بعد أطراف وقرى مكة.. قمم الجبال في قبضة شرطة العاصمة المقدسة

غالبيتهم من مجهولي الهوية ممن يعملون في سوق الخضار بـ"الكعكية"

أطاح رجال الأمن في شرطة العاصمة المقدسة بـ 80 مخالفًا، وجرت عمليات الضبط تحت جنح الظلام، وبعد مراقبة مستمرة للموقع الذي يقطنه المخالفون ومراقبة تحركاتهم، عن طريق فرق البحث بقوة الضبط الإداري بشرطة العاصمة المقدسة في قمم الجبال المقابلة لسوق الخضار بكعكية مكة، وبحضور قائد القوة العميد فواز الصحفي.

بدأت الحملة قبل الفجر، بعد اجتماع مصغر عقده قائد قوة الضبط الإداري مع رجال القوة، مبينًا حالة الموقع والتضاريس الجبلية لموقع الحملة وارتفاعه؛ إذ يتمركز المخالفون في قمة وسفوح الجبال، وعند مشاهدة أي دورية شرطة يلوذون بالفرار إلى سفوح وقمم الجبال.

توزع رجال قوة الضبط الإداري قبيل الفجر على ثلاثة محاور في أعلى الجبل، ومن خلفه وأمام المخالفين، وتمكنوا من تطويق الجبل كاملاً، وقبيل الفجر وجّه قائد المهمة رجال القوة ببدء المهمة.

تفاجأت العمالة المخالفة وغالبيتهم من الجنسية الباكستانية مجهولي الهوية، وممن يقومون بالعمل في سوق الخضار بالكعكية، مع طلوع الفجر بأن رجال الأمن طوقوا الجبل فحاولوا الهروب ومقاومة رجال الأمن بقذفهم بالحجارة.

أسهمت اللياقة البدنية والخطة المحكمة وانتشار رجال الأمن في الموقع في ساعات الظلام في ضبط جميع الموجودين في الجبل دون هروب أي شخص منهم وعددهم 80 مخالفًا يستوطنون عششًا وسفوح الجبال من مجهولي الهوية.

وجرى إتلاف الصنادق والعشش التي اتخذوها مأوى لهم وإعداد محاضرهم وإحالتهم إلى مركز الإيواء بالشميسي.

ومن جانب آخر، أكدت الجهات الأمنية أنها سوف تصل بإذن الله إلى كل مخالف لأنظمة الدولة، مهما بعد أو تحصن في قمم الجبال والشعاب، وتطبيق الأنظمة بحقهم.

مكة المكرمة شرطة العاصمة المقدسة قمم الجبال سوق الخضار بالكعكية
اعلان
بعد أطراف وقرى مكة.. قمم الجبال في قبضة شرطة العاصمة المقدسة
سبق

أطاح رجال الأمن في شرطة العاصمة المقدسة بـ 80 مخالفًا، وجرت عمليات الضبط تحت جنح الظلام، وبعد مراقبة مستمرة للموقع الذي يقطنه المخالفون ومراقبة تحركاتهم، عن طريق فرق البحث بقوة الضبط الإداري بشرطة العاصمة المقدسة في قمم الجبال المقابلة لسوق الخضار بكعكية مكة، وبحضور قائد القوة العميد فواز الصحفي.

بدأت الحملة قبل الفجر، بعد اجتماع مصغر عقده قائد قوة الضبط الإداري مع رجال القوة، مبينًا حالة الموقع والتضاريس الجبلية لموقع الحملة وارتفاعه؛ إذ يتمركز المخالفون في قمة وسفوح الجبال، وعند مشاهدة أي دورية شرطة يلوذون بالفرار إلى سفوح وقمم الجبال.

توزع رجال قوة الضبط الإداري قبيل الفجر على ثلاثة محاور في أعلى الجبل، ومن خلفه وأمام المخالفين، وتمكنوا من تطويق الجبل كاملاً، وقبيل الفجر وجّه قائد المهمة رجال القوة ببدء المهمة.

