"سبق" ترصد ازدحام أشياب "تحلية الخرمة" والأهالي يطالبون بزيادة الضخ

بعد جفاف مياه الآبار الجوفية بالمحافظة وارتفاع حرارة الصيف

رصدت "سبق" ازدحام صهاريج المياه وطول انتظارها على أشياب المياه المحلاة بمحافظة الخرمة، بعد جفاف مياه الآبار الجوفية بالمحافظة، وارتفاع حرارة الصيف.

وكشف عدد من سكان الخرمة عن معاناتهم من كثرة توقف الأشياب وإغلاقها وعدم تغطية المياه المخصصة لخزانات الخرمة لحاجتهم.

وطالب أهالي الخرمة بمعالجة ضعف ضخ المياه عند تعبئة الصهاريج والذي يستغرق حوالي 20 دقيقة ما سبب الازدحام وطول انتظار المواطنين للحصول على وايت للسقيا.

كما ناشد الأهالي بزيادة ضخ المياه المحلاة بخزانات الخرمة لتغطية احتياجاتهم في سقيا المنازل بعد جفاف الآبار الجوفية بالمحافظة وارتفاع درجات حرارة الصيف بالمنطقة.

اعلان
"سبق" ترصد ازدحام أشياب "تحلية الخرمة" والأهالي يطالبون بزيادة الضخ
سبق

رصدت "سبق" ازدحام صهاريج المياه وطول انتظارها على أشياب المياه المحلاة بمحافظة الخرمة، بعد جفاف مياه الآبار الجوفية بالمحافظة، وارتفاع حرارة الصيف.

وكشف عدد من سكان الخرمة عن معاناتهم من كثرة توقف الأشياب وإغلاقها وعدم تغطية المياه المخصصة لخزانات الخرمة لحاجتهم.

وطالب أهالي الخرمة بمعالجة ضعف ضخ المياه عند تعبئة الصهاريج والذي يستغرق حوالي 20 دقيقة ما سبب الازدحام وطول انتظار المواطنين للحصول على وايت للسقيا.

كما ناشد الأهالي بزيادة ضخ المياه المحلاة بخزانات الخرمة لتغطية احتياجاتهم في سقيا المنازل بعد جفاف الآبار الجوفية بالمحافظة وارتفاع درجات حرارة الصيف بالمنطقة.

09 يونيو 2020 - 17 شوّال 1441
12:25 AM
اخر تعديل
17 يوليو 2020 - 26 ذو القعدة 1441
07:07 PM

"سبق" ترصد ازدحام أشياب "تحلية الخرمة" والأهالي يطالبون بزيادة الضخ

بعد جفاف مياه الآبار الجوفية بالمحافظة وارتفاع حرارة الصيف

A A A
0
6,655

رصدت "سبق" ازدحام صهاريج المياه وطول انتظارها على أشياب المياه المحلاة بمحافظة الخرمة، بعد جفاف مياه الآبار الجوفية بالمحافظة، وارتفاع حرارة الصيف.

وكشف عدد من سكان الخرمة عن معاناتهم من كثرة توقف الأشياب وإغلاقها وعدم تغطية المياه المخصصة لخزانات الخرمة لحاجتهم.

وطالب أهالي الخرمة بمعالجة ضعف ضخ المياه عند تعبئة الصهاريج والذي يستغرق حوالي 20 دقيقة ما سبب الازدحام وطول انتظار المواطنين للحصول على وايت للسقيا.

كما ناشد الأهالي بزيادة ضخ المياه المحلاة بخزانات الخرمة لتغطية احتياجاتهم في سقيا المنازل بعد جفاف الآبار الجوفية بالمحافظة وارتفاع درجات حرارة الصيف بالمنطقة.