"هابي جازان".. كافيهات ومطاعم وفعاليات تستهدف زوار المهرجان الشتوي

ساهم في إنعاش الأسواق واهتم بالأطفال وعائلاتهم

وسط إقبال كبير من قبل الزوار في منطقة جازان، ساهم مهرجان جازان الشتوي في إنعاش الأسواق، خصوصاً أن فعاليات "هابي جازان" التي تتضمن مجسمات لشخصيات مرعبة، فضلاً عن المطاعم المختلفة التي تقدم الأكلات الشعبية المعروفة، وكذلك الكافيهات في منطقة جازان.

وتعيش فعالية "هابي جازان" وسط خدمات متكاملة وفعاليات عائلية وشبابية وإقبال جماهيري فاق التوقعات، مما يضطر الجهات المنظمة في غالب الأحيان إلى إقفال الأبواب الخارجية للمهرجان فور اكتظاظ الفعاليات بأعداد كبيرة من الزوار.

وتستهدف الفعالية 160 ألف زائر في 16 يوماً بواقع عشرة آلاف يومياً، وهي أقصى طاقة استيعابية لموقع الفعالية، حيث يتمتع الزوار بمجموعة من الفعاليات المتنوعة وسط أجواء من السعادة.

واهتمت فعالية "هابي جازان" بالأطفال وعائلاتهم، وحرصهم على استمتاع الآباء والأمهات بفعاليات المهرجان، من خلال توفير مناطق خاصة لهم داخل المهرجان تحتوي على أنشطة حركية مثل الكارتينج وسباق الألوان والمسرح والعروض، وغيرها من الأنشطة التي تنمي قدرات الأطفال، والحرص على التعريف بالتراث الوطني للمملكة من خلال توفير منطقة خاصة داخل المهرجان تحتوي على أركان لاستكشاف تراث المملكة، والتعرف عليه من مختلف المناطق.

مهرجان جازان الشتوي
اعلان
"هابي جازان".. كافيهات ومطاعم وفعاليات تستهدف زوار المهرجان الشتوي
سبق

وسط إقبال كبير من قبل الزوار في منطقة جازان، ساهم مهرجان جازان الشتوي في إنعاش الأسواق، خصوصاً أن فعاليات "هابي جازان" التي تتضمن مجسمات لشخصيات مرعبة، فضلاً عن المطاعم المختلفة التي تقدم الأكلات الشعبية المعروفة، وكذلك الكافيهات في منطقة جازان.

وتعيش فعالية "هابي جازان" وسط خدمات متكاملة وفعاليات عائلية وشبابية وإقبال جماهيري فاق التوقعات، مما يضطر الجهات المنظمة في غالب الأحيان إلى إقفال الأبواب الخارجية للمهرجان فور اكتظاظ الفعاليات بأعداد كبيرة من الزوار.

وتستهدف الفعالية 160 ألف زائر في 16 يوماً بواقع عشرة آلاف يومياً، وهي أقصى طاقة استيعابية لموقع الفعالية، حيث يتمتع الزوار بمجموعة من الفعاليات المتنوعة وسط أجواء من السعادة.

واهتمت فعالية "هابي جازان" بالأطفال وعائلاتهم، وحرصهم على استمتاع الآباء والأمهات بفعاليات المهرجان، من خلال توفير مناطق خاصة لهم داخل المهرجان تحتوي على أنشطة حركية مثل الكارتينج وسباق الألوان والمسرح والعروض، وغيرها من الأنشطة التي تنمي قدرات الأطفال، والحرص على التعريف بالتراث الوطني للمملكة من خلال توفير منطقة خاصة داخل المهرجان تحتوي على أركان لاستكشاف تراث المملكة، والتعرف عليه من مختلف المناطق.

09 يناير 2020 - 14 جمادى الأول 1441
10:17 PM

"هابي جازان".. كافيهات ومطاعم وفعاليات تستهدف زوار المهرجان الشتوي

ساهم في إنعاش الأسواق واهتم بالأطفال وعائلاتهم

A A A
4
12,467

وسط إقبال كبير من قبل الزوار في منطقة جازان، ساهم مهرجان جازان الشتوي في إنعاش الأسواق، خصوصاً أن فعاليات "هابي جازان" التي تتضمن مجسمات لشخصيات مرعبة، فضلاً عن المطاعم المختلفة التي تقدم الأكلات الشعبية المعروفة، وكذلك الكافيهات في منطقة جازان.

وتعيش فعالية "هابي جازان" وسط خدمات متكاملة وفعاليات عائلية وشبابية وإقبال جماهيري فاق التوقعات، مما يضطر الجهات المنظمة في غالب الأحيان إلى إقفال الأبواب الخارجية للمهرجان فور اكتظاظ الفعاليات بأعداد كبيرة من الزوار.

وتستهدف الفعالية 160 ألف زائر في 16 يوماً بواقع عشرة آلاف يومياً، وهي أقصى طاقة استيعابية لموقع الفعالية، حيث يتمتع الزوار بمجموعة من الفعاليات المتنوعة وسط أجواء من السعادة.

واهتمت فعالية "هابي جازان" بالأطفال وعائلاتهم، وحرصهم على استمتاع الآباء والأمهات بفعاليات المهرجان، من خلال توفير مناطق خاصة لهم داخل المهرجان تحتوي على أنشطة حركية مثل الكارتينج وسباق الألوان والمسرح والعروض، وغيرها من الأنشطة التي تنمي قدرات الأطفال، والحرص على التعريف بالتراث الوطني للمملكة من خلال توفير منطقة خاصة داخل المهرجان تحتوي على أركان لاستكشاف تراث المملكة، والتعرف عليه من مختلف المناطق.