"الاتصالات" تُصدر وثيقة طلب معلومات للجيل الخامس

من خلال دعوة 25 شركة داخل السعودية

أعلنت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات إطلاق أول وثيقة طلب معلومات حول البرنامج التجريبي للجيل الخامس في السوق، وذلك بدعوة أكثر من 25 شركة داخل السعودية لتغطية مجموعة كاملة من الحلول المستقبلية؛ وذلك بهدف جمع المعلومات حول قدرات المشغلين ومقدمي التقنية الموجودين في السعودية، ومعرفة أنواع الحلول التي يمكن تنفيذها في السعودية، والتكلفة المرتبطة بها.\

ويأتي استحداث البرنامج بعد أن بذلت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات جهودًا مشتركة مع العديد من الوزارات والشركات من أجل الاستمرار في ضمان تطوير شبكات الجيل الخامس في السعودية، الذي سيسهم في تعزيز الابتكار والقدرة التنافسية، وإمكانية الوصول إلى حلول ذكية في جميع المجالات والقطاعات التعليمية والصناعية والطاقة وغيرها، من خلال تعظيم تأثير تقنية الجيل الخامس على تحقيق رؤية 2030، وتحقيق أقصى قدر من النجاح التجاري لحلول الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، وتسهيل تطوير نظام الجيل الخامس.

وتشجِّع الوزارة جميع الشركات المهتمة في السعودية على المشاركة في وثيقة طلب المعلومات أو اقتراح أي مشروع آخر خاص بالجيل الخامس للاتصالات، وذلك من خلال التواصل عبر الموقع الإلكتروني: https:/ / mcit.cc/ 5g.

وكانت السعودية من أولى الدول نحو تبني أحدث التقنيات والشبكات العالمية، ومن ضمنها تقنيات الجيل الخامس للاتصالات؛ إذ تعد الممكِّن الرئيس للمدن الذكية، والثورة الصناعية الرابعة، وتقنيات إنترنت الأشياء.

كما عملت السعودية، ممثلة بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات؛ لتصبح من الدول الرائدة في تهيئة بنية تحتية متكاملة للجيل الخامس. ومنذ ذلك الحين قامت الوزارة بالتعاون مع هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في العديد من الجهود لتمكين البنية التحتية للاتصالات من خلال تخصيص الطيف الترددي لشبكات الجيل الخامس، الذي أسهم في إطلاق خدمات الجيل الخامس بشكل تجاري في منتصف النصف الثاني من سنة 2019 بعد أن وضعت السياسات والتنظيمات اللازمة لتسهيل تطوير حلول الجيل الخامس في السعودية.

وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات الجيل الخامس
اعلان
"الاتصالات" تُصدر وثيقة طلب معلومات للجيل الخامس
سبق

أعلنت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات إطلاق أول وثيقة طلب معلومات حول البرنامج التجريبي للجيل الخامس في السوق، وذلك بدعوة أكثر من 25 شركة داخل السعودية لتغطية مجموعة كاملة من الحلول المستقبلية؛ وذلك بهدف جمع المعلومات حول قدرات المشغلين ومقدمي التقنية الموجودين في السعودية، ومعرفة أنواع الحلول التي يمكن تنفيذها في السعودية، والتكلفة المرتبطة بها.\

ويأتي استحداث البرنامج بعد أن بذلت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات جهودًا مشتركة مع العديد من الوزارات والشركات من أجل الاستمرار في ضمان تطوير شبكات الجيل الخامس في السعودية، الذي سيسهم في تعزيز الابتكار والقدرة التنافسية، وإمكانية الوصول إلى حلول ذكية في جميع المجالات والقطاعات التعليمية والصناعية والطاقة وغيرها، من خلال تعظيم تأثير تقنية الجيل الخامس على تحقيق رؤية 2030، وتحقيق أقصى قدر من النجاح التجاري لحلول الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، وتسهيل تطوير نظام الجيل الخامس.

