فيديو "ضباع الجعرانة المتجولة" يتفاعل برد من "الحياة الفطرية": لهذا ظهرت

توضيح من متحدثها لـ"سبق" دعا فيه إلى الإبلاغ عند مشاهدتها لسرعة التعامل

علّق المتحدث الرسمي باسم الهيئة السعودية للحياة الفطرية، بندر بن إبراهيم الفالح؛ على ما أثير مؤخرًا حول رصد عدد من حيوانات الضباع بالجعرانة بمكة المكرمة، داعيًا الجميع إلى سرعة إبلاغ الهيئة عن أي مشاهدة للكائنات، ليتسنى للهيئة سرعة التعامل معها بما يضمن سلامة الإنسان والكائنات الفطرية في آن واحد.

وقال "الفالح" في تصريح لـ"سبق" حول ما تم تداوله عن وجود ضباع داخل أحد أحياء الجعرانة بمكة المكرمة: "ظهور الحيوانات الفطرية بشكل قريب من التجمعات البشرية سواء على المستوى المحلي أو الدولي؛ هو نتاج لانحسار وقلة الأنشطة البشرية في هذه الفترة نظرًا لفرض منع تجول وحظر ممارسة لبعض الأنشطة البشرية بسبب جائحة فيروس كورونا؛ مما أدى إلى توسيع دائرة استكشاف المواقع من قِبَل هذه الكائنات إلى أماكن قريبة ومتداخلة مع التجمعات البشرية.

وأضاف: "بعض المواقع تعتبر أماكن انتشار طبيعية لهذه الكائنات، وقد رحلت عنها بسبب زيادة الأنشطة البشرية فيها، ومن الطبيعي أن تتواجد فيها أو تعود إليها في هذه الفترة بعد اختفاء تلك الأنشطة، ومن المتوقع أن تختفي منها تلك الكائنات لاحقًا بعد انتهاء فترة الحظر وعودة الأنشطة البشرية لما كانت عليه سابقًا".

وختم تصريحه بقوله: "تأمل الهيئة من الجميع عدم التعرض لأي كائن فطري أثناء تواجده بالقرب من القرى والمدن، وفي حال كانت هذه الكائنات تؤثر على سلامة البشر؛ فترجو الهيئة من الجميع سرعة إبلاغها عن أي مشاهدة للكائنات في تلك المواقع ليتسنى للهيئة سرعة التعامل معها بما يضمن سلامة الإنسان والكائنات الفطرية في آن واحد".

وكان مقطع فيديو متداول يظهر فيه مجموعة من الضباع وهي تتجول داخل أحد الأحياء، يعتقد ناشروه ومتداولوه أنه يعود لأحد الأحياء بالجعرانة بمكة المكرمة، وتم توثيقه مؤخرًا.

الهيئة السعودية للحياة الفطرية مكة المكرمة
اعلان
فيديو "ضباع الجعرانة المتجولة" يتفاعل برد من "الحياة الفطرية": لهذا ظهرت
سبق

علّق المتحدث الرسمي باسم الهيئة السعودية للحياة الفطرية، بندر بن إبراهيم الفالح؛ على ما أثير مؤخرًا حول رصد عدد من حيوانات الضباع بالجعرانة بمكة المكرمة، داعيًا الجميع إلى سرعة إبلاغ الهيئة عن أي مشاهدة للكائنات، ليتسنى للهيئة سرعة التعامل معها بما يضمن سلامة الإنسان والكائنات الفطرية في آن واحد.

وقال "الفالح" في تصريح لـ"سبق" حول ما تم تداوله عن وجود ضباع داخل أحد أحياء الجعرانة بمكة المكرمة: "ظهور الحيوانات الفطرية بشكل قريب من التجمعات البشرية سواء على المستوى المحلي أو الدولي؛ هو نتاج لانحسار وقلة الأنشطة البشرية في هذه الفترة نظرًا لفرض منع تجول وحظر ممارسة لبعض الأنشطة البشرية بسبب جائحة فيروس كورونا؛ مما أدى إلى توسيع دائرة استكشاف المواقع من قِبَل هذه الكائنات إلى أماكن قريبة ومتداخلة مع التجمعات البشرية.

