"العمل" تصدر إحصائية الأعمال التطوعية لعام 2019 ونسبة السعوديين 91%

رؤية المملكة ٢٠٣٠ تستهدف الوصول إلى مليون متطوع

أوضح نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية لقطاع التنمية الاجتماعية ماجد بن عبدالرحيم الغانمي، أنَّ إحصائية العمل التطوعي صدرت لعام 2019، حيث تم تحقيق مستهدفات تشجيع العمل التطوعي في برنامج التحول الوطني أحد برامج رؤية المملكة 2030، فقد كان المستهدف خلال هذا العام الوصول إلى 120,000 متطوع، بينما تجاوز عدد المتطوعين الفعلي المحقق 192,448 متطوعًا بدون تكرار وبرقم الهوية.

وأضاف الغانمي أنه كان مستهدفًا في عدد الفرص التطوعية 48,125 فرصة تطوعية، وقد تجاوزت الفرص المحققة 300,837 فرصة، منها 67% في مجال التطوع العام و21% في مجال التطوع المهاري و12% في مجال التطوع الاحترافي، كما بلغ إجمالي عدد الساعات التطوعية 18,735,625 ساعة تطوعية محققة.

وذكر الغانمي أن نسبة المتطوعين السعوديين بلغت 91% حسب ما اشتملت عليه الإحصائية، حيث حازت منطقة مكة المكرمة على أعلى نسبة منهم،َ تليها منطقة المدينة المنورة ثم منطقة الرياض، كما ذكر أن التجربة التطوعية تركت أثرًا إيجابيًا على 97% من المتطوعين الذين كان لهم دور إيجابي في أداء الفرص التطوعية، وأبدى 98% منهم الرغبة في تكرار تجربة العمل التطوعي، واستعدادهم لتحفيز الآخرين لخوض هذه التجربة الرائدة.

وأشار إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تعمل على نشر ثقافة العمل التطوعي ورفع الوعي بأهميته وأثره على الفرد والمنظمات والمجتمع، واستكمالًا لمسيرة المبادرات والأعمال التطوعية المنبثقة من رؤية المملكة ٢٠٣٠ للوصول إلى مليون متطوع.

نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية برنامج التحول الوطني العمل التطوعي
اعلان
"العمل" تصدر إحصائية الأعمال التطوعية لعام 2019 ونسبة السعوديين 91%
سبق

أوضح نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية لقطاع التنمية الاجتماعية ماجد بن عبدالرحيم الغانمي، أنَّ إحصائية العمل التطوعي صدرت لعام 2019، حيث تم تحقيق مستهدفات تشجيع العمل التطوعي في برنامج التحول الوطني أحد برامج رؤية المملكة 2030، فقد كان المستهدف خلال هذا العام الوصول إلى 120,000 متطوع، بينما تجاوز عدد المتطوعين الفعلي المحقق 192,448 متطوعًا بدون تكرار وبرقم الهوية.

وأضاف الغانمي أنه كان مستهدفًا في عدد الفرص التطوعية 48,125 فرصة تطوعية، وقد تجاوزت الفرص المحققة 300,837 فرصة، منها 67% في مجال التطوع العام و21% في مجال التطوع المهاري و12% في مجال التطوع الاحترافي، كما بلغ إجمالي عدد الساعات التطوعية 18,735,625 ساعة تطوعية محققة.

وذكر الغانمي أن نسبة المتطوعين السعوديين بلغت 91% حسب ما اشتملت عليه الإحصائية، حيث حازت منطقة مكة المكرمة على أعلى نسبة منهم،َ تليها منطقة المدينة المنورة ثم منطقة الرياض، كما ذكر أن التجربة التطوعية تركت أثرًا إيجابيًا على 97% من المتطوعين الذين كان لهم دور إيجابي في أداء الفرص التطوعية، وأبدى 98% منهم الرغبة في تكرار تجربة العمل التطوعي، واستعدادهم لتحفيز الآخرين لخوض هذه التجربة الرائدة.

وأشار إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تعمل على نشر ثقافة العمل التطوعي ورفع الوعي بأهميته وأثره على الفرد والمنظمات والمجتمع، واستكمالًا لمسيرة المبادرات والأعمال التطوعية المنبثقة من رؤية المملكة ٢٠٣٠ للوصول إلى مليون متطوع.

30 يناير 2020 - 5 جمادى الآخر 1441
06:54 PM

"العمل" تصدر إحصائية الأعمال التطوعية لعام 2019 ونسبة السعوديين 91%

رؤية المملكة ٢٠٣٠ تستهدف الوصول إلى مليون متطوع

A A A
0
1,618

أوضح نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية لقطاع التنمية الاجتماعية ماجد بن عبدالرحيم الغانمي، أنَّ إحصائية العمل التطوعي صدرت لعام 2019، حيث تم تحقيق مستهدفات تشجيع العمل التطوعي في برنامج التحول الوطني أحد برامج رؤية المملكة 2030، فقد كان المستهدف خلال هذا العام الوصول إلى 120,000 متطوع، بينما تجاوز عدد المتطوعين الفعلي المحقق 192,448 متطوعًا بدون تكرار وبرقم الهوية.

وأضاف الغانمي أنه كان مستهدفًا في عدد الفرص التطوعية 48,125 فرصة تطوعية، وقد تجاوزت الفرص المحققة 300,837 فرصة، منها 67% في مجال التطوع العام و21% في مجال التطوع المهاري و12% في مجال التطوع الاحترافي، كما بلغ إجمالي عدد الساعات التطوعية 18,735,625 ساعة تطوعية محققة.

وذكر الغانمي أن نسبة المتطوعين السعوديين بلغت 91% حسب ما اشتملت عليه الإحصائية، حيث حازت منطقة مكة المكرمة على أعلى نسبة منهم،َ تليها منطقة المدينة المنورة ثم منطقة الرياض، كما ذكر أن التجربة التطوعية تركت أثرًا إيجابيًا على 97% من المتطوعين الذين كان لهم دور إيجابي في أداء الفرص التطوعية، وأبدى 98% منهم الرغبة في تكرار تجربة العمل التطوعي، واستعدادهم لتحفيز الآخرين لخوض هذه التجربة الرائدة.

وأشار إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تعمل على نشر ثقافة العمل التطوعي ورفع الوعي بأهميته وأثره على الفرد والمنظمات والمجتمع، واستكمالًا لمسيرة المبادرات والأعمال التطوعية المنبثقة من رؤية المملكة ٢٠٣٠ للوصول إلى مليون متطوع.