"أمير الحدود الشمالية" يدشن فعاليات أسبوع "التلاحم الوطني" بالنادي الأدبي

يتضمن محاضرات ولقاءات وورش عمل ومقاهٍ حوارية وأمسيات وطنية

دشّن أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، اليوم، فعاليات أسبوع التلاحم الوطني "تلاحم"، الذي ينظّمه مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بمقر النادي الأدبي بمنطقة الحدود الشمالية.

ويتضمن أسبوع التلاحم الوطني العديدَ من المحاضرات واللقاءات وورش العمل والبرامج التدريبية المتخصصة، ومقاهٍ حوارية وأمسيات وطنية، وإطلاق قافلة تلاحم وفعاليات الحوار المجتمعي الذي يقوم على تدريب الشباب والفتيات على الحوار وأسسه، وورشة عمل شبابية لصنع مبادرات وطنية لتعزيز اللحمة الوطنية، ومعرضًا تعريفيًّا بالمركز، ومعارض لعدد من الجهات الحكومية المشاركة، وتنفيذ بعض البرامج التدريبية المتخصصة.

وأكد أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أهمية الحوار الوطني بين جميع أفراد المجتمع ودوره المهم والحيوي في تعزيز الوحدة الوطنية وقيم ومفاهيم الحوار والتسامح والاحترام والتفاهم والتلاحم ونبذ التشدد والتطرف والتعصب والعنصرية؛ مُنوّهًا بحرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله- على نشر ثقافة الحوار، وتعميق وترسيخ الانتماء والتعايش والتلاحم الوطني.

وشدد الأمير فيصل بن خالد، على ضرورة ربط فعاليات وأنشطة مركز الحوار بتوجهات رؤية 2030 لصناعة رأس مال بشري وطني يتمتع بالقيم الأخلاقية والمفاهيم السليمة قادر على التواصل الحضاري الإيجابي داخل وخارج البلاد وبناء صورة مشرقة للمملكة العربية السعودية لدى الآخر.

ولدى وصوله مقر الحفل، افتتح المعرض المصاحب للجهات الحكومية، استمع لشرح من ممثلي الجهات المشاركة عن جهودها في تعزيز اللحمة الوطنية وتحقيق مبدأ الاعتدال والوسطية.

بعد ذلك افتتح برنامج "نحن أبناء كوكب الأرض" الذي يستهدف طلاب وطالبات الصفوف الأولية بتعليم المنطقة، ويقدم لهم العديد من الدورات والبرامج والأنشطة المهارية والحركية والحوارية؛ بهدف تعزيز الانتماء وحب الوطن وتحقيق اللحمة الوطنية، واحترام الثقافات الأخرى.

أمير الحدود الشمالية التلاحم الوطني الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز
اعلان
"أمير الحدود الشمالية" يدشن فعاليات أسبوع "التلاحم الوطني" بالنادي الأدبي
سبق

دشّن أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، اليوم، فعاليات أسبوع التلاحم الوطني "تلاحم"، الذي ينظّمه مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بمقر النادي الأدبي بمنطقة الحدود الشمالية.

ويتضمن أسبوع التلاحم الوطني العديدَ من المحاضرات واللقاءات وورش العمل والبرامج التدريبية المتخصصة، ومقاهٍ حوارية وأمسيات وطنية، وإطلاق قافلة تلاحم وفعاليات الحوار المجتمعي الذي يقوم على تدريب الشباب والفتيات على الحوار وأسسه، وورشة عمل شبابية لصنع مبادرات وطنية لتعزيز اللحمة الوطنية، ومعرضًا تعريفيًّا بالمركز، ومعارض لعدد من الجهات الحكومية المشاركة، وتنفيذ بعض البرامج التدريبية المتخصصة.

وأكد أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أهمية الحوار الوطني بين جميع أفراد المجتمع ودوره المهم والحيوي في تعزيز الوحدة الوطنية وقيم ومفاهيم الحوار والتسامح والاحترام والتفاهم والتلاحم ونبذ التشدد والتطرف والتعصب والعنصرية؛ مُنوّهًا بحرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله- على نشر ثقافة الحوار، وتعميق وترسيخ الانتماء والتعايش والتلاحم الوطني.

وشدد الأمير فيصل بن خالد، على ضرورة ربط فعاليات وأنشطة مركز الحوار بتوجهات رؤية 2030 لصناعة رأس مال بشري وطني يتمتع بالقيم الأخلاقية والمفاهيم السليمة قادر على التواصل الحضاري الإيجابي داخل وخارج البلاد وبناء صورة مشرقة للمملكة العربية السعودية لدى الآخر.

ولدى وصوله مقر الحفل، افتتح المعرض المصاحب للجهات الحكومية، استمع لشرح من ممثلي الجهات المشاركة عن جهودها في تعزيز اللحمة الوطنية وتحقيق مبدأ الاعتدال والوسطية.

بعد ذلك افتتح برنامج "نحن أبناء كوكب الأرض" الذي يستهدف طلاب وطالبات الصفوف الأولية بتعليم المنطقة، ويقدم لهم العديد من الدورات والبرامج والأنشطة المهارية والحركية والحوارية؛ بهدف تعزيز الانتماء وحب الوطن وتحقيق اللحمة الوطنية، واحترام الثقافات الأخرى.

26 نوفمبر 2019 - 29 ربيع الأول 1441
09:22 AM

"أمير الحدود الشمالية" يدشن فعاليات أسبوع "التلاحم الوطني" بالنادي الأدبي

يتضمن محاضرات ولقاءات وورش عمل ومقاهٍ حوارية وأمسيات وطنية

A A A
0
1,674

دشّن أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، اليوم، فعاليات أسبوع التلاحم الوطني "تلاحم"، الذي ينظّمه مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بمقر النادي الأدبي بمنطقة الحدود الشمالية.

ويتضمن أسبوع التلاحم الوطني العديدَ من المحاضرات واللقاءات وورش العمل والبرامج التدريبية المتخصصة، ومقاهٍ حوارية وأمسيات وطنية، وإطلاق قافلة تلاحم وفعاليات الحوار المجتمعي الذي يقوم على تدريب الشباب والفتيات على الحوار وأسسه، وورشة عمل شبابية لصنع مبادرات وطنية لتعزيز اللحمة الوطنية، ومعرضًا تعريفيًّا بالمركز، ومعارض لعدد من الجهات الحكومية المشاركة، وتنفيذ بعض البرامج التدريبية المتخصصة.

وأكد أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أهمية الحوار الوطني بين جميع أفراد المجتمع ودوره المهم والحيوي في تعزيز الوحدة الوطنية وقيم ومفاهيم الحوار والتسامح والاحترام والتفاهم والتلاحم ونبذ التشدد والتطرف والتعصب والعنصرية؛ مُنوّهًا بحرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله- على نشر ثقافة الحوار، وتعميق وترسيخ الانتماء والتعايش والتلاحم الوطني.

وشدد الأمير فيصل بن خالد، على ضرورة ربط فعاليات وأنشطة مركز الحوار بتوجهات رؤية 2030 لصناعة رأس مال بشري وطني يتمتع بالقيم الأخلاقية والمفاهيم السليمة قادر على التواصل الحضاري الإيجابي داخل وخارج البلاد وبناء صورة مشرقة للمملكة العربية السعودية لدى الآخر.

ولدى وصوله مقر الحفل، افتتح المعرض المصاحب للجهات الحكومية، استمع لشرح من ممثلي الجهات المشاركة عن جهودها في تعزيز اللحمة الوطنية وتحقيق مبدأ الاعتدال والوسطية.

بعد ذلك افتتح برنامج "نحن أبناء كوكب الأرض" الذي يستهدف طلاب وطالبات الصفوف الأولية بتعليم المنطقة، ويقدم لهم العديد من الدورات والبرامج والأنشطة المهارية والحركية والحوارية؛ بهدف تعزيز الانتماء وحب الوطن وتحقيق اللحمة الوطنية، واحترام الثقافات الأخرى.