وأضاف: "بعض المواقع تعتبر أماكن انتشار طبيعية لهذه الكائنات، وقد رحلت عنها بسبب زيادة الأنشطة البشرية فيها، ومن الطبيعي أن تتواجد فيها أو تعود إليها في هذه الفترة بعد اختفاء تلك الأنشطة، ومن المتوقع أن تختفي منها تلك الكائنات لاحقًا بعد انتهاء فترة الحظر وعودة الأنشطة البشرية لما كانت عليه سابقًا".

وختم تصريحه بقوله: "تأمل الهيئة من الجميع عدم التعرض لأي كائن فطري أثناء تواجده بالقرب من القرى والمدن، وفي حال كانت هذه الكائنات تؤثر على سلامة البشر؛ فترجو الهيئة من الجميع سرعة إبلاغها عن أي مشاهدة للكائنات في تلك المواقع ليتسنى للهيئة سرعة التعامل معها بما يضمن سلامة الإنسان والكائنات الفطرية في آن واحد".

وكان مقطع فيديو متداول يظهر فيه مجموعة من الضباع وهي تتجول داخل أحد الأحياء، يعتقد ناشروه ومتداولوه أنه يعود لأحد الأحياء بالجعرانة بمكة المكرمة، وتم توثيقه مؤخرًا.

10 مايو 2020 - 17 رمضان 1441
12:01 PM

فيديو "ضباع الجعرانة المتجولة" يتفاعل برد من "الحياة الفطرية": لهذا ظهرت

توضيح من متحدثها لـ"سبق" دعا فيه إلى الإبلاغ عند مشاهدتها لسرعة التعامل

A A A
13
24,704

علّق المتحدث الرسمي باسم الهيئة السعودية للحياة الفطرية، بندر بن إبراهيم الفالح؛ على ما أثير مؤخرًا حول رصد عدد من حيوانات الضباع بالجعرانة بمكة المكرمة، داعيًا الجميع إلى سرعة إبلاغ الهيئة عن أي مشاهدة للكائنات، ليتسنى للهيئة سرعة التعامل معها بما يضمن سلامة الإنسان والكائنات الفطرية في آن واحد.

وقال "الفالح" في تصريح لـ"سبق" حول ما تم تداوله عن وجود ضباع داخل أحد أحياء الجعرانة بمكة المكرمة: "ظهور الحيوانات الفطرية بشكل قريب من التجمعات البشرية سواء على المستوى المحلي أو الدولي؛ هو نتاج لانحسار وقلة الأنشطة البشرية في هذه الفترة نظرًا لفرض منع تجول وحظر ممارسة لبعض الأنشطة البشرية بسبب جائحة فيروس كورونا؛ مما أدى إلى توسيع دائرة استكشاف المواقع من قِبَل هذه الكائنات إلى أماكن قريبة ومتداخلة مع التجمعات البشرية.

وأضاف: "بعض المواقع تعتبر أماكن انتشار طبيعية لهذه الكائنات، وقد رحلت عنها بسبب زيادة الأنشطة البشرية فيها، ومن الطبيعي أن تتواجد فيها أو تعود إليها في هذه الفترة بعد اختفاء تلك الأنشطة، ومن المتوقع أن تختفي منها تلك الكائنات لاحقًا بعد انتهاء فترة الحظر وعودة الأنشطة البشرية لما كانت عليه سابقًا".

وختم تصريحه بقوله: "تأمل الهيئة من الجميع عدم التعرض لأي كائن فطري أثناء تواجده بالقرب من القرى والمدن، وفي حال كانت هذه الكائنات تؤثر على سلامة البشر؛ فترجو الهيئة من الجميع سرعة إبلاغها عن أي مشاهدة للكائنات في تلك المواقع ليتسنى للهيئة سرعة التعامل معها بما يضمن سلامة الإنسان والكائنات الفطرية في آن واحد".

وكان مقطع فيديو متداول يظهر فيه مجموعة من الضباع وهي تتجول داخل أحد الأحياء، يعتقد ناشروه ومتداولوه أنه يعود لأحد الأحياء بالجعرانة بمكة المكرمة، وتم توثيقه مؤخرًا.