بالفيديو.. اختفاء مرتكب حادث دهس متعمد منذ 80 يومًا.. والضحية يتساءل: إلى متى؟

بسبب شجار بينهما على موقف وثَّقته كاميرا محل تجاري

كشفت "سبق" حقيقة مقطع فيديو، تم رصده من قِبل كاميرا أحد المحال التجارية، يوضح تعمُّد إحدى المركبات دهس أحد المواطنين. وتمكنت "سبق" من الوصول للمواطن الذي روى تفاصيل الحادث.

وفي التفاصيل، قال المواطن: مضى أكثر من شهرين ونصف الشهر على حادث دهسي المتعمد من قِبل أحد السائقين المجهولين، وذلك بعد رغبتي في قطع أحد الطرق الرئيسة بالطائف. وما زال مرتكب ذلك الحادث الذي وثَّقته كاميرا إحدى المحال التجارية هاربًا ومسجَّلاً كاختفاء بعد أن بحثت عنه دوريات البحث والمرور. وأحمد الله سبحانه وتعالى على سلامتي من أية إصابات خطرة، سوى بعض الآلام البسيطة في الظهر التي شعرت بها.

وكان حادث الدهس قد وقع بتاريخ 23 - 8 - 2019م عندما أراد أحد المواطنين قطع الطريق الرئيس "شارع الستين" المؤدي للشفا في الطائف بعد خروجه من أحد المطاعم، وعلى مرأى من زوجته؛ إذ أتت مركبة "وانيت" بعد أن كان قد حصل خلاف بينهما على الموقف، وتطوَّر لسب وشتم، وقام قائدها بدهس المواطن، وألقى به على مسافة في الطريق دون وقوع إصابات خطرة لا قدر الله. وبحمد الله أكمل الضحية سيره مع آلام في الظهر، في حين لاذ مرتكب الحادث الذي كان برفقته أسرته بالهرب من موقع الحادث.

وتولت الجهات الأمنية والمرور بالطائف متابعة الحالة بعد أن استعانت بتسجيل كاميرا مراقبة، رصدت ذلك الحادث، وتمكنت من ضبط مجموعة من الأشخاص لم تتطابق عليهم مواصفات مرتكب الحادث بعد أن شاهدهم الضحية، ومن ثم جرى إطلاق سراحهم. وما زالت الجهود تتواصل لمعرفة ذلك الشخص الذي ارتكب الجريمة دون الوصول له حتى الآن.

اعلان
بالفيديو.. اختفاء مرتكب حادث دهس متعمد منذ 80 يومًا.. والضحية يتساءل: إلى متى؟
سبق

كشفت "سبق" حقيقة مقطع فيديو، تم رصده من قِبل كاميرا أحد المحال التجارية، يوضح تعمُّد إحدى المركبات دهس أحد المواطنين. وتمكنت "سبق" من الوصول للمواطن الذي روى تفاصيل الحادث.

وفي التفاصيل، قال المواطن: مضى أكثر من شهرين ونصف الشهر على حادث دهسي المتعمد من قِبل أحد السائقين المجهولين، وذلك بعد رغبتي في قطع أحد الطرق الرئيسة بالطائف. وما زال مرتكب ذلك الحادث الذي وثَّقته كاميرا إحدى المحال التجارية هاربًا ومسجَّلاً كاختفاء بعد أن بحثت عنه دوريات البحث والمرور. وأحمد الله سبحانه وتعالى على سلامتي من أية إصابات خطرة، سوى بعض الآلام البسيطة في الظهر التي شعرت بها.

وكان حادث الدهس قد وقع بتاريخ 23 - 8 - 2019م عندما أراد أحد المواطنين قطع الطريق الرئيس "شارع الستين" المؤدي للشفا في الطائف بعد خروجه من أحد المطاعم، وعلى مرأى من زوجته؛ إذ أتت مركبة "وانيت" بعد أن كان قد حصل خلاف بينهما على الموقف، وتطوَّر لسب وشتم، وقام قائدها بدهس المواطن، وألقى به على مسافة في الطريق دون وقوع إصابات خطرة لا قدر الله. وبحمد الله أكمل الضحية سيره مع آلام في الظهر، في حين لاذ مرتكب الحادث الذي كان برفقته أسرته بالهرب من موقع الحادث.

وتولت الجهات الأمنية والمرور بالطائف متابعة الحالة بعد أن استعانت بتسجيل كاميرا مراقبة، رصدت ذلك الحادث، وتمكنت من ضبط مجموعة من الأشخاص لم تتطابق عليهم مواصفات مرتكب الحادث بعد أن شاهدهم الضحية، ومن ثم جرى إطلاق سراحهم. وما زالت الجهود تتواصل لمعرفة ذلك الشخص الذي ارتكب الجريمة دون الوصول له حتى الآن.

11 نوفمبر 2019 - 14 ربيع الأول 1441
08:54 PM

بالفيديو.. اختفاء مرتكب حادث دهس متعمد منذ 80 يومًا.. والضحية يتساءل: إلى متى؟

بسبب شجار بينهما على موقف وثَّقته كاميرا محل تجاري

A A A
63
68,123

كشفت "سبق" حقيقة مقطع فيديو، تم رصده من قِبل كاميرا أحد المحال التجارية، يوضح تعمُّد إحدى المركبات دهس أحد المواطنين. وتمكنت "سبق" من الوصول للمواطن الذي روى تفاصيل الحادث.

وفي التفاصيل، قال المواطن: مضى أكثر من شهرين ونصف الشهر على حادث دهسي المتعمد من قِبل أحد السائقين المجهولين، وذلك بعد رغبتي في قطع أحد الطرق الرئيسة بالطائف. وما زال مرتكب ذلك الحادث الذي وثَّقته كاميرا إحدى المحال التجارية هاربًا ومسجَّلاً كاختفاء بعد أن بحثت عنه دوريات البحث والمرور. وأحمد الله سبحانه وتعالى على سلامتي من أية إصابات خطرة، سوى بعض الآلام البسيطة في الظهر التي شعرت بها.

وكان حادث الدهس قد وقع بتاريخ 23 - 8 - 2019م عندما أراد أحد المواطنين قطع الطريق الرئيس "شارع الستين" المؤدي للشفا في الطائف بعد خروجه من أحد المطاعم، وعلى مرأى من زوجته؛ إذ أتت مركبة "وانيت" بعد أن كان قد حصل خلاف بينهما على الموقف، وتطوَّر لسب وشتم، وقام قائدها بدهس المواطن، وألقى به على مسافة في الطريق دون وقوع إصابات خطرة لا قدر الله. وبحمد الله أكمل الضحية سيره مع آلام في الظهر، في حين لاذ مرتكب الحادث الذي كان برفقته أسرته بالهرب من موقع الحادث.

وتولت الجهات الأمنية والمرور بالطائف متابعة الحالة بعد أن استعانت بتسجيل كاميرا مراقبة، رصدت ذلك الحادث، وتمكنت من ضبط مجموعة من الأشخاص لم تتطابق عليهم مواصفات مرتكب الحادث بعد أن شاهدهم الضحية، ومن ثم جرى إطلاق سراحهم. وما زالت الجهود تتواصل لمعرفة ذلك الشخص الذي ارتكب الجريمة دون الوصول له حتى الآن.