#السعوديه_الاولي_عالميا يتصدر المتداول في "تويتر" عقب إعلان تقرير "البنك الدولي"

يعد إنجازاً نوعياً للمملكة التي أصبحت الدولة الأكثر تقدماً وإصلاحاً بين 190 دولة بالعالم

نشاط واسع شهده وسم #السعوديه_الاولي_عالميا على "تويتر" خلال الساعات الماضية، ليتصدر قائمة المتداول في الشبكة بالسعودية، وذلك عقب إعلان البنك الدولي اليوم أن السعودية حققت إنجازاً نوعياً في تقرير ممارسة الأعمال 2020 الصادر عن مجموعة البنك الدولي، وتقدمت 30 مرتبة، لتصبح بذلك الدولة الأكثر تقدماً وإصلاحاً بين 190 دولة حول العالم، ونجحت المملكة في تقليص الفجوة مع الدول المرجعية الرائدة في العالم بـ7.7 نقطة، وهي الأعلى بين جميع الدول المشاركة.

وعبر الهاشتاق، قال حساب وزارة التجارة: التقدم الكبير للمملكة في #تقرير_ممارسة_الأعمال2020 وتحقيق المملكة لأكبر تقدم بـ103 مراتب في مؤشر بدء النشاط التجاري بين 190 دولة يشملها التقرير، يعزز البيئة الاستثمارية والتنافسية للمملكة بين دول العالم.

فيما غرّد حساب وزيارة الشؤون البلدية: إحراز المملكة لأكبر تقدم في #تقرير_ممارسة_الأعمال2020 والتقدم في مؤشر الحصول على "#تراخيص_البناء" لقطاع الأعمال، يؤكد أن المملكة تعمل على إصلاحات شاملة لتحسين بيئة الأعمال فيها، وتشجيع المستثمرين على الاستفادة من الفرص الاستثمارية.

وبدوره، نقل حساب "منشآت" عن وزير التجارة ماجد القصبي قوله: "نحتفل اليوم بإنجاز وطني غير مسبوق، ونعاهد أنفسنا من القطاعين العام والخاص باستمرار العمل بجهد أكبر، والوصول بالمملكة للعشر دول الأكثر تنافسية في العالم".

وقالت الجمارك السعودية: المملكة تحقق إنجازاً عالمياً بتقدمها 72 مرتبة في تقرير البنك الدولي لـ #مؤشر_التجارة_عبر_الحدود. ويأتي هذا الإنجاز ضمن خطة #الجمارك_السعودية التي تهدف إلى تعزيز موقع #المملكة كمنصة لوجستية عالمية عبر العديد من التسهيلات والخدمات المستحدثة.

وأضافت الجمارك: إطلاق منصة #فسح لتسهيل إجراءات الاستيراد والتصدير وتخليص الحاويات خلال 24 ساعة من أهم الإصلاحات التي ساهمت في تحسين ترتيب المملكة".

ووفق البنك الدولي يأتي هذا التقدم؛ نتيجة للإصلاحات المتنوعة التي نفذتها المملكة على مستوى الأنظمة واللوائح والإجراءات، بالتعاون مع أكثر من 50 جهة حكومية، بالإضافة إلى القطاع الخاص، التي عززت تنافسية المملكة ورفعت ترتيبها في التقارير العالمية.

وأوضح وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنافسية "تيسير" الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال ما هو إلا تأكيداً على ما تم تنفيذه من إصلاحات لتحسين بيئة الأعمال في المملكة، وتعزيز تنافسيتها للارتقاء بترتيبها في التقارير العالمية، مشيراً إلى أن المملكة تعد اليوم من أبرز الوجهات الاستثمارية على مستوى العالم.

وأكد أن الإنجازات التي تحققت خلال مدة زمنية قصيرة ما هي إلا البداية لمرحلة أكثر ازدهاراً ونجاحاً، وأن العمل مستمر لتحقيق أهداف رؤية 2030، وذلك للوصول بالمملكة إلى مصافّ الدول الـ10 الأكثر تنافسية في العالم.

