"الغامدي" يتفقّد محاجر ومختبرات وزارة البيئة بميناء جدة للوقوف على جاهزيتها لموسم الحج

قال: نضع السلامة الغذائية ضمن أولوياتنا.. وحث العاملين على سرعة إجراءات "الفسح"

تفقّد مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرّمة المهندس سعيد جار الله الغامدي، محجر ومختبر وزارة البيئة والمياه والزراعة بميناء جدة الإسلامي اليوم.

رافق الغامدي، نائبه الدكتور غالب بن عبدالغني الصاعدي، ومدير المحاجر بفرع مكة فؤاد أحمد الغامدي ومدير الثروة الحيوانية، والمشرف الفني على فرق الحج البيطرية الدكتور عبدالمانع الخيبري، ومدير محجر ميناء جدة الإسلامي الدكتور حامد الحربي، ومدير المختبرات الدكتور عبدالله باحمدين.

واطلع الغامدي، على جاهزية تحقيق أعلى مستويات الخدمة لضيوف الرحمن حسب الخطة التشغيلية والاستعدادية لموسم حج هذا العام، حيث زار مختبر وزارة البيئة بالميناء الذي يهدف إلى تنمية الثروة الحيوانية، والتصدّي للأمراض الوبائية التي تهدد الثروة الحيوانية، والأمراض المشتركة التي تهدد أيضاً صحة الإنسان.

ويقوم المختبر بفحص العينات من الإرساليات الحيوانية والنباتية الواردة عبر منفذ ميناء جدة الإسلامي؛ للتأكد من سلامتها ومأمونيتها والحد من دخول الامراض الوبائية والعابرة للحدود، إضافة إلى تشخيص الأمراض الحيوانية والامراض المشتركة بين الإنسان والحيوان، وكذلك دعم وكالة الثروة الحيوانية في أعمال المسح والتقصي عن الأمراض الوبائية بمنطقة مكة المكرّمة.

وتبلغ مساحة المختبر (٧٧٠ متراً مربعاً) ويحتوي على القسم الإداري، قسم البكتيريا، قسم الفيروسات، قسم الطفيليات، قسم الدواجن، وحدة PCR، وغرفة استقبال العينات، وغرفة التخلص من العينات وثلاجة مركزية.

وتحدث الغامدي، مع العاملين في المحجر حول سرعة إجراءات الفسح الإلكتروني للإرساليات التي تتم بالتعاون مع مصلحة الجمارك العامة، "تنفيذاً للأمر السامي القاضي بسرعة الربط الإلكتروني بمنظومة الاستيراد والتصدير الإلكترونية الموحدة"، والذي اختصر إجراءات الفسح إلى ساعاتٍ معدودة.

وقال الغامدي، إن محاجر فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرّمة ومختبراتها تضع السلامة الغذائية ضمن أولوياتها في العمل.

واطلع خلال جولته على إجراءات الجودة في جميع المرافق والعمليات التابعة لها، منها سلسلة من الإجراءات عند استقبال السفن المخصصة للإرساليات النباتية او الحيوانية، حيث على الفور يتم إجراء عمليات الكشف البيطري على الإرساليات والتأكد من سلامتها صحيًا وتطبيق جميع الإجراءات المحجرية الواردة في نظام (قانون) الحجر البيطري لدول مجلس التعاون في دول الخليج العربية ولائحته التنفيذية بالمملكة، كما يتم سحب عينات عشوائية من الدم بوساطة الأطباء البيطریين لفحصها بالمختبرات المختصة للتأكد من سلامتها مخبريًا، ثم فسحها جمركيًا في حالة سلامتها من أی أوبئة محجریة ومن ثم تسلیمها للمستوردین عن طريق مشغل محطة المواشي.

وأكد الغامدي، على تواصل وزارة البيئة والمياه والزراعة في دعم المختبرات ومحاجر الوزارة بالمنطقة وإمدادها بكوادر من الأخصائيين ذوي الكفاءة العالية والأجهزة والمعدات المتطورة وفائقة الدقة، لتحسين جودة الخدمات المقدمة في مجال الفحص المخبري، ضمن منجزات الوزارة التي تتماشى مع مبادرات التحول الوطني ورؤية المملكة 2030.