وتشجِّع الوزارة جميع الشركات المهتمة في السعودية على المشاركة في وثيقة طلب المعلومات أو اقتراح أي مشروع آخر خاص بالجيل الخامس للاتصالات، وذلك من خلال التواصل عبر الموقع الإلكتروني: https:/ / mcit.cc/ 5g.

وكانت السعودية من أولى الدول نحو تبني أحدث التقنيات والشبكات العالمية، ومن ضمنها تقنيات الجيل الخامس للاتصالات؛ إذ تعد الممكِّن الرئيس للمدن الذكية، والثورة الصناعية الرابعة، وتقنيات إنترنت الأشياء.

كما عملت السعودية، ممثلة بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات؛ لتصبح من الدول الرائدة في تهيئة بنية تحتية متكاملة للجيل الخامس. ومنذ ذلك الحين قامت الوزارة بالتعاون مع هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في العديد من الجهود لتمكين البنية التحتية للاتصالات من خلال تخصيص الطيف الترددي لشبكات الجيل الخامس، الذي أسهم في إطلاق خدمات الجيل الخامس بشكل تجاري في منتصف النصف الثاني من سنة 2019 بعد أن وضعت السياسات والتنظيمات اللازمة لتسهيل تطوير حلول الجيل الخامس في السعودية.

02 مايو 2020 - 9 رمضان 1441
02:03 AM
اخر تعديل
04 مايو 2020 - 11 رمضان 1441
01:52 PM

"الاتصالات" تُصدر وثيقة طلب معلومات للجيل الخامس

من خلال دعوة 25 شركة داخل السعودية

A A A
5
8,388

أعلنت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات إطلاق أول وثيقة طلب معلومات حول البرنامج التجريبي للجيل الخامس في السوق، وذلك بدعوة أكثر من 25 شركة داخل السعودية لتغطية مجموعة كاملة من الحلول المستقبلية؛ وذلك بهدف جمع المعلومات حول قدرات المشغلين ومقدمي التقنية الموجودين في السعودية، ومعرفة أنواع الحلول التي يمكن تنفيذها في السعودية، والتكلفة المرتبطة بها.\

ويأتي استحداث البرنامج بعد أن بذلت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات جهودًا مشتركة مع العديد من الوزارات والشركات من أجل الاستمرار في ضمان تطوير شبكات الجيل الخامس في السعودية، الذي سيسهم في تعزيز الابتكار والقدرة التنافسية، وإمكانية الوصول إلى حلول ذكية في جميع المجالات والقطاعات التعليمية والصناعية والطاقة وغيرها، من خلال تعظيم تأثير تقنية الجيل الخامس على تحقيق رؤية 2030، وتحقيق أقصى قدر من النجاح التجاري لحلول الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، وتسهيل تطوير نظام الجيل الخامس.

وتشجِّع الوزارة جميع الشركات المهتمة في السعودية على المشاركة في وثيقة طلب المعلومات أو اقتراح أي مشروع آخر خاص بالجيل الخامس للاتصالات، وذلك من خلال التواصل عبر الموقع الإلكتروني: https:/ / mcit.cc/ 5g.

وكانت السعودية من أولى الدول نحو تبني أحدث التقنيات والشبكات العالمية، ومن ضمنها تقنيات الجيل الخامس للاتصالات؛ إذ تعد الممكِّن الرئيس للمدن الذكية، والثورة الصناعية الرابعة، وتقنيات إنترنت الأشياء.

كما عملت السعودية، ممثلة بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات؛ لتصبح من الدول الرائدة في تهيئة بنية تحتية متكاملة للجيل الخامس. ومنذ ذلك الحين قامت الوزارة بالتعاون مع هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في العديد من الجهود لتمكين البنية التحتية للاتصالات من خلال تخصيص الطيف الترددي لشبكات الجيل الخامس، الذي أسهم في إطلاق خدمات الجيل الخامس بشكل تجاري في منتصف النصف الثاني من سنة 2019 بعد أن وضعت السياسات والتنظيمات اللازمة لتسهيل تطوير حلول الجيل الخامس في السعودية.