تقرير دولي عن المطاعم السياحية في السعودية "نمو الوجبات السريعة" والأسعار تنخفض في 2019

قال: قطاع خدمات التوصيل شهد نمواً سنوياً

أكد تقرير كي بي إم جي، وهي إحدى أهم الشركات المتخصصة في الأبحاث المهنية أن قطاع المأكولات والمشروبات في الشرق الأوسط والسعودية والإمارات لعام 2018 وخاصة المطاعم السياحية، قد أصبحت مطاعم للوجبات السريعة، وتحولت إلى المطاعم الأكثر شعبية مقارنة بالمطاعم الاعتيادية خلال عام 2018؛ وذلك بسب تزايد رغبة العملاء في الحصول على قيمة مقابل إنفاقهم، وبالنسبة للمطاعم الفاخرة فقد شهدت إقبالاً نسبياً على العلامات والمفاهيم الشهيرة، كما واجهت المطاعم الفاخرة المرخصة داخل الفنادق منافسة كبيرة مع المطاعم الأخرى التي تعمل خارج الفنادق

وكشف التقرير عن أن قطاع خدمات التوصيل شهد نمواً سنوياً؛ منوهاً بتزايد الإقبال على استخدام المطابخ المستأجرة في الشرق الأوسط وخاصة دولة الإمارات العربية المتحدة وبنسبة 32٪ من المشغلين (مقابل 21٪ في عام 2017) أكثر من ربع إيراداتهم إلى خدمة التوصيل.

ومع تطبيق ضريبة القيمة المضافة، ارتكز حرص معظم المشغلين في قطاع المأكولات والمشروبات مثل شركات التجزئة الأخرى على استراتيجية التسعير، وفي هذا القطاع المثمر تمت معالجة التغييرات بشكل أساسي من خلال إعادة التسعير وتبني استراتيجيات أخرى مثل عروض الباقات وتحديث قائمة المأكولات والمشروبات.

وعلى الرغم من ذلك، أظهر القطاع مرونةً في الوقت الذي استجاب فيه المالكون والمشغلون للمتغيرات وتبني تدابير جديدة لدفع الكفاءات التشغيلية واتخاذ قرارات صعبة ولكنها ضرورية، ومتوقع في عام 2019 نظرة تفاؤلية بحذر على المدى المتوسط في هذا القطاع؛ حيث توقع أكثر من 4 من أصل 5 مشغلين، ارتفاع معدلات النمو على المدى المتوسط.

اعلان
تقرير دولي عن المطاعم السياحية في السعودية "نمو الوجبات السريعة" والأسعار تنخفض في 2019
سبق

أكد تقرير كي بي إم جي، وهي إحدى أهم الشركات المتخصصة في الأبحاث المهنية أن قطاع المأكولات والمشروبات في الشرق الأوسط والسعودية والإمارات لعام 2018 وخاصة المطاعم السياحية، قد أصبحت مطاعم للوجبات السريعة، وتحولت إلى المطاعم الأكثر شعبية مقارنة بالمطاعم الاعتيادية خلال عام 2018؛ وذلك بسب تزايد رغبة العملاء في الحصول على قيمة مقابل إنفاقهم، وبالنسبة للمطاعم الفاخرة فقد شهدت إقبالاً نسبياً على العلامات والمفاهيم الشهيرة، كما واجهت المطاعم الفاخرة المرخصة داخل الفنادق منافسة كبيرة مع المطاعم الأخرى التي تعمل خارج الفنادق

وكشف التقرير عن أن قطاع خدمات التوصيل شهد نمواً سنوياً؛ منوهاً بتزايد الإقبال على استخدام المطابخ المستأجرة في الشرق الأوسط وخاصة دولة الإمارات العربية المتحدة وبنسبة 32٪ من المشغلين (مقابل 21٪ في عام 2017) أكثر من ربع إيراداتهم إلى خدمة التوصيل.

ومع تطبيق ضريبة القيمة المضافة، ارتكز حرص معظم المشغلين في قطاع المأكولات والمشروبات مثل شركات التجزئة الأخرى على استراتيجية التسعير، وفي هذا القطاع المثمر تