"العيسى" و"بلير" يبحثان تنفيذ برامج تعزيز المشتركات الإنسانية

ناقشا سبل تقوية العلاقات الثقافية والتواصل الحضاري

استقبل الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، في مكتبه بمحافظة جدة، توني بلير رئيس وزراء المملكة المتحدة الأسبق، رئيس مؤسسة توني بلير للتغير العالمي.

وعقد الجانبان اجتماعاً مطولاً ناقش عدداً من الموضوعات ذات الصلة بالتغيير الإيجابي وتعزيز الوعي بالقيم الإنسانية المشتركة بين الأمم، إضافة إلى تعزيز العلاقات الثقافية والتواصل الحضاري والاجتماعي بين أتباع الأديان والثقافات المختلفة.

وتطرق الطرفان إلى أهمية التشجيع على الحوار الثقافي والحضاري ومنصات الحوار، فضلاً عن تكثيف برامج مكافحة المرض والفقر والأمية والجهل في مختلف مناطق الاحتياج حول العالم، والعمل على تحقيق ذلك عبر وضع برامج وآليات للتعاون بين رابطة العالم الإسلامي ومؤسسة توني بلير للتغيير العالمي.

وشهد اللقاء التشديد على ضرورة التعاون في البرامج التعليمية والبحثية وبرامج التبادل الثقافي من أجل التوعية بأهمية البناء على القيم الإنسانية المشتركة، ودور ذلك في نشر مفاهيم التسامح الديني ومواجهة أفكار التطرف والكراهية، إضافة إلى التصدي لانكشاف المجتمعات التي تعاني من الفقر والجهل والمرض، على المؤثرات الخارجية، وأساليب الاستغلال والتوظيف السياسي والديني السلبي.

وبحث الجانبان عقد الدورات التدريبية وبرامج التواصل وتعزيز دور شريحة الشباب في الإسهام في صناعة السلام، إضافة إلى تطبيق برامج التنمية الوطنية في المجمعات الفقيرة من خلال الحوكمة والتطوير المؤسسي.

يشار إلى أن معهد توني بلير للتغيير العالمي، معهد غير ربحي يعنى ببرامج واستشارات وأبحاث دعم التنمية الوطنية حول العالم عبر الحكومات الرشيدة والإصلاح الثقافي، وتعزيز التسامح والتواصل الحضاري.

الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي رابطة العالم الإسلامي جدة مؤسسة توني بلير للتغيير العالمي التسامح الديني التواصل الحضاري توني بلير رئيس وزراء المملكة المتحدة الأسبق محمد العيسى
اعلان
"العيسى" و"بلير" يبحثان تنفيذ برامج تعزيز المشتركات الإنسانية
سبق

استقبل الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، في مكتبه بمحافظة جدة، توني بلير رئيس وزراء المملكة المتحدة الأسبق، رئيس مؤسسة توني بلير للتغير العالمي.

وعقد الجانبان اجتماعاً مطولاً ناقش عدداً من الموضوعات ذات الصلة بالتغيير الإيجابي وتعزيز الوعي بالقيم الإنسانية المشتركة بين الأمم، إضافة إلى تعزيز العلاقات الثقافية والتواصل الحضاري والاجتماعي بين أتباع الأديان والثقافات المختلفة.

وتطرق الطرفان إلى أهمية التشجيع على الحوار الثقافي والحضاري ومنصات الحوار، فضلاً عن تكثيف برامج مكافحة المرض والفقر والأمية والجهل في مختلف مناطق الاحتياج حول العالم، والعمل على تحقيق ذلك عبر وضع برامج وآليات للتعاون بين رابطة العالم الإسلامي ومؤسسة توني بلير للتغيير العالمي.

وشهد اللقاء التشديد على ضرورة التعاون في البرامج التعليمية والبحثية وبرامج التبادل الثقافي من أجل التوعية بأهمية البناء على القيم الإنسانية المشتركة، ودور ذلك في نشر مفاهيم التسامح الديني ومواجهة أفكار التطرف والكراهية، إضافة إلى التصدي لانكشاف المجتمعات التي تعاني من الفقر والجهل والمرض، على المؤثرات الخارجية، وأساليب الاستغلال والتوظيف السياسي والديني السلبي.

وبحث الجانبان عقد الدورات التدريبية وبرامج التواصل وتعزيز دور شريحة الشباب في الإسهام في صناعة السلام، إضافة إلى تطبيق برامج التنمية الوطنية في المجمعات الفقيرة من خلال الحوكمة والتطوير المؤسسي.

يشار إلى أن معهد توني بلير للتغيير العالمي، معهد غير ربحي يعنى ببرامج واستشارات وأبحاث دعم التنمية الوطنية حول العالم عبر الحكومات الرشيدة والإصلاح الثقافي، وتعزيز التسامح والتواصل الحضاري.

05 أكتوبر 2019 - 6 صفر 1441
05:28 PM
اخر تعديل
25 أغسطس 2020 - 6 محرّم 1442
07:33 AM

"العيسى" و"بلير" يبحثان تنفيذ برامج تعزيز المشتركات الإنسانية

ناقشا سبل تقوية العلاقات الثقافية والتواصل الحضاري

A A A
6
4,416

استقبل الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، في مكتبه بمحافظة جدة، توني بلير رئيس وزراء المملكة المتحدة الأسبق، رئيس مؤسسة توني بلير للتغير العالمي.

وعقد الجانبان اجتماعاً مطولاً ناقش عدداً من الموضوعات ذات الصلة بالتغيير الإيجابي وتعزيز الوعي بالقيم الإنسانية المشتركة بين الأمم، إضافة إلى تعزيز العلاقات الثقافية والتواصل الحضاري والاجتماعي بين أتباع الأديان والثقافات المختلفة.

وتطرق الطرفان إلى أهمية التشجيع على الحوار الثقافي والحضاري ومنصات الحوار، فضلاً عن تكثيف برامج مكافحة المرض والفقر والأمية والجهل في مختلف مناطق الاحتياج حول العالم، والعمل على تحقيق ذلك عبر وضع برامج وآليات للتعاون بين رابطة العالم الإسلامي ومؤسسة توني بلير للتغيير العالمي.

وشهد اللقاء التشديد على ضرورة التعاون في البرامج التعليمية والبحثية وبرامج التبادل الثقافي من أجل التوعية بأهمية البناء على القيم الإنسانية المشتركة، ودور ذلك في نشر مفاهيم التسامح الديني ومواجهة أفكار التطرف والكراهية، إضافة إلى التصدي لانكشاف المجتمعات التي تعاني من الفقر والجهل والمرض، على المؤثرات الخارجية، وأساليب الاستغلال والتوظيف السياسي والديني السلبي.

وبحث الجانبان عقد الدورات التدريبية وبرامج التواصل وتعزيز دور شريحة الشباب في الإسهام في صناعة السلام، إضافة إلى تطبيق برامج التنمية الوطنية في المجمعات الفقيرة من خلال الحوكمة والتطوير المؤسسي.

يشار إلى أن معهد توني بلير للتغيير العالمي، معهد غير ربحي يعنى ببرامج واستشارات وأبحاث دعم التنمية الوطنية حول العالم عبر الحكومات الرشيدة والإصلاح الثقافي، وتعزيز التسامح والتواصل الحضاري.