وزارة البيئة والمياه والزراعة موسم الحج
اعلان
"الغامدي" يتفقّد محاجر ومختبرات وزارة البيئة بميناء جدة للوقوف على جاهزيتها لموسم الحج
سبق

تفقّد مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرّمة المهندس سعيد جار الله الغامدي، محجر ومختبر وزارة البيئة والمياه والزراعة بميناء جدة الإسلامي اليوم.

رافق الغامدي، نائبه الدكتور غالب بن عبدالغني الصاعدي، ومدير المحاجر بفرع مكة فؤاد أحمد الغامدي ومدير الثروة الحيوانية، والمشرف الفني على فرق الحج البيطرية الدكتور عبدالمانع الخيبري، ومدير محجر ميناء جدة الإسلامي الدكتور حامد الحربي، ومدير المختبرات الدكتور عبدالله باحمدين.

واطلع الغامدي، على جاهزية تحقيق أعلى مستويات الخدمة لضيوف الرحمن حسب الخطة التشغيلية والاستعدادية لموسم حج هذا العام، حيث زار مختبر وزارة البيئة بالميناء الذي يهدف إلى تنمية الثروة الحيوانية، والتصدّي للأمراض الوبائية التي تهدد الثروة الحيوانية، والأمراض المشتركة التي تهدد أيضاً صحة الإنسان.

ويقوم المختبر بفحص العينات من الإرساليات الحيوانية والنباتية الواردة عبر منفذ ميناء جدة الإسلامي؛ للتأكد من سلامتها ومأمونيتها والحد من دخول الامراض الوبائية والعابرة للحدود، إضافة إلى تشخيص الأمراض الحيوانية والامراض المشتركة بين الإنسان والحيوان، وكذلك دعم وكالة الثروة الحيوانية في أعمال المسح والتقصي عن الأمراض الوبائية بمنطقة مكة المكرّمة.

وتبلغ مساحة المختبر (٧٧٠ متراً مربعاً) ويحتوي على القسم الإداري، قسم البكتيريا، قسم الفيروسات، قسم الطفيليات، قسم الدواجن، وحدة PCR، وغرفة استقبال العينات، وغرفة التخلص من العينات وثلاجة مركزية.

وتحدث الغامدي، مع العاملين في المحجر حول سرعة إجراءات الفسح الإلكتروني للإرساليات التي تتم بالتعاون مع مصلحة الجمارك العامة، "تنفيذاً للأمر السامي القاضي بسرعة الربط الإلكتروني بمنظومة الاستيراد والتصدير الإلكترونية الموحدة"، والذي اختصر إجراءات الفسح إلى ساعاتٍ معدودة.

وقال الغامدي، إن محاجر فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرّمة ومختبراتها تضع السلامة الغذائية ضمن أولوياتها في العمل.

واطلع خلال جولته على إجراءات الجودة في جميع المرافق والعمليات التابعة لها، منها سلسلة من الإجراءات عند استقبال السفن المخصصة للإرساليات النباتية او الحيوانية، حيث على الفور يتم إجراء عمليات الكشف البيطري على الإرساليات والتأكد من سلامتها صحيًا وتطبيق جميع الإجراءات المحجرية الواردة في نظام (قانون) الحجر البيطري لدول مجلس التعاون في دول الخليج العربية ولائحته التنفيذية بالمملكة، كما يتم سحب عينات عشوائية من الدم بوساطة الأطباء البيطریين لفحصها بالمختبرات المختصة للتأكد من سلامتها مخبريًا، ثم فسحها جمركيًا في حالة سلامتها من أی أوبئة محجریة ومن ثم تسلیمها للمستوردین عن طريق مشغل محطة المواشي.

وأكد الغامدي، على تواصل وزارة البيئة والمياه والزراعة في دعم المختبرات ومحاجر الوزارة بالمنطقة وإمدادها بكوادر من الأخصائيين ذوي الكفاءة العالية والأجهزة والمعدات المتطورة وفائقة الدقة، لتحسين جودة الخدمات المقدمة في مجال الفحص المخبري، ضمن منجزات الوزارة التي تتماشى مع مبادرات التحول الوطني ورؤية المملكة 2030.