#السعوديه_الاولي_عالميا البنك الدولي
اعلان
#السعوديه_الاولي_عالميا يتصدر المتداول في "تويتر" عقب إعلان تقرير "البنك الدولي"
سبق

نشاط واسع شهده وسم #السعوديه_الاولي_عالميا على "تويتر" خلال الساعات الماضية، ليتصدر قائمة المتداول في الشبكة بالسعودية، وذلك عقب إعلان البنك الدولي اليوم أن السعودية حققت إنجازاً نوعياً في تقرير ممارسة الأعمال 2020 الصادر عن مجموعة البنك الدولي، وتقدمت 30 مرتبة، لتصبح بذلك الدولة الأكثر تقدماً وإصلاحاً بين 190 دولة حول العالم، ونجحت المملكة في تقليص الفجوة مع الدول المرجعية الرائدة في العالم بـ7.7 نقطة، وهي الأعلى بين جميع الدول المشاركة.

وعبر الهاشتاق، قال حساب وزارة التجارة: التقدم الكبير للمملكة في #تقرير_ممارسة_الأعمال2020 وتحقيق المملكة لأكبر تقدم بـ103 مراتب في مؤشر بدء النشاط التجاري بين 190 دولة يشملها التقرير، يعزز البيئة الاستثمارية والتنافسية للمملكة بين دول العالم.

فيما غرّد حساب وزيارة الشؤون البلدية: إحراز المملكة لأكبر تقدم في #تقرير_ممارسة_الأعمال2020 والتقدم في مؤشر الحصول على "#تراخيص_البناء" لقطاع الأعمال، يؤكد أن المملكة تعمل على إصلاحات شاملة لتحسين بيئة الأعمال فيها، وتشجيع المستثمرين على الاستفادة من الفرص الاستثمارية.

وبدوره، نقل حساب "منشآت" عن وزير التجارة ماجد القصبي قوله: "نحتفل اليوم بإنجاز وطني غير مسبوق، ونعاهد أنفسنا من القطاعين العام والخاص باستمرار العمل بجهد أكبر، والوصول بالمملكة للعشر دول الأكثر تنافسية في العالم".

وقالت الجمارك السعودية: المملكة تحقق إنجازاً عالمياً بتقدمها 72 مرتبة في تقرير البنك الدولي لـ #مؤشر_التجارة_عبر_الحدود. ويأتي هذا الإنجاز ضمن خطة #الجمارك_السعودية التي تهدف إلى تعزيز موقع #المملكة كمنصة لوجستية عالمية عبر العديد من التسهيلات والخدمات المستحدثة.

وأضافت الجمارك: إطلاق منصة #فسح لتسهيل إجراءات الاستيراد والتصدير وتخليص الحاويات خلال 24 ساعة من أهم الإصلاحات التي ساهمت في تحسين ترتيب المملكة".

ووفق البنك الدولي يأتي هذا التقدم؛ نتيجة للإصلاحات المتنوعة التي نفذتها المملكة على مستوى الأنظمة واللوائح والإجراءات، بالتعاون مع أكثر من 50 جهة حكومية، بالإضافة إلى القطاع الخاص، التي عززت تنافسية المملكة ورفعت ترتيبها في التقارير العالمية.

وأوضح وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنافسية "تيسير" الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال ما هو إلا تأكيداً على ما تم تنفيذه من إصلاحات لتحسين بيئة الأعمال في المملكة، وتعزيز تنافسيتها للارتقاء بترتيبها في التقارير العالمية، مشيراً إلى أن المملكة تعد اليوم من أبرز الوجهات الاستثمارية على مستوى العالم.

وأكد أن الإنجازات التي تحققت خلال مدة زمنية قصيرة ما هي إلا البداية لمرحلة أكثر ازدهاراً ونجاحاً، وأن العمل مستمر لتحقيق أهداف رؤية 2030، وذلك للوصول بالمملكة إلى مصافّ الدول الـ10 الأكثر تنافسية في العالم.

