شاهد .. 155 متطوعًا ومتطوعة يساندون "الهلال الأحمر" بـ"الجنادرية 33"

الفِرق الإسعافية حضرت في 12 موقعًا بالمهرجان لمباشرة الحالات المرضية

تولي هيئة الهلال الأحمر السعودي التطوع اهتمامًا غير مسبوق، وذلك ضمن أهدافها الإنسانية الرئيسية؛ إذ تركز جُل جهدها لتطوير هذه المنظومة الحيوية بشكل مستمر.

ويأتي دور التطوع بارزًا من خلال المشاركة في الميدان بجانب الفرق الإسعافية التابعة للهيئة في المهرجانات والمناسبات الوطنية التي تقام في السعودية.

وكانت الهيئة قد دفعت في المهرجان بأكثر من 155 متطوعًا ومتطوعة، يعملون في المجال الصحي والإسعافي، إضافة إلى حصولهم على الدورات المعتمدة من قِبل الهيئة للعمل في الميدان. وقد تم تجهيز جميع الفرق التطوعية بشنط إسعافية، تحتوي على جميع أدوات الإسعافات الأولية لمباشرة أي حالة طارئة لا قدر الله. وباشرت الفرق بمعدل متوسط أربعين حالة يوميًّا من بداية المهرجان حتى الآن.

وتوجَد الفِرق الإسعافية في 12 موقعًا بالمهرجان لمباشرة حالات الإصابات والمرضية تحت إشراف مباشر من هيئة الهلال الأحمر. وقد تم تقسيم الفِرق إلى 4 مجموعات، منها فِرق على سيارات الغولف، وفِرق راجلة داخل الأجنحة المشاركة، وفِرق داعمة ومساندة للفِرق الإسعافية التابعة للهيئة، والموجودة داخل المهرجان. ولأول مرة هذا العام تم استحداث فِرق الدراجة التطوعية لسهولة الوصول للمصابين في الأماكن المزدحمة بالزوار، وخصوصًا الحالات الحرجة.

مهرجان الجنادرية الـ33 الجنادرية الـ33 الجنادرية
اعلان
شاهد .. 155 متطوعًا ومتطوعة يساندون "الهلال الأحمر" بـ"الجنادرية 33"
سبق

تولي هيئة الهلال الأحمر السعودي التطوع اهتمامًا غير مسبوق، وذلك ضمن أهدافها الإنسانية الرئيسية؛ إذ تركز جُل جهدها لتطوير هذه المنظومة الحيوية بشكل مستمر.

ويأتي دور التطوع بارزًا من خلال المشاركة في الميدان بجانب الفرق الإسعافية التابعة للهيئة في المهرجانات والمناسبات الوطنية التي تقام في السعودية.

وكانت الهيئة قد دفعت في المهرجان بأكثر من 155 متطوعًا ومتطوعة، يعملون في المجال الصحي والإسعافي، إضافة إلى حصولهم على الدورات المعتمدة من قِبل الهيئة للعمل في الميدان. وقد تم تجهيز جميع الفرق التطوعية بشنط إسعافية، تحتوي على جميع أدوات الإسعافات الأولية لمباشرة أي حالة طارئة لا قدر الله. وباشرت الفرق بمعدل متوسط أربعين حالة يوميًّا من بداية المهرجان حتى الآن.

وتوجَد الفِرق الإسعافية في 12 موقعًا بالمهرجان لمباشرة حالات الإصابات والمرضية تحت إشراف مباشر من هيئة الهلال الأحمر. وقد تم تقسيم الفِرق إلى 4 مجموعات، منها فِرق على سيارات الغولف، وفِرق راجلة داخل الأجنحة المشاركة، وفِرق داعمة ومساندة للفِرق الإسعافية التابعة للهيئة، والموجودة داخل المهرجان. ولأول مرة هذا العام تم استحداث فِرق الدراجة التطوعية لسهولة الوصول للمصابين في الأماكن المزدحمة بالزوار، وخصوصًا الحالات الحرجة.

06 يناير 2019 - 30 ربيع الآخر 1440
12:28 AM
اخر تعديل
13 يناير 2019 - 7 جمادى الأول 1440
10:42 AM

شاهد .. 155 متطوعًا ومتطوعة يساندون "الهلال الأحمر" بـ"الجنادرية 33"

الفِرق الإسعافية حضرت في 12 موقعًا بالمهرجان لمباشرة الحالات المرضية

A A A
0
237

تولي هيئة الهلال الأحمر السعودي التطوع اهتمامًا غير مسبوق، وذلك ضمن أهدافها الإنسانية الرئيسية؛ إذ تركز جُل جهدها لتطوير هذه المنظومة الحيوية بشكل مستمر.

ويأتي دور التطوع بارزًا من خلال المشاركة في الميدان بجانب الفرق الإسعافية التابعة للهيئة في المهرجانات والمناسبات الوطنية التي تقام في السعودية.

وكانت الهيئة قد دفعت في المهرجان بأكثر من 155 متطوعًا ومتطوعة، يعملون في المجال الصحي والإسعافي، إضافة إلى حصولهم على الدورات المعتمدة من قِبل الهيئة للعمل في الميدان. وقد تم تجهيز جميع الفرق التطوعية بشنط إسعافية، تحتوي على جميع أدوات الإسعافات الأولية لمباشرة أي حالة طارئة لا قدر الله. وباشرت الفرق بمعدل متوسط أربعين حالة يوميًّا من بداية المهرجان حتى الآن.

وتوجَد الفِرق الإسعافية في 12 موقعًا بالمهرجان لمباشرة حالات الإصابات والمرضية تحت إشراف مباشر من هيئة الهلال الأحمر. وقد تم تقسيم الفِرق إلى 4 مجموعات، منها فِرق على سيارات الغولف، وفِرق راجلة داخل الأجنحة المشاركة، وفِرق داعمة ومساندة للفِرق الإسعافية التابعة للهيئة، والموجودة داخل المهرجان. ولأول مرة هذا العام تم استحداث فِرق الدراجة التطوعية لسهولة الوصول للمصابين في الأماكن المزدحمة بالزوار، وخصوصًا الحالات الحرجة.