القوات البحرية تختتم تمرين "السيف الأزرق 2019م" مع نظيرتها الصينية

بقاعدة الملك فيصل بالأسطول الغربي بجدة

اختتمت، اليوم بقاعدة الملك فيصل البحرية بالأسطول الغربي بجدة، مناورات التمرين البحري الثنائي المختلط "السيف الأزرق 2019م" الذي نفذته القوات البحرية الملكية السعودية، ممثلةً في القوات الخاصة بالأسطول الغربي بجدة، مع نظيرتها القوات الخاصة بالبحرية الصينية الشعبية.

جاء ذلك بحضور قائد مجموعة الأمن البحرية الخاصة اللواء صالح بن أحمد الغامدي، نيابةً عن قائد الأسطول الغربي اللواء البحري الركن فالح بن عبدالرحمن الفالح، وعدد من القيادات العسكرية الصينية.

واستعرض الحفل المعد بهذه المناسبة الفعاليات البرية والبحرية الخاصة التي نفذت في التمرين، وتمثلت في مكافحة الإرهاب البري والبحري والقرصنة البحرية وعمليات القناصة وعمليات الإزالة والتعامل مع المتفجرات.

بعد ذلك شاهد الحضور فِيلْماً مرئياً يوجز ما جرى تنفيذه خلال فترة التمرين، ثم نفذت فرضية ميدانية لعملية مكافحة الإرهاب، بعد ذلك كرِّم المتميزون في التمرين، ثم التقطت الصور التذكارية للمشاركين في التمرين مع القيادات العسكرية.

وفي نهاية الحفل، أوضح قائد مجموعة الأمن البحرية الخاصة اللواء صالح بن أحمد الغامدي أن التمرين البحري الثنائي المختلط "السيف الأزرق 2019م" هو باكورة التمارين المشتركة مع القوات الخاصة بالبحرية الصينية الشعبية، مشيداً بنجاح التمرين وتحقيقه للأهداف المطلوبة من بناء الثقة المتبادلة، وتعزيز وتعميق أواصر التعاون المشترك بين القوات البحرية الملكية السعودية، والقوات البحرية الصينية الشعبية، وتبادل الخبرات وتطوير قدرة المشاركين بالتمرين في مجال الإرهاب البحري والقرصنة البحرية.

ونوه اللواء "الغامدي" بما أظهره المشاركون في التمرين من جاهزية قتالية وإتقان وانسجام أثناء تنفيذ التمرين، مؤكداً أن ذلك بفضل من الله أولاً، ثم بفضل ما قدمه ويقدمه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –أيده الله- من رعاية ودعم للقوات المسلحة السعودية كافة، وما تلقاه القوات المسلحة من توجيه ودعم سمو ولي عهده الأمين.

قاعدة الملك فيصل البحرية السيف الأزرق 2019م القوات البحرية الملكية السعودية القوات الخاصة بالبحرية الصينية الشعبية
اعلان
القوات البحرية تختتم تمرين "السيف الأزرق 2019م" مع نظيرتها الصينية
سبق

اختتمت، اليوم بقاعدة الملك فيصل البحرية بالأسطول الغربي بجدة، مناورات التمرين البحري الثنائي المختلط "السيف الأزرق 2019م" الذي نفذته القوات البحرية الملكية السعودية، ممثلةً في القوات الخاصة بالأسطول الغربي بجدة، مع نظيرتها القوات الخاصة بالبحرية الصينية الشعبية.

جاء ذلك بحضور قائد مجموعة الأمن البحرية الخاصة اللواء صالح بن أحمد الغامدي، نيابةً عن قائد الأسطول الغربي اللواء البحري الركن فالح بن عبدالرحمن الفالح، وعدد من القيادات العسكرية الصينية.

واستعرض الحفل المعد بهذه المناسبة الفعاليات البرية والبحرية الخاصة التي نفذت في التمرين، وتمثلت في مكافحة الإرهاب البري والبحري والقرصنة البحرية وعمليات القناصة وعمليات الإزالة والتعامل مع المتفجرات.