24 أكتوبر 2019 - 25 صفر 1441
03:38 PM

#السعوديه_الاولي_عالميا يتصدر المتداول في "تويتر" عقب إعلان تقرير "البنك الدولي"

يعد إنجازاً نوعياً للمملكة التي أصبحت الدولة الأكثر تقدماً وإصلاحاً بين 190 دولة بالعالم

A A A
1
5,703

نشاط واسع شهده وسم #السعوديه_الاولي_عالميا على "تويتر" خلال الساعات الماضية، ليتصدر قائمة المتداول في الشبكة بالسعودية، وذلك عقب إعلان البنك الدولي اليوم أن السعودية حققت إنجازاً نوعياً في تقرير ممارسة الأعمال 2020 الصادر عن مجموعة البنك الدولي، وتقدمت 30 مرتبة، لتصبح بذلك الدولة الأكثر تقدماً وإصلاحاً بين 190 دولة حول العالم، ونجحت المملكة في تقليص الفجوة مع الدول المرجعية الرائدة في العالم بـ7.7 نقطة، وهي الأعلى بين جميع الدول المشاركة.

وعبر الهاشتاق، قال حساب وزارة التجارة: التقدم الكبير للمملكة في #تقرير_ممارسة_الأعمال2020 وتحقيق المملكة لأكبر تقدم بـ103 مراتب في مؤشر بدء النشاط التجاري بين 190 دولة يشملها التقرير، يعزز البيئة الاستثمارية والتنافسية للمملكة بين دول العالم.

فيما غرّد حساب وزيارة الشؤون البلدية: إحراز المملكة لأكبر تقدم في #تقرير_ممارسة_الأعمال2020 والتقدم في مؤشر الحصول على "#تراخيص_البناء" لقطاع الأعمال، يؤكد أن المملكة تعمل على إصلاحات شاملة لتحسين بيئة الأعمال فيها، وتشجيع المستثمرين على الاستفادة من الفرص الاستثمارية.

وبدوره، نقل حساب "منشآت" عن وزير التجارة ماجد القصبي قوله: "نحتفل اليوم بإنجاز وطني غير مسبوق، ونعاهد أنفسنا من القطاعين العام والخاص باستمرار العمل بجهد أكبر، والوصول بالمملكة للعشر دول الأكثر تنافسية في العالم".

وقالت الجمارك السعودية: المملكة تحقق إنجازاً عالمياً بتقدمها 72 مرتبة في تقرير البنك الدولي لـ #مؤشر_التجارة_عبر_الحدود. ويأتي هذا الإنجاز ضمن خطة #الجمارك_السعودية التي تهدف إلى تعزيز موقع #المملكة كمنصة لوجستية عالمية عبر العديد من التسهيلات والخدمات المستحدثة.

وأضافت الجمارك: إطلاق منصة #فسح لتسهيل إجراءات الاستيراد والتصدير وتخليص الحاويات خلال 24 ساعة من أهم الإصلاحات التي ساهمت في تحسين ترتيب المملكة".

ووفق البنك الدولي يأتي هذا التقدم؛ نتيجة للإصلاحات المتنوعة التي نفذتها المملكة على مستوى الأنظمة واللوائح والإجراءات، بالتعاون مع أكثر من 50 جهة حكومية، بالإضافة إلى القطاع الخاص، التي عززت تنافسية المملكة ورفعت ترتيبها في التقارير العالمية.

وأوضح وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنافسية "تيسير" الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال ما هو إلا تأكيداً على ما تم تنفيذه من إصلاحات لتحسين بيئة الأعمال في المملكة، وتعزيز تنافسيتها للارتقاء بترتيبها في التقارير العالمية، مشيراً إلى أن المملكة تعد اليوم من أبرز الوجهات الاستثمارية على مستوى العالم.

وأكد أن الإنجازات التي تحققت خلال مدة زمنية قصيرة ما هي إلا البداية لمرحلة أكثر ازدهاراً ونجاحاً، وأن العمل مستمر لتحقيق أهداف رؤية 2030، وذلك للوصول بالمملكة إلى مصافّ الدول الـ10 الأكثر تنافسية في العالم.