اعتبر زميلتك في العمل أختك

اشتكى شاب أعزب من المعاناة التي يواجهها في عمله؛ إذ إن نصف الكوادر البشرية في تلك المنظمة من النساء. يقول: تعبتُ؛ وأريد حلاً. فكرتُ في حل مناسب لذلك الشاب فلم أجد أفضل من الحل الذي سأكتبه في هذا المقال.

في البداية يجب أن يتذكر كل شاب أن عمله ومصدر رزقه مهم للغاية، وليس من السهولة إيجاد عمل آخر؛ لذا عليه المحافظة على عمله بجودة الأداء، وإتقان تنفيذ المهام.

سُمعتك أيها الشاب هي رأس مالك، وقد تقودك فكرة شيطانية لخسارة عملك وسمعتك؛ لذا احذر من أي كلمة أو إشارة أو تصرف قد يؤدي بك لقضية تحرُّش.

أخي الرجل الذي قدَّر الله عليه أن يعمل في بيئة عمل فيها الرجال والنساء.. ندرك صعوبة هذا الأمر عليك في البداية، ونعلم أن الأفكار وأحاديث النفس متباينة، وصوت ضميرك متقلب وغير مستقر، ولا يغيب عنا المقارنات المستمرة داخل عقلك، وخصوصًا إذا كنت متزوجًا.

الحل الأمثل حتى تعيش حياة مستقرة وجميلة وهادئة وخالية من السوء أن تعتبر كل سيدة في المكان أختك.

ردد في عقلك وقلبك عبارة هن أخواتي. اجعل هذا الصوت يتردد باستمرار، وأقنع نفسك بهذا الأمر.

ابتعد عن كلمات وعبارات الثناء والمدح (يا عسل، يا وردة الصباح، يا سكرة المكتب، بدأ يومي مشرقًا برؤيتك)، وغيرها من الجُمل التي تكون نهايتها شكوى في الشؤون القانونية، وقد يتم تصعيد الأمر لأعلى من ذلك.

السلام عليكم وصباح الخير كافية جدًّا في بداية العمل. أحتاج هذا الأمر، كرمًا منك، شكرًا لك.. عبارات لا تتجاوزها أثناء العمل.

لا تحكِ يومياتك لها، وما حدث لك البارحة، ونتائج المباريات، والمطاعم والأماكن التي تحب زيارتها.. اجعل المواضيع في حدود بيئة العمل فقط.

تذكَّر أن كل سيدة في منظمتك خلفها زوج أو أب أو ابن، لا يرضى أن تتعرض لأي أمر مخالف.

ضخِّم في عقلك عواقب الأفعال السيئة وتبعاتها.. ردِّد دعاء (اللهم أحسن خاتمتنا في الأمور كلها، وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة).

تذكَّر أن أبواب الحلال متاحة ومفتوحة للجميع. تزوَّج، وحصِّن نفسك، وتوكل على الله، وستجد المساعدة من الجميع.

ردِّد باستمرار (كل سيدة في هذه المنظمة هي أختي التي أحافظ عليها ولا أقبل عليها السوء).

حسن آل عمير
اعلان
اعتبر زميلتك في العمل أختك
سبق

اشتكى شاب أعزب من المعاناة التي يواجهها في عمله؛ إذ إن نصف الكوادر البشرية في تلك المنظمة من النساء. يقول: تعبتُ؛ وأريد حلاً. فكرتُ في حل مناسب لذلك الشاب فلم أجد أفضل من الحل الذي سأكتبه في هذا المقال.

في البداية يجب أن يتذكر كل شاب أن عمله ومصدر رزقه مهم للغاية، وليس من السهولة إيجاد عمل آخر؛ لذا عليه المحافظة على عمله بجودة الأداء، وإتقان تنفيذ المهام.

سُمعتك أيها الشاب هي رأس مالك، وقد تقودك فكرة شيطانية لخسارة عملك وسمعتك؛ لذا احذر من أي كلمة أو إشارة أو تصرف قد يؤدي بك لقضية تحرُّش.

أخي الرجل الذي قدَّر الله عليه أن يعمل في بيئة عمل فيها الرجال والنساء.. ندرك صعوبة هذا الأمر عليك في البداية، ونعلم أن الأفكار وأحاديث النفس متباينة، وصوت ضميرك متقلب وغير مستقر، ولا يغيب عنا المقارنات المستمرة داخل عقلك، وخصوصًا إذا كنت متزوجًا.

الحل الأمثل حتى تعيش حياة مستقرة وجميلة وهادئة وخالية من السوء أن تعتبر كل سيدة في المكان أختك.

ردد في عقلك وقلبك عبارة هن أخواتي. اجعل هذا الصوت يتردد باستمرار، وأقنع نفسك بهذا الأمر.

