السيناتور جراهام يدعو أمريكا لاستهداف مصافي النفط الإيرانية ردًّا على هجوم بقيق

شدَّد على أنه يجب كسر ظهر نظام طهران باستهداف منشأته النفطية

قال السناتور ليندسي جراهام، أحد صقور السياسة الخارجية البارزين، إنه يتعين على الولايات المتحدة النظر في رد عسكري، يتمثل في ضرب مصافي النفط الإيرانية ردًّا على الهجمات الجديدة على مصافي النفط السعودية من قِبل الميليشيات الحوثية المدعومين من إيران.

وأضاف على موقعه في "تويتر": لقد حان الوقت الآن للولايات المتحدة أن تضع على الطاولة خطة للهجوم على مصافي النفط الإيرانية إذا واصلت استفزازاتها، أو زادت التخصيب النووي.

وأضاف: لن توقف إيران سوء سلوكها حتى تصبح العواقب أكثر جدية، مثل مهاجمة مصافيها التي حقًّا ستكسر ظهر النظام.

من جهته، قال المتحدث الرسمي باسم قوات "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، العقيد الركن تركي المالكي، إنه "بالإشارة للبيان الصادر من المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بشأن الهجوم الإرهابي صباح اليوم السبت ١٤ سبتمبر ٢٠١٩م على معملَين تابعَين لشركة أرامكو السعودية بمحافظة (بقيق) وهجرة (خريص)، وبناء على التحقيقات الأولية المشتركة مع الجهات ذات العلاقة، والمبنية على الدلائل والمؤشرات العملياتية والأدلة المادية بموقعَي الهجوم الإرهابي، فإن قيادة القوات المشتركة للتحالف تؤكد أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة وتحديد الجهات المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذه الأعمال الإرهابية".

وأكد "المالكي" استمرار قيادة القوات المشتركة للتحالف باتخاذ وتنفيذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع هذه التهديدات الإرهابية؛ وذلك للحفاظ على المقدرات الوطنية، وكذلك أمن الطاقة العالمي، وضمان استقرار الاقتصاد العالمي.

اعلان
السيناتور جراهام يدعو أمريكا لاستهداف مصافي النفط الإيرانية ردًّا على هجوم بقيق
سبق

قال السناتور ليندسي جراهام، أحد صقور السياسة الخارجية البارزين، إنه يتعين على الولايات المتحدة النظر في رد عسكري، يتمثل في ضرب مصافي النفط الإيرانية ردًّا على الهجمات الجديدة على مصافي النفط السعودية من قِبل الميليشيات الحوثية المدعومين من إيران.

وأضاف على موقعه في "تويتر": لقد حان الوقت الآن للولايات المتحدة أن تضع على الطاولة خطة للهجوم على مصافي النفط الإيرانية إذا واصلت استفزازاتها، أو زادت التخصيب النووي.

وأضاف: لن توقف إيران سوء سلوكها حتى تصبح العواقب أكثر جدية، مثل مهاجمة مصافيها التي حقًّا ستكسر ظهر النظام.

من جهته، قال المتحدث الرسمي باسم قوات "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، العقيد الركن تركي المالكي، إنه "بالإشارة للبيان الصادر من المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بشأن الهجوم الإرهابي صباح اليوم السبت ١٤ سبتمبر ٢٠١٩م على معملَين تابعَين لشركة أرامكو السعودية بمحافظة (بقيق) وهجرة (خريص)، وبناء على التحقيقات الأولية المشتركة مع الجهات ذات العلاقة، والمبنية على الدلائل والمؤشرات العملياتية والأدلة المادية بموقعَي الهجوم الإرهابي، فإن قيادة القوات المشتركة للتحالف تؤكد أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة وتحديد الجهات المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذه الأعمال الإرهابية".

وأكد "المالكي" استمرار قيادة القوات المشتركة للتحالف باتخاذ وتنفيذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع هذه التهديدات الإرهابية؛ وذلك للحفاظ على المقدرات الوطنية، وكذلك أمن الطاقة العالمي، وضمان استقرار الاقتصاد العالمي.

14 سبتمبر 2019 - 15 محرّم 1441
10:11 PM

السيناتور جراهام يدعو أمريكا لاستهداف مصافي النفط الإيرانية ردًّا على هجوم بقيق

شدَّد على أنه يجب كسر ظهر نظام طهران باستهداف منشأته النفطية

A A A
29
47,807

قال السناتور ليندسي جراهام، أحد صقور السياسة الخارجية البارزين، إنه يتعين على الولايات المتحدة النظر في رد عسكري، يتمثل في ضرب مصافي النفط الإيرانية ردًّا على الهجمات الجديدة على مصافي النفط السعودية من قِبل الميليشيات الحوثية المدعومين من إيران.

وأضاف على موقعه في "تويتر": لقد حان الوقت الآن للولايات المتحدة أن تضع على الطاولة خطة للهجوم على مصافي النفط الإيرانية إذا واصلت استفزازاتها، أو زادت التخصيب النووي.

وأضاف: لن توقف إيران سوء سلوكها حتى تصبح العواقب أكثر جدية، مثل مهاجمة مصافيها التي حقًّا ستكسر ظهر النظام.

من جهته، قال المتحدث الرسمي باسم قوات "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، العقيد الركن تركي المالكي، إنه "بالإشارة للبيان الصادر من المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بشأن الهجوم الإرهابي صباح اليوم السبت ١٤ سبتمبر ٢٠١٩م على معملَين تابعَين لشركة أرامكو السعودية بمحافظة (بقيق) وهجرة (خريص)، وبناء على التحقيقات الأولية المشتركة مع الجهات ذات العلاقة، والمبنية على الدلائل والمؤشرات العملياتية والأدلة المادية بموقعَي الهجوم الإرهابي، فإن قيادة القوات المشتركة للتحالف تؤكد أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة وتحديد الجهات المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذه الأعمال الإرهابية".

وأكد "المالكي" استمرار قيادة القوات المشتركة للتحالف باتخاذ وتنفيذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع هذه التهديدات الإرهابية؛ وذلك للحفاظ على المقدرات الوطنية، وكذلك أمن الطاقة العالمي، وضمان استقرار الاقتصاد العالمي.