تركي بن طلال يطلق مشروع "الكود العمراني" لعسير

لإبراز هوية المنطقة واستلهام تفاصيلها الأصيلة

أطلق أمير منطقة ‫عسير رئيس ‫ هيئة تطوير المنطقة الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز مشروع ‫ "الكود العمراني" الهادف إلى خلق منظومة شاملة تبرز هوية المنطقة التي تستلهم تفاصيلها من عمارتها الأصيلة وتنوع تضاريسها؛ من خلال تحديد لوائح وتشريعات عمرانية مصحوبة بآلية عمل فعالة لضمان نجاح تطبيقها لمنع التلوث البصري حالياً ومستقبلاً.

وتشمل آلية تطبيق ‫"الكود العمراني" لعسير، دراسة تشكيل الصورة البصرية العمرانية وعناصرها الطبيعية وإيجاد فراغات عمرانية حضرية تراعي أنسنة المدن، وتحديد أنماط بناء نموذجية، تحافظ على العمارة المحلية، وتوحيد التشكيل العمراني للتجمعات الحضرية، وخلق مجتمع مترابط بهويته العمرانية المكانية.

الكود العمراني عسير
اعلان
تركي بن طلال يطلق مشروع "الكود العمراني" لعسير
سبق

أطلق أمير منطقة ‫عسير رئيس ‫ هيئة تطوير المنطقة الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز مشروع ‫ "الكود العمراني" الهادف إلى خلق منظومة شاملة تبرز هوية المنطقة التي تستلهم تفاصيلها من عمارتها الأصيلة وتنوع تضاريسها؛ من خلال تحديد لوائح وتشريعات عمرانية مصحوبة بآلية عمل فعالة لضمان نجاح تطبيقها لمنع التلوث البصري حالياً ومستقبلاً.

وتشمل آلية تطبيق ‫"الكود العمراني" لعسير، دراسة تشكيل الصورة البصرية العمرانية وعناصرها الطبيعية وإيجاد فراغات عمرانية حضرية تراعي أنسنة المدن، وتحديد أنماط بناء نموذجية، تحافظ على العمارة المحلية، وتوحيد التشكيل العمراني للتجمعات الحضرية، وخلق مجتمع مترابط بهويته العمرانية المكانية.

11 أكتوبر 2019 - 12 صفر 1441
04:20 PM

تركي بن طلال يطلق مشروع "الكود العمراني" لعسير

لإبراز هوية المنطقة واستلهام تفاصيلها الأصيلة

A A A
2
6,164

أطلق أمير منطقة ‫عسير رئيس ‫ هيئة تطوير المنطقة الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز مشروع ‫ "الكود العمراني" الهادف إلى خلق منظومة شاملة تبرز هوية المنطقة التي تستلهم تفاصيلها من عمارتها الأصيلة وتنوع تضاريسها؛ من خلال تحديد لوائح وتشريعات عمرانية مصحوبة بآلية عمل فعالة لضمان نجاح تطبيقها لمنع التلوث البصري حالياً ومستقبلاً.

وتشمل آلية تطبيق ‫"الكود العمراني" لعسير، دراسة تشكيل الصورة البصرية العمرانية وعناصرها الطبيعية وإيجاد فراغات عمرانية حضرية تراعي أنسنة المدن، وتحديد أنماط بناء نموذجية، تحافظ على العمارة المحلية، وتوحيد التشكيل العمراني للتجمعات الحضرية، وخلق مجتمع مترابط بهويته العمرانية المكانية.