"غوتيريش" يدعو إلى توفير حماية أكبر للأطفال المتأثرين بأزمة "كورونا"

توقع أن يُسفر الوباء عن وفيات إضافية تتراوح بين 180 و300 ألف حالة 2020م

كشف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أن تسارع وتيرة الركود العالمي، يمكن أن يُسفر عن وفيات إضافية بين صفوف الأطفال تتراوح بين 180 و300 ألف حالة وفاة في عام 2020م.

وخلص غوتيريش، في تقرير صادر عنه اليوم، إلى أن التأثير الاجتماعي والاقتصادي للوباء، إلى جانب تدابير التخفيف من انتشار الفيروس التاجي الجديد، يمكن أن تكون كارثية لملايين الأطفال في جميع أنحاء العالم.

ودعا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لدعم أطفال العالم في خضم الأزمة العالمية، مشيراً إلى نجاة الأطفال، حتى الآن، إلى حدٍ كبير، من أشد أعراض هذا المرض حدّة.

وأوضح غوتيريش أن 310 ملايين من التلاميذ يعوِّلون على المدرسة للحصول على مصدر للتغذية اليومية بشكل منتظم، مفيداً أنه حتى قبل أن تظهر جائحة (كوفـيد-19)، كان العالم يواجه معدلات غير مقبولة من سوء التغذية والتقزم لدى الأطفال.

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة، إلى المسؤولية الخاصة التي تتحملها شركات وسائط التواصل الاجتماعي في ضمان حماية الطفل على (الإنترنت).

فيروس كورونا الجديد الأمين العام للأمم المتحدة الأمم المتحدة
اعلان
"غوتيريش" يدعو إلى توفير حماية أكبر للأطفال المتأثرين بأزمة "كورونا"
سبق

كشف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أن تسارع وتيرة الركود العالمي، يمكن أن يُسفر عن وفيات إضافية بين صفوف الأطفال تتراوح بين 180 و300 ألف حالة وفاة في عام 2020م.

وخلص غوتيريش، في تقرير صادر عنه اليوم، إلى أن التأثير الاجتماعي والاقتصادي للوباء، إلى جانب تدابير التخفيف من انتشار الفيروس التاجي الجديد، يمكن أن تكون كارثية لملايين الأطفال في جميع أنحاء العالم.

ودعا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لدعم أطفال العالم في خضم الأزمة العالمية، مشيراً إلى نجاة الأطفال، حتى الآن، إلى حدٍ كبير، من أشد أعراض هذا المرض حدّة.

وأوضح غوتيريش أن 310 ملايين من التلاميذ يعوِّلون على المدرسة للحصول على مصدر للتغذية اليومية بشكل منتظم، مفيداً أنه حتى قبل أن تظهر جائحة (كوفـيد-19)، كان العالم يواجه معدلات غير مقبولة من سوء التغذية والتقزم لدى الأطفال.

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة، إلى المسؤولية الخاصة التي تتحملها شركات وسائط التواصل الاجتماعي في ضمان حماية الطفل على (الإنترنت).

17 إبريل 2020 - 24 شعبان 1441
01:09 AM

"غوتيريش" يدعو إلى توفير حماية أكبر للأطفال المتأثرين بأزمة "كورونا"

توقع أن يُسفر الوباء عن وفيات إضافية تتراوح بين 180 و300 ألف حالة 2020م

A A A
3
3,142

كشف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أن تسارع وتيرة الركود العالمي، يمكن أن يُسفر عن وفيات إضافية بين صفوف الأطفال تتراوح بين 180 و300 ألف حالة وفاة في عام 2020م.

وخلص غوتيريش، في تقرير صادر عنه اليوم، إلى أن التأثير الاجتماعي والاقتصادي للوباء، إلى جانب تدابير التخفيف من انتشار الفيروس التاجي الجديد، يمكن أن تكون كارثية لملايين الأطفال في جميع أنحاء العالم.

ودعا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لدعم أطفال العالم في خضم الأزمة العالمية، مشيراً إلى نجاة الأطفال، حتى الآن، إلى حدٍ كبير، من أشد أعراض هذا المرض حدّة.

وأوضح غوتيريش أن 310 ملايين من التلاميذ يعوِّلون على المدرسة للحصول على مصدر للتغذية اليومية بشكل منتظم، مفيداً أنه حتى قبل أن تظهر جائحة (كوفـيد-19)، كان العالم يواجه معدلات غير مقبولة من سوء التغذية والتقزم لدى الأطفال.

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة، إلى المسؤولية الخاصة التي تتحملها شركات وسائط التواصل الاجتماعي في ضمان حماية الطفل على (الإنترنت).