رئيس "أرامكو": ارتفاعات أسعار النفط قد تستمر إذا لم يكن هناك رادع دولي

نفى وجود تأثير على خطط إدراج الشركة بالبورصة بعد الهجمات على منشأتيها

قال الرئيس التنفيذي لأرامكو السعودية، اليوم، إنه لن يكون هناك أي تأثير على خطط إدراج عملاق النفط المملوك للدولة في البورصة بعد هجمات على منشأتين تابعتين لها الشهر الماضي.

وقال أمين الناصر، في مؤتمر النفط والمال بلندن، خلال لقاء نقلته وكالات عدة: إن هجمات مثل تلك التي وقعت في 14 سبتمبر، والتي أدت لارتفاع أسعار النفط بما يصل إلى 20 بالمائة، قد تستمر إذا لم يكن هناك رد فعل دولي مشترك.

واستهدفت الهجمات منشأتي بقيق وخريص، وهما في القلب من صناعة النفط السعودية؛ وهو ما أدى إلى حرائق وأضرار، وأوقف 5.7 مليون برميل يومياً من الإنتاج، وهو أكثر من خمسة بالمائة من إمدادات النفط العالمية.

أرامكو
اعلان
رئيس "أرامكو": ارتفاعات أسعار النفط قد تستمر إذا لم يكن هناك رادع دولي
سبق

قال الرئيس التنفيذي لأرامكو السعودية، اليوم، إنه لن يكون هناك أي تأثير على خطط إدراج عملاق النفط المملوك للدولة في البورصة بعد هجمات على منشأتين تابعتين لها الشهر الماضي.

وقال أمين الناصر، في مؤتمر النفط والمال بلندن، خلال لقاء نقلته وكالات عدة: إن هجمات مثل تلك التي وقعت في 14 سبتمبر، والتي أدت لارتفاع أسعار النفط بما يصل إلى 20 بالمائة، قد تستمر إذا لم يكن هناك رد فعل دولي مشترك.

واستهدفت الهجمات منشأتي بقيق وخريص، وهما في القلب من صناعة النفط السعودية؛ وهو ما أدى إلى حرائق وأضرار، وأوقف 5.7 مليون برميل يومياً من الإنتاج، وهو أكثر من خمسة بالمائة من إمدادات النفط العالمية.

09 أكتوبر 2019 - 10 صفر 1441
07:20 PM

رئيس "أرامكو": ارتفاعات أسعار النفط قد تستمر إذا لم يكن هناك رادع دولي

نفى وجود تأثير على خطط إدراج الشركة بالبورصة بعد الهجمات على منشأتيها

A A A
5
8,254

قال الرئيس التنفيذي لأرامكو السعودية، اليوم، إنه لن يكون هناك أي تأثير على خطط إدراج عملاق النفط المملوك للدولة في البورصة بعد هجمات على منشأتين تابعتين لها الشهر الماضي.

وقال أمين الناصر، في مؤتمر النفط والمال بلندن، خلال لقاء نقلته وكالات عدة: إن هجمات مثل تلك التي وقعت في 14 سبتمبر، والتي أدت لارتفاع أسعار النفط بما يصل إلى 20 بالمائة، قد تستمر إذا لم يكن هناك رد فعل دولي مشترك.

واستهدفت الهجمات منشأتي بقيق وخريص، وهما في القلب من صناعة النفط السعودية؛ وهو ما أدى إلى حرائق وأضرار، وأوقف 5.7 مليون برميل يومياً من الإنتاج، وهو أكثر من خمسة بالمائة من إمدادات النفط العالمية.