وفد من اللجنة النسائية للتوعية بمكة يزور جناح حرس الحدود بـ"الجنادرية 33"

تعرَّف على الأرشيف التاريخي منذ تأسيسه باسم "الهجانة" حتى اسمه الحالي

قام وفد من اللجنة النسائية للتوعية بالمديرية العامة لحرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة بزيارة لمعرض المديرية العامة لحرس الحدود المشارك ضمن فعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة المقام على أرض الجنادرية في دورته الثالثة والثلاثين. وقد تكون الوفد من 13 سيدة.

وتفصيلاً، استقبل الوفد العقيد البحري الركن ساهر الحربي، المشرف العام على المعرض، وقام بإطلاعه على الأجنحة المشاركة في المعرض هذا العام التي بلغت 13 جناحًا.

وتعرَّف الوفد على الأرشيف التاريخي لحرس الحدود منذ تأسيسه باسمه التاريخي "الهجانة"، وتدرجه حتى اسمه اليوم "حرس الحدود"، واستمع إلى شرح مفصل عن الملابس العسكرية التي كان يرتديها ضباط وأفراد حرس الحدود من جميع الفئات البرية والبحرية عبر الحقب الماضية حتى وقتنا الحاضر. كما تجول الوفد في الأجنحة مرورًا بقسم الأمن والحماية، ونظم المعلومات، والشؤون البحرية، وقوة الأمن البحرية الخاصة، والبحث والسلامة، ومبادرات اللجنة النسائية.

واستمع الوفد إلى شرح وافٍ عن جناح الطيران، والشؤون الطبية، وقوة الأمن البرية الخاصة، والأسلحة، وأكاديمية محمد بن نايف البحرية، ورؤية السعودية ٢٠٣٠، ونبذة عن أسماء شهداء الواجب - رحمهم الله- وذودهم عن مكتسبات الوطن وحدوده. كما شاهد الوفد عرضًا خاصًّا في ميدان العرض لعمليات القبض والتفتيش والكشف عن طرق تهريب الممنوعات.

وأبدى الوفد إعجابه بمبادرة حرس الحدود في إعادة تهيئة بعض شواطئ السعودية، وتخصيص مواقع للسباحة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتجهيزها بالمتطلبات كافة من وسائل السلامة البحرية واللوحات الإرشادية، وتعليمات الشاطئ وأبراج المراقبة، وتجهيزها بالخدمات كافة التي يحتاجون إليها منذ وصولهم إلى الموقع؛ وذلك سعيًا لتمكين هذه الشريحة من ممارسة هوايتها في السباحة على الشاطئ بشكل طبيعي وآمن مع جميع أفراد أسرتهم.

واختُتمت الزيارة بأخذ الصور التذكارية واللقاءات التلفزيونية والصحفية مع عدد من أعضاء اللجنة النسائية للتوعية بمنطقة مكة المكرمة.

مهرجان الجنادرية الـ33 الجنادرية الـ33 الجنادرية
اعلان
وفد من اللجنة النسائية للتوعية بمكة يزور جناح حرس الحدود بـ"الجنادرية 33"
سبق

قام وفد من اللجنة النسائية للتوعية بالمديرية العامة لحرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة بزيارة لمعرض المديرية العامة لحرس الحدود المشارك ضمن فعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة المقام على أرض الجنادرية في دورته الثالثة والثلاثين. وقد تكون الوفد من 13 سيدة.

وتفصيلاً، استقبل الوفد العقيد البحري الركن ساهر الحربي، المشرف العام على المعرض، وقام بإطلاعه على الأجنحة المشاركة في المعرض هذا العام التي بلغت 13 جناحًا.

وتعرَّف الوفد على الأرشيف التاريخي لحرس الحدود منذ تأسيسه باسمه التاريخي "الهجانة"، وتدرجه حتى اسمه اليوم "حرس الحدود"، واستمع إلى شرح مفصل عن الملابس العسكرية التي كان يرتديها ضباط وأفراد حرس الحدود من جميع الفئات البرية والبحرية عبر الحقب الماضية حتى وقتنا الحاضر. كما تجول الوفد في الأجنحة مرورًا بقسم الأمن والحماية، ونظم المعلومات، والشؤون البحرية، وقوة الأمن البحرية الخاصة، والبحث والسلامة، ومبادرات اللجنة النسائية.

