قرار السعودية حول الحج.. إشادات من السودان ورواندا وبريطانيا والجبل الأسود

تأكيدات على أنه يدل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله

أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف بجمهورية السودان بقرار المملكة إقامة فريضة الحج هذا العام بعدد محدود للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة بسبب جائحة كورونا الذي يدل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله الحرام.

وثمن في بيان الجهود التي تبذلها المملكة لخدمة ضيوف الرحمن وأن هذا القرار يمثلنا بما أملته الضرورة, سائلاً الله أن يرفع هذا الوباء عن الأمة الإسلامية وعن بلاد الحرمين الشريفين والعالم أجمع.

من ناحية أخرى، أشاد مفتي جمهورية رواندا رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في رواندا الشيخ هتيمانا بجهود المملكة التي تبذلها في خدمة الحرمين الشريفين وحجاج بيت الله الحرام وزوار المسجد النبوي, مشيرًا إلى أن قرار المملكة إقامة فريضة الحج هذا العام بعدد محدود جداً للراغبين في أداء مناسك الحج من مختلف الجنسيات الموجودين داخل المملكة بسبب جائحة كورونا دليل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله الحرام.

وأوضح في بيان أن القرار جاء لضمان سلامة أرواح الملايين من المسلمين وحفظ للنفس البشرية ومراعاة لضرورة إقامة شعيرة الحج دون إلحاق الضرر بأرواح حجاج بيت الله, مؤكدًا أن المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية يقف لجانب المملكة ويدعو الله أن يحفظ بلاد الحرمين من كل سوء ومكروه.

إلى ذلك، أشاد الأمين العام لجمعية العلماء والأئمة في بريطانيا المرشد الديني لجامعة شيفيلد الشيخ محمد إسماعيل رشيد، بالجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين لخدمة الإسلام والمسلمين، وخدمة الإنسانية، منوهاً بالقرار القاضي باقتصار الحج هذا العام على عدد محدود من المواطنين والمقيمين داخل المملكة من مختلف الجنسيات.

وقدم في خطاب الشكر لخادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين على ما يبذلانه من جهود لخدمة الإسلام والمسلمين.

وفي سياق متصل، ثمن المفتي العام رئيس المشيخة الإسلامية في دولة الجبل الأسود الشيخ رفعت فيزيتش قرار المملكة بإقامة شعيرة الحج هذا العام، 1441هـ بأعداد محدودة جدًا للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة.

وعبر عن تأييده هذا القرار الذي وصفه بالحكيم، وحرصها على سلامة ضيوف الرحمن، وتمكينهم من أداء مناسك الحج والعمرة، في جو من الاطمئنان والصحة والسلامة.

وقال الفتي العام رفعت فيزيتش: هذا القرار يبرهن على حرص المملكة على إقامة الشعيرة بشكل آمن صحياً وضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية من التباعد الجسدي، وذلك تحقيقاً لمقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ النفس البشرية.

وأشاد بدور المملكة المتميز والرائد وجهودها طيلة السنوات الماضية في خدمة ضيوف الرحمن وتقديمها أقصى درجات العناية والراحة والسلامة والأمن للمعتمرين وزوار بيت الله الحرام.

وزير الشؤون الدينية والأوقاف السودان
اعلان
قرار السعودية حول الحج.. إشادات من السودان ورواندا وبريطانيا والجبل الأسود
سبق

أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف بجمهورية السودان بقرار المملكة إقامة فريضة الحج هذا العام بعدد محدود للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة بسبب جائحة كورونا الذي يدل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله الحرام.

وثمن في بيان الجهود التي تبذلها المملكة لخدمة ضيوف الرحمن وأن هذا القرار يمثلنا بما أملته الضرورة, سائلاً الله أن يرفع هذا الوباء عن الأمة الإسلامية وعن بلاد الحرمين الشريفين والعالم أجمع.

من ناحية أخرى، أشاد مفتي جمهورية رواندا رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في رواندا الشيخ هتيمانا بجهود المملكة التي تبذلها في خدمة الحرمين الشريفين وحجاج بيت الله الحرام وزوار المسجد النبوي, مشيرًا إلى أن قرار المملكة إقامة فريضة الحج هذا العام بعدد محدود جداً للراغبين في أداء مناسك الحج من مختلف الجنسيات الموجودين داخل المملكة بسبب جائحة كورونا دليل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله الحرام.

وأوضح في بيان أن القرار جاء لضمان سلامة أرواح الملايين من المسلمين وحفظ للنفس البشرية ومراعاة لضرورة إقامة شعيرة الحج دون إلحاق الضرر بأرواح حجاج بيت الله, مؤكدًا أن المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية يقف لجانب المملكة ويدعو الله أن يحفظ بلاد الحرمين من كل سوء ومكروه.