تفاجأت العمالة المخالفة وغالبيتهم من الجنسية الباكستانية مجهولي الهوية، وممن يقومون بالعمل في سوق الخضار بالكعكية، مع طلوع الفجر بأن رجال الأمن طوقوا الجبل فحاولوا الهروب ومقاومة رجال الأمن بقذفهم بالحجارة.

أسهمت اللياقة البدنية والخطة المحكمة وانتشار رجال الأمن في الموقع في ساعات الظلام في ضبط جميع الموجودين في الجبل دون هروب أي شخص منهم وعددهم 80 مخالفًا يستوطنون عششًا وسفوح الجبال من مجهولي الهوية.

وجرى إتلاف الصنادق والعشش التي اتخذوها مأوى لهم وإعداد محاضرهم وإحالتهم إلى مركز الإيواء بالشميسي.

ومن جانب آخر، أكدت الجهات الأمنية أنها سوف تصل بإذن الله إلى كل مخالف لأنظمة الدولة، مهما بعد أو تحصن في قمم الجبال والشعاب، وتطبيق الأنظمة بحقهم.

18 ديسمبر 2019 - 21 ربيع الآخر 1441
12:16 AM

بعد أطراف وقرى مكة.. قمم الجبال في قبضة شرطة العاصمة المقدسة

غالبيتهم من مجهولي الهوية ممن يعملون في سوق الخضار بـ"الكعكية"

A A A
16
28,727

أطاح رجال الأمن في شرطة العاصمة المقدسة بـ 80 مخالفًا، وجرت عمليات الضبط تحت جنح الظلام، وبعد مراقبة مستمرة للموقع الذي يقطنه المخالفون ومراقبة تحركاتهم، عن طريق فرق البحث بقوة الضبط الإداري بشرطة العاصمة المقدسة في قمم الجبال المقابلة لسوق الخضار بكعكية مكة، وبحضور قائد القوة العميد فواز الصحفي.

بدأت الحملة قبل الفجر، بعد اجتماع مصغر عقده قائد قوة الضبط الإداري مع رجال القوة، مبينًا حالة الموقع والتضاريس الجبلية لموقع الحملة وارتفاعه؛ إذ يتمركز المخالفون في قمة وسفوح الجبال، وعند مشاهدة أي دورية شرطة يلوذون بالفرار إلى سفوح وقمم الجبال.

توزع رجال قوة الضبط الإداري قبيل الفجر على ثلاثة محاور في أعلى الجبل، ومن خلفه وأمام المخالفين، وتمكنوا من تطويق الجبل كاملاً، وقبيل الفجر وجّه قائد المهمة رجال القوة ببدء المهمة.

تفاجأت العمالة المخالفة وغالبيتهم من الجنسية الباكستانية مجهولي الهوية، وممن يقومون بالعمل في سوق الخضار بالكعكية، مع طلوع الفجر بأن رجال الأمن طوقوا الجبل فحاولوا الهروب ومقاومة رجال الأمن بقذفهم بالحجارة.

أسهمت اللياقة البدنية والخطة المحكمة وانتشار رجال الأمن في الموقع في ساعات الظلام في ضبط جميع الموجودين في الجبل دون هروب أي شخص منهم وعددهم 80 مخالفًا يستوطنون عششًا وسفوح الجبال من مجهولي الهوية.

وجرى إتلاف الصنادق والعشش التي اتخذوها مأوى لهم وإعداد محاضرهم وإحالتهم إلى مركز الإيواء بالشميسي.

ومن جانب آخر، أكدت الجهات الأمنية أنها سوف تصل بإذن الله إلى كل مخالف لأنظمة الدولة، مهما بعد أو تحصن في قمم الجبال والشعاب، وتطبيق الأنظمة بحقهم.