"الإرياني" يجدّد اتهامه لميليشيا الحوثي الانقلابية بإخفاء الحقائق حول أرقام المصابين بكورونا

حذّر من كارثة صحية في المناطق التي تخضع لسيطرتهم

جدّد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني؛ اتهامه لميليشيا الحوثي الانقلابية بشأن إخفاء الحقائق لأرقام المصابين بوباء كورونا في مناطق سيطرتها.

وحذّر الإرياني؛ وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية، من كارثة صحية في مناطق سيطرة الميليشيا بسبب كورونا، في ظل سوء التغذية وضعف الرعاية الصحية وانعدام الخدمات الطبية.

‏وحمّل وزير الإعلام اليمني، ميليشيا الحوثي، المسؤولية كاملة عن تردي الخدمات الصحية وإعاقة جهود الحكومة ومنظمة الصحة العالمية لمواجهة الوباء، ومحاولة استغلاله لابتزاز المنظمات الدولية دون اكتراثٍ بمعاناة ومصير ملايين المواطنين، داعياً المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية، إلى التدخل العاجل وتكثيف الضغوط على الميليشيا الحوثية؛ لانتهاج مبدأ الشفافية في التعامل مع الجائحة.

معمر الإرياني ميليشيا الحوثي الإرهابية
اعلان
"الإرياني" يجدّد اتهامه لميليشيا الحوثي الانقلابية بإخفاء الحقائق حول أرقام المصابين بكورونا
سبق

جدّد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني؛ اتهامه لميليشيا الحوثي الانقلابية بشأن إخفاء الحقائق لأرقام المصابين بوباء كورونا في مناطق سيطرتها.

وحذّر الإرياني؛ وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية، من كارثة صحية في مناطق سيطرة الميليشيا بسبب كورونا، في ظل سوء التغذية وضعف الرعاية الصحية وانعدام الخدمات الطبية.

‏وحمّل وزير الإعلام اليمني، ميليشيا الحوثي، المسؤولية كاملة عن تردي الخدمات الصحية وإعاقة جهود الحكومة ومنظمة الصحة العالمية لمواجهة الوباء، ومحاولة استغلاله لابتزاز المنظمات الدولية دون اكتراثٍ بمعاناة ومصير ملايين المواطنين، داعياً المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية، إلى التدخل العاجل وتكثيف الضغوط على الميليشيا الحوثية؛ لانتهاج مبدأ الشفافية في التعامل مع الجائحة.

15 مايو 2020 - 22 رمضان 1441
01:25 PM

"الإرياني" يجدّد اتهامه لميليشيا الحوثي الانقلابية بإخفاء الحقائق حول أرقام المصابين بكورونا

حذّر من كارثة صحية في المناطق التي تخضع لسيطرتهم

A A A
1
1,805

جدّد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني؛ اتهامه لميليشيا الحوثي الانقلابية بشأن إخفاء الحقائق لأرقام المصابين بوباء كورونا في مناطق سيطرتها.

وحذّر الإرياني؛ وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية، من كارثة صحية في مناطق سيطرة الميليشيا بسبب كورونا، في ظل سوء التغذية وضعف الرعاية الصحية وانعدام الخدمات الطبية.

‏وحمّل وزير الإعلام اليمني، ميليشيا الحوثي، المسؤولية كاملة عن تردي الخدمات الصحية وإعاقة جهود الحكومة ومنظمة الصحة العالمية لمواجهة الوباء، ومحاولة استغلاله لابتزاز المنظمات الدولية دون اكتراثٍ بمعاناة ومصير ملايين المواطنين، داعياً المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية، إلى التدخل العاجل وتكثيف الضغوط على الميليشيا الحوثية؛ لانتهاج مبدأ الشفافية في التعامل مع الجائحة.