15 يوليو 2020 - 24 ذو القعدة 1441
02:21 PM

"الغامدي" يتفقّد محاجر ومختبرات وزارة البيئة بميناء جدة للوقوف على جاهزيتها لموسم الحج

قال: نضع السلامة الغذائية ضمن أولوياتنا.. وحث العاملين على سرعة إجراءات "الفسح"

A A A
0
2,058

تفقّد مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرّمة المهندس سعيد جار الله الغامدي، محجر ومختبر وزارة البيئة والمياه والزراعة بميناء جدة الإسلامي اليوم.

رافق الغامدي، نائبه الدكتور غالب بن عبدالغني الصاعدي، ومدير المحاجر بفرع مكة فؤاد أحمد الغامدي ومدير الثروة الحيوانية، والمشرف الفني على فرق الحج البيطرية الدكتور عبدالمانع الخيبري، ومدير محجر ميناء جدة الإسلامي الدكتور حامد الحربي، ومدير المختبرات الدكتور عبدالله باحمدين.

واطلع الغامدي، على جاهزية تحقيق أعلى مستويات الخدمة لضيوف الرحمن حسب الخطة التشغيلية والاستعدادية لموسم حج هذا العام، حيث زار مختبر وزارة البيئة بالميناء الذي يهدف إلى تنمية الثروة الحيوانية، والتصدّي للأمراض الوبائية التي تهدد الثروة الحيوانية، والأمراض المشتركة التي تهدد أيضاً صحة الإنسان.

ويقوم المختبر بفحص العينات من الإرساليات الحيوانية والنباتية الواردة عبر منفذ ميناء جدة الإسلامي؛ للتأكد من سلامتها ومأمونيتها والحد من دخول الامراض الوبائية والعابرة للحدود، إضافة إلى تشخيص الأمراض الحيوانية والامراض المشتركة بين الإنسان والحيوان، وكذلك دعم وكالة الثروة الحيوانية في أعمال المسح والتقصي عن الأمراض الوبائية بمنطقة مكة المكرّمة.

وتبلغ مساحة المختبر (٧٧٠ متراً مربعاً) ويحتوي على القسم الإداري، قسم البكتيريا، قسم الفيروسات، قسم الطفيليات، قسم الدواجن، وحدة PCR، وغرفة استقبال العينات، وغرفة التخلص من العينات وثلاجة مركزية.

وتحدث الغامدي، مع العاملين في المحجر حول سرعة إجراءات الفسح الإلكتروني للإرساليات التي تتم بالتعاون مع مصلحة الجمارك العامة، "تنفيذاً للأمر السامي القاضي بسرعة الربط الإلكتروني بمنظومة الاستيراد والتصدير الإلكترونية الموحدة"، والذي اختصر إجراءات الفسح إلى ساعاتٍ معدودة.

وقال الغامدي، إن محاجر فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرّمة ومختبراتها تضع السلامة الغذائية ضمن أولوياتها في العمل.

واطلع خلال جولته على إجراءات الجودة في جميع المرافق والعمليات التابعة لها، منها سلسلة من الإجراءات عند استقبال السفن المخصصة للإرساليات النباتية او الحيوانية، حيث على الفور يتم إجراء عمليات الكشف البيطري على الإرساليات والتأكد من سلامتها صحيًا وتطبيق جميع الإجراءات المحجرية الواردة في نظام (قانون) الحجر البيطري لدول مجلس التعاون في دول الخليج العربية ولائحته التنفيذية بالمملكة، كما يتم سحب عينات عشوائية من الدم بوساطة الأطباء البيطریين لفحصها بالمختبرات المختصة للتأكد من سلامتها مخبريًا، ثم فسحها جمركيًا في حالة سلامتها من أی أوبئة محجریة ومن ثم تسلیمها للمستوردین عن طريق مشغل محطة المواشي.

وأكد الغامدي، على تواصل وزارة البيئة والمياه والزراعة في دعم المختبرات ومحاجر الوزارة بالمنطقة وإمدادها بكوادر من الأخصائيين ذوي الكفاءة العالية والأجهزة والمعدات المتطورة وفائقة الدقة، لتحسين جودة الخدمات المقدمة في مجال الفحص المخبري، ضمن منجزات الوزارة التي تتماشى مع مبادرات التحول الوطني ورؤية المملكة 2030.