استمرار العمل بمشاريع الجبيل الصناعية مع أخذ التدابير الاحترازية

رغم تداعيات فيروس كورونا

تستمرّ أعمال المشاريع التنموية بمدينة الجبيل الصناعية؛ حيث تؤكّد الهيئة الملكية بالجبيل اتخاذها لعدد من التدابير والإجراءات الاحترازية؛ لضمان عدم توقف العمل في أكثر من 100 مشروع يعمل بها قرابة 14 ألف عامل.

يأتي هذا رغم ما يشهده العالم من توقف وتعثُّر لكثير من المشاريع التنموية قيد الإنشاء بسبب تداعيات فيروس كورونا؛ حيث تم إلزام جميع العاملين في هذه المشاريع بالتقيُّد بكافة المعلومات التي أصدرتها الجهات الصحية.

من جانبه أكد مدير إدارة الإنشاءات في الهيئة الملكية بالجبيل المهندس عبد الله كشغري، حرص الهيئة الملكية بالجبيل على تطبيق معايير الجودة والسلامة في كافة المشاريع، مشيرًا إلى أنه تم تخفيض عدد العمالة بنسبة 40% حسب ما هو متبع من المركز الوطني.

أكد المهندس كشغري أن إدارة الإنشاءات في الهيئة الملكية بالجبيل فرضت عدة إجراءات وقائية صارمة، تتمحور حول زيادة عدد الحافلات الخاصة بنقل العمال؛ لتفادي الازدحام، ومراعاة ساعات العمل المناسبة بالمشاريع، وتقليل الأعداد لتحقيق التوزان بين استمرارية العمل وتقليل الاختلاط بين العاملين.

وأشار كشغري إلى أن العيادات الطبية تقوم بفحصٍ يومي أثناء الدخول والخروج من مواقع العمل، والقيام بعمليات التعقيم لجميع المكاتب، بالإضافة إلى تعقيم دوري لمركبات نقل العمال مرتين في اليوم.

فيروس كورونا الجديد
اعلان
استمرار العمل بمشاريع الجبيل الصناعية مع أخذ التدابير الاحترازية
سبق

تستمرّ أعمال المشاريع التنموية بمدينة الجبيل الصناعية؛ حيث تؤكّد الهيئة الملكية بالجبيل اتخاذها لعدد من التدابير والإجراءات الاحترازية؛ لضمان عدم توقف العمل في أكثر من 100 مشروع يعمل بها قرابة 14 ألف عامل.

يأتي هذا رغم ما يشهده العالم من توقف وتعثُّر لكثير من المشاريع التنموية قيد الإنشاء بسبب تداعيات فيروس كورونا؛ حيث تم إلزام جميع العاملين في هذه المشاريع بالتقيُّد بكافة المعلومات التي أصدرتها الجهات الصحية.

من جانبه أكد مدير إدارة الإنشاءات في الهيئة الملكية بالجبيل المهندس عبد الله كشغري، حرص الهيئة الملكية بالجبيل على تطبيق معايير الجودة والسلامة في كافة المشاريع، مشيرًا إلى أنه تم تخفيض عدد العمالة بنسبة 40% حسب ما هو متبع من المركز الوطني.

أكد المهندس كشغري أن إدارة الإنشاءات في الهيئة الملكية بالجبيل فرضت عدة إجراءات وقائية صارمة، تتمحور حول زيادة عدد الحافلات الخاصة بنقل العمال؛ لتفادي الازدحام، ومراعاة ساعات العمل المناسبة بالمشاريع، وتقليل الأعداد لتحقيق التوزان بين استمرارية العمل وتقليل الاختلاط بين العاملين.

وأشار كشغري إلى أن العيادات الطبية تقوم بفحصٍ يومي أثناء الدخول والخروج من مواقع العمل، والقيام بعمليات التعقيم لجميع المكاتب، بالإضافة إلى تعقيم دوري لمركبات نقل العمال مرتين في اليوم.

24 مارس 2020 - 29 رجب 1441
06:11 PM
اخر تعديل
07 إبريل 2020 - 14 شعبان 1441
06:54 AM

استمرار العمل بمشاريع الجبيل الصناعية مع أخذ التدابير الاحترازية

رغم تداعيات فيروس كورونا

A A A
1
3,133

تستمرّ أعمال المشاريع التنموية بمدينة الجبيل الصناعية؛ حيث تؤكّد الهيئة الملكية بالجبيل اتخاذها لعدد من التدابير والإجراءات الاحترازية؛ لضمان عدم توقف العمل في أكثر من 100 مشروع يعمل بها قرابة 14 ألف عامل.

يأتي هذا رغم ما يشهده العالم من توقف وتعثُّر لكثير من المشاريع التنموية قيد الإنشاء بسبب تداعيات فيروس كورونا؛ حيث تم إلزام جميع العاملين في هذه المشاريع بالتقيُّد بكافة المعلومات التي أصدرتها الجهات الصحية.

من جانبه أكد مدير إدارة الإنشاءات في الهيئة الملكية بالجبيل المهندس عبد الله كشغري، حرص الهيئة الملكية بالجبيل على تطبيق معايير الجودة والسلامة في كافة المشاريع، مشيرًا إلى أنه تم تخفيض عدد العمالة بنسبة 40% حسب ما هو متبع من المركز الوطني.

أكد المهندس كشغري أن إدارة الإنشاءات في الهيئة الملكية بالجبيل فرضت عدة إجراءات وقائية صارمة، تتمحور حول زيادة عدد الحافلات الخاصة بنقل العمال؛ لتفادي الازدحام، ومراعاة ساعات العمل المناسبة بالمشاريع، وتقليل الأعداد لتحقيق التوزان بين استمرارية العمل وتقليل الاختلاط بين العاملين.

وأشار كشغري إلى أن العيادات الطبية تقوم بفحصٍ يومي أثناء الدخول والخروج من مواقع العمل، والقيام بعمليات التعقيم لجميع المكاتب، بالإضافة إلى تعقيم دوري لمركبات نقل العمال مرتين في اليوم.