ابتعد عن كلمات وعبارات الثناء والمدح (يا عسل، يا وردة الصباح، يا سكرة المكتب، بدأ يومي مشرقًا برؤيتك)، وغيرها من الجُمل التي تكون نهايتها شكوى في الشؤون القانونية، وقد يتم تصعيد الأمر لأعلى من ذلك.

السلام عليكم وصباح الخير كافية جدًّا في بداية العمل. أحتاج هذا الأمر، كرمًا منك، شكرًا لك.. عبارات لا تتجاوزها أثناء العمل.

لا تحكِ يومياتك لها، وما حدث لك البارحة، ونتائج المباريات، والمطاعم والأماكن التي تحب زيارتها.. اجعل المواضيع في حدود بيئة العمل فقط.

تذكَّر أن كل سيدة في منظمتك خلفها زوج أو أب أو ابن، لا يرضى أن تتعرض لأي أمر مخالف.

ضخِّم في عقلك عواقب الأفعال السيئة وتبعاتها.. ردِّد دعاء (اللهم أحسن خاتمتنا في الأمور كلها، وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة).

تذكَّر أن أبواب الحلال متاحة ومفتوحة للجميع. تزوَّج، وحصِّن نفسك، وتوكل على الله، وستجد المساعدة من الجميع.

ردِّد باستمرار (كل سيدة في هذه المنظمة هي أختي التي أحافظ عليها ولا أقبل عليها السوء).

17 نوفمبر 2021 - 12 ربيع الآخر 1443
11:08 PM
اخر تعديل
02 ديسمبر 2021 - 27 ربيع الآخر 1443
01:28 PM

اعتبر زميلتك في العمل أختك

حسن آل عمير - الرياض
A A A
11
5,663

اشتكى شاب أعزب من المعاناة التي يواجهها في عمله؛ إذ إن نصف الكوادر البشرية في تلك المنظمة من النساء. يقول: تعبتُ؛ وأريد حلاً. فكرتُ في حل مناسب لذلك الشاب فلم أجد أفضل من الحل الذي سأكتبه في هذا المقال.

في البداية يجب أن يتذكر كل شاب أن عمله ومصدر رزقه مهم للغاية، وليس من السهولة إيجاد عمل آخر؛ لذا عليه المحافظة على عمله بجودة الأداء، وإتقان تنفيذ المهام.

سُمعتك أيها الشاب هي رأس مالك، وقد تقودك فكرة شيطانية لخسارة عملك وسمعتك؛ لذا احذر من أي كلمة أو إشارة أو تصرف قد يؤدي بك لقضية تحرُّش.

أخي الرجل الذي قدَّر الله عليه أن يعمل في بيئة عمل فيها الرجال والنساء.. ندرك صعوبة هذا الأمر عليك في البداية، ونعلم أن الأفكار وأحاديث النفس متباينة، وصوت ضميرك متقلب وغير مستقر، ولا يغيب عنا المقارنات المستمرة داخل عقلك، وخصوصًا إذا كنت متزوجًا.

الحل الأمثل حتى تعيش حياة مستقرة وجميلة وهادئة وخالية من السوء أن تعتبر كل سيدة في المكان أختك.

ردد في عقلك وقلبك عبارة هن أخواتي. اجعل هذا الصوت يتردد باستمرار، وأقنع نفسك بهذا الأمر.

ابتعد عن كلمات وعبارات الثناء والمدح (يا عسل، يا وردة الصباح، يا سكرة المكتب، بدأ يومي مشرقًا برؤيتك)، وغيرها من الجُمل التي تكون نهايتها شكوى في الشؤون القانونية، وقد يتم تصعيد الأمر لأعلى من ذلك.

السلام عليكم وصباح الخير كافية جدًّا في بداية العمل. أحتاج هذا الأمر، كرمًا منك، شكرًا لك.. عبارات لا تتجاوزها أثناء العمل.

لا تحكِ يومياتك لها، وما حدث لك البارحة، ونتائج المباريات، والمطاعم والأماكن التي تحب زيارتها.. اجعل المواضيع في حدود بيئة العمل فقط.

تذكَّر أن كل سيدة في منظمتك خلفها زوج أو أب أو ابن، لا يرضى أن تتعرض لأي أمر مخالف.

ضخِّم في عقلك عواقب الأفعال السيئة وتبعاتها.. ردِّد دعاء (اللهم أحسن خاتمتنا في الأمور كلها، وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة).

تذكَّر أن أبواب الحلال متاحة ومفتوحة للجميع. تزوَّج، وحصِّن نفسك، وتوكل على الله، وستجد المساعدة من الجميع.

ردِّد باستمرار (كل سيدة في هذه المنظمة هي أختي التي أحافظ عليها ولا أقبل عليها السوء).