واستمع الوفد إلى شرح وافٍ عن جناح الطيران، والشؤون الطبية، وقوة الأمن البرية الخاصة، والأسلحة، وأكاديمية محمد بن نايف البحرية، ورؤية السعودية ٢٠٣٠، ونبذة عن أسماء شهداء الواجب - رحمهم الله- وذودهم عن مكتسبات الوطن وحدوده. كما شاهد الوفد عرضًا خاصًّا في ميدان العرض لعمليات القبض والتفتيش والكشف عن طرق تهريب الممنوعات.

وأبدى الوفد إعجابه بمبادرة حرس الحدود في إعادة تهيئة بعض شواطئ السعودية، وتخصيص مواقع للسباحة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتجهيزها بالمتطلبات كافة من وسائل السلامة البحرية واللوحات الإرشادية، وتعليمات الشاطئ وأبراج المراقبة، وتجهيزها بالخدمات كافة التي يحتاجون إليها منذ وصولهم إلى الموقع؛ وذلك سعيًا لتمكين هذه الشريحة من ممارسة هوايتها في السباحة على الشاطئ بشكل طبيعي وآمن مع جميع أفراد أسرتهم.

واختُتمت الزيارة بأخذ الصور التذكارية واللقاءات التلفزيونية والصحفية مع عدد من أعضاء اللجنة النسائية للتوعية بمنطقة مكة المكرمة.

05 يناير 2019 - 29 ربيع الآخر 1440
12:01 AM
اخر تعديل
09 فبراير 2019 - 4 جمادى الآخر 1440
05:03 AM

وفد من اللجنة النسائية للتوعية بمكة يزور جناح حرس الحدود بـ"الجنادرية 33"

تعرَّف على الأرشيف التاريخي منذ تأسيسه باسم "الهجانة" حتى اسمه الحالي

A A A
0
460

قام وفد من اللجنة النسائية للتوعية بالمديرية العامة لحرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة بزيارة لمعرض المديرية العامة لحرس الحدود المشارك ضمن فعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة المقام على أرض الجنادرية في دورته الثالثة والثلاثين. وقد تكون الوفد من 13 سيدة.

وتفصيلاً، استقبل الوفد العقيد البحري الركن ساهر الحربي، المشرف العام على المعرض، وقام بإطلاعه على الأجنحة المشاركة في المعرض هذا العام التي بلغت 13 جناحًا.

وتعرَّف الوفد على الأرشيف التاريخي لحرس الحدود منذ تأسيسه باسمه التاريخي "الهجانة"، وتدرجه حتى اسمه اليوم "حرس الحدود"، واستمع إلى شرح مفصل عن الملابس العسكرية التي كان يرتديها ضباط وأفراد حرس الحدود من جميع الفئات البرية والبحرية عبر الحقب الماضية حتى وقتنا الحاضر. كما تجول الوفد في الأجنحة مرورًا بقسم الأمن والحماية، ونظم المعلومات، والشؤون البحرية، وقوة الأمن البحرية الخاصة، والبحث والسلامة، ومبادرات اللجنة النسائية.

واستمع الوفد إلى شرح وافٍ عن جناح الطيران، والشؤون الطبية، وقوة الأمن البرية الخاصة، والأسلحة، وأكاديمية محمد بن نايف البحرية، ورؤية السعودية ٢٠٣٠، ونبذة عن أسماء شهداء الواجب - رحمهم الله- وذودهم عن مكتسبات الوطن وحدوده. كما شاهد الوفد عرضًا خاصًّا في ميدان العرض لعمليات القبض والتفتيش والكشف عن طرق تهريب الممنوعات.

وأبدى الوفد إعجابه بمبادرة حرس الحدود في إعادة تهيئة بعض شواطئ السعودية، وتخصيص مواقع للسباحة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتجهيزها بالمتطلبات كافة من وسائل السلامة البحرية واللوحات الإرشادية، وتعليمات الشاطئ وأبراج المراقبة، وتجهيزها بالخدمات كافة التي يحتاجون إليها منذ وصولهم إلى الموقع؛ وذلك سعيًا لتمكين هذه الشريحة من ممارسة هوايتها في السباحة على الشاطئ بشكل طبيعي وآمن مع جميع أفراد أسرتهم.

واختُتمت الزيارة بأخذ الصور التذكارية واللقاءات التلفزيونية والصحفية مع عدد من أعضاء اللجنة النسائية للتوعية بمنطقة مكة المكرمة.