إلى ذلك، أشاد الأمين العام لجمعية العلماء والأئمة في بريطانيا المرشد الديني لجامعة شيفيلد الشيخ محمد إسماعيل رشيد، بالجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين لخدمة الإسلام والمسلمين، وخدمة الإنسانية، منوهاً بالقرار القاضي باقتصار الحج هذا العام على عدد محدود من المواطنين والمقيمين داخل المملكة من مختلف الجنسيات.

وقدم في خطاب الشكر لخادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين على ما يبذلانه من جهود لخدمة الإسلام والمسلمين.

وفي سياق متصل، ثمن المفتي العام رئيس المشيخة الإسلامية في دولة الجبل الأسود الشيخ رفعت فيزيتش قرار المملكة بإقامة شعيرة الحج هذا العام، 1441هـ بأعداد محدودة جدًا للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة.

وعبر عن تأييده هذا القرار الذي وصفه بالحكيم، وحرصها على سلامة ضيوف الرحمن، وتمكينهم من أداء مناسك الحج والعمرة، في جو من الاطمئنان والصحة والسلامة.

وقال الفتي العام رفعت فيزيتش: هذا القرار يبرهن على حرص المملكة على إقامة الشعيرة بشكل آمن صحياً وضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية من التباعد الجسدي، وذلك تحقيقاً لمقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ النفس البشرية.

وأشاد بدور المملكة المتميز والرائد وجهودها طيلة السنوات الماضية في خدمة ضيوف الرحمن وتقديمها أقصى درجات العناية والراحة والسلامة والأمن للمعتمرين وزوار بيت الله الحرام.

25 يونيو 2020 - 4 ذو القعدة 1441
03:21 PM

قرار السعودية حول الحج.. إشادات من السودان ورواندا وبريطانيا والجبل الأسود

تأكيدات على أنه يدل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله

A A A
1
1,339

أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف بجمهورية السودان بقرار المملكة إقامة فريضة الحج هذا العام بعدد محدود للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة بسبب جائحة كورونا الذي يدل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله الحرام.

وثمن في بيان الجهود التي تبذلها المملكة لخدمة ضيوف الرحمن وأن هذا القرار يمثلنا بما أملته الضرورة, سائلاً الله أن يرفع هذا الوباء عن الأمة الإسلامية وعن بلاد الحرمين الشريفين والعالم أجمع.

من ناحية أخرى، أشاد مفتي جمهورية رواندا رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في رواندا الشيخ هتيمانا بجهود المملكة التي تبذلها في خدمة الحرمين الشريفين وحجاج بيت الله الحرام وزوار المسجد النبوي, مشيرًا إلى أن قرار المملكة إقامة فريضة الحج هذا العام بعدد محدود جداً للراغبين في أداء مناسك الحج من مختلف الجنسيات الموجودين داخل المملكة بسبب جائحة كورونا دليل على وعي قيادة المملكة وحرصها على سلامة حجاج بيت الله الحرام.

وأوضح في بيان أن القرار جاء لضمان سلامة أرواح الملايين من المسلمين وحفظ للنفس البشرية ومراعاة لضرورة إقامة شعيرة الحج دون إلحاق الضرر بأرواح حجاج بيت الله, مؤكدًا أن المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية يقف لجانب المملكة ويدعو الله أن يحفظ بلاد الحرمين من كل سوء ومكروه.

إلى ذلك، أشاد الأمين العام لجمعية العلماء والأئمة في بريطانيا المرشد الديني لجامعة شيفيلد الشيخ محمد إسماعيل رشيد، بالجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين لخدمة الإسلام والمسلمين، وخدمة الإنسانية، منوهاً بالقرار القاضي باقتصار الحج هذا العام على عدد محدود من المواطنين والمقيمين داخل المملكة من مختلف الجنسيات.

وقدم في خطاب الشكر لخادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين على ما يبذلانه من جهود لخدمة الإسلام والمسلمين.

وفي سياق متصل، ثمن المفتي العام رئيس المشيخة الإسلامية في دولة الجبل الأسود الشيخ رفعت فيزيتش قرار المملكة بإقامة شعيرة الحج هذا العام، 1441هـ بأعداد محدودة جدًا للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة.

وعبر عن تأييده هذا القرار الذي وصفه بالحكيم، وحرصها على سلامة ضيوف الرحمن، وتمكينهم من أداء مناسك الحج والعمرة، في جو من الاطمئنان والصحة والسلامة.

وقال الفتي العام رفعت فيزيتش: هذا القرار يبرهن على حرص المملكة على إقامة الشعيرة بشكل آمن صحياً وضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية من التباعد الجسدي، وذلك تحقيقاً لمقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ النفس البشرية.

وأشاد بدور المملكة المتميز والرائد وجهودها طيلة السنوات الماضية في خدمة ضيوف الرحمن وتقديمها أقصى درجات العناية والراحة والسلامة والأمن للمعتمرين وزوار بيت الله الحرام.