بعد ذلك شاهد الحضور فِيلْماً مرئياً يوجز ما جرى تنفيذه خلال فترة التمرين، ثم نفذت فرضية ميدانية لعملية مكافحة الإرهاب، بعد ذلك كرِّم المتميزون في التمرين، ثم التقطت الصور التذكارية للمشاركين في التمرين مع القيادات العسكرية.

وفي نهاية الحفل، أوضح قائد مجموعة الأمن البحرية الخاصة اللواء صالح بن أحمد الغامدي أن التمرين البحري الثنائي المختلط "السيف الأزرق 2019م" هو باكورة التمارين المشتركة مع القوات الخاصة بالبحرية الصينية الشعبية، مشيداً بنجاح التمرين وتحقيقه للأهداف المطلوبة من بناء الثقة المتبادلة، وتعزيز وتعميق أواصر التعاون المشترك بين القوات البحرية الملكية السعودية، والقوات البحرية الصينية الشعبية، وتبادل الخبرات وتطوير قدرة المشاركين بالتمرين في مجال الإرهاب البحري والقرصنة البحرية.

ونوه اللواء "الغامدي" بما أظهره المشاركون في التمرين من جاهزية قتالية وإتقان وانسجام أثناء تنفيذ التمرين، مؤكداً أن ذلك بفضل من الله أولاً، ثم بفضل ما قدمه ويقدمه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –أيده الله- من رعاية ودعم للقوات المسلحة السعودية كافة، وما تلقاه القوات المسلحة من توجيه ودعم سمو ولي عهده الأمين.

04 ديسمبر 2019 - 7 ربيع الآخر 1441
06:26 PM

القوات البحرية تختتم تمرين "السيف الأزرق 2019م" مع نظيرتها الصينية

بقاعدة الملك فيصل بالأسطول الغربي بجدة

A A A
0
8,152

اختتمت، اليوم بقاعدة الملك فيصل البحرية بالأسطول الغربي بجدة، مناورات التمرين البحري الثنائي المختلط "السيف الأزرق 2019م" الذي نفذته القوات البحرية الملكية السعودية، ممثلةً في القوات الخاصة بالأسطول الغربي بجدة، مع نظيرتها القوات الخاصة بالبحرية الصينية الشعبية.

جاء ذلك بحضور قائد مجموعة الأمن البحرية الخاصة اللواء صالح بن أحمد الغامدي، نيابةً عن قائد الأسطول الغربي اللواء البحري الركن فالح بن عبدالرحمن الفالح، وعدد من القيادات العسكرية الصينية.

واستعرض الحفل المعد بهذه المناسبة الفعاليات البرية والبحرية الخاصة التي نفذت في التمرين، وتمثلت في مكافحة الإرهاب البري والبحري والقرصنة البحرية وعمليات القناصة وعمليات الإزالة والتعامل مع المتفجرات.

بعد ذلك شاهد الحضور فِيلْماً مرئياً يوجز ما جرى تنفيذه خلال فترة التمرين، ثم نفذت فرضية ميدانية لعملية مكافحة الإرهاب، بعد ذلك كرِّم المتميزون في التمرين، ثم التقطت الصور التذكارية للمشاركين في التمرين مع القيادات العسكرية.

وفي نهاية الحفل، أوضح قائد مجموعة الأمن البحرية الخاصة اللواء صالح بن أحمد الغامدي أن التمرين البحري الثنائي المختلط "السيف الأزرق 2019م" هو باكورة التمارين المشتركة مع القوات الخاصة بالبحرية الصينية الشعبية، مشيداً بنجاح التمرين وتحقيقه للأهداف المطلوبة من بناء الثقة المتبادلة، وتعزيز وتعميق أواصر التعاون المشترك بين القوات البحرية الملكية السعودية، والقوات البحرية الصينية الشعبية، وتبادل الخبرات وتطوير قدرة المشاركين بالتمرين في مجال الإرهاب البحري والقرصنة البحرية.

ونوه اللواء "الغامدي" بما أظهره المشاركون في التمرين من جاهزية قتالية وإتقان وانسجام أثناء تنفيذ التمرين، مؤكداً أن ذلك بفضل من الله أولاً، ثم بفضل ما قدمه ويقدمه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –أيده الله- من رعاية ودعم للقوات المسلحة السعودية كافة، وما تلقاه القوات المسلحة من توجيه ودعم سمو ولي عهده الأمين.