ونقل دعوة رئيس الوزراء الأوغندي روهاكانا روغوندا؛ إلى ضرورة عقد اجتماع طارئ لمناقشة هذا الأمر، مؤكداً أن الحكومة لديها خطة لمحاربة الجراد الذي هاجر من مناطق توركانا وسامبورو في كينيا.

يُذكر أن أوغندا أطلقت الأسبوع الماضي ميزانية بقيمة تقارب 4.5 مليون دولار أمريكي في شكل صندوق طوارئ للمساعدة على محاربة الجراد، وكانت قد شهدت آخر غزو كبير للجراد منذ 70 عاماً، وتسبّب ذلك في أضرار جسيمة للمحاصيل الزراعية.

ويعد الجراد الصحراوي، حسب منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، من أكثر الآفات الحشرية المهاجرة تدميراً في العالم، حيث يمكن لسرب صغير يغطي مساحة كيلو متر واحد، أن يأكل كمية الطعام نفسها لـ35000 شخص في يوم واحد.

11 فبراير 2020 - 17 جمادى الآخر 1441
08:16 AM

الجراد الصحراوي يغزو أوغندا قادماً من كينيا

"روغوندا" يدعو إلى ضرورة عقد اجتماع طارئ لمحاربته

A A A
1
9,362

أكّد المفوض المسؤول عن إدارة الكوارث في أوغندا مارتن أور؛ أن الجراد الصحراوي عبر من كينيا إلى أوغندا عبر الجزء الشمالي الشرقي من البلاد.

ونقل دعوة رئيس الوزراء الأوغندي روهاكانا روغوندا؛ إلى ضرورة عقد اجتماع طارئ لمناقشة هذا الأمر، مؤكداً أن الحكومة لديها خطة لمحاربة الجراد الذي هاجر من مناطق توركانا وسامبورو في كينيا.

يُذكر أن أوغندا أطلقت الأسبوع الماضي ميزانية بقيمة تقارب 4.5 مليون دولار أمريكي في شكل صندوق طوارئ للمساعدة على محاربة الجراد، وكانت قد شهدت آخر غزو كبير للجراد منذ 70 عاماً، وتسبّب ذلك في أضرار جسيمة للمحاصيل الزراعية.

ويعد الجراد الصحراوي، حسب منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، من أكثر الآفات الحشرية المهاجرة تدميراً في العالم، حيث يمكن لسرب صغير يغطي مساحة كيلو متر واحد، أن يأكل كمية الطعام نفسها لـ35000 شخص في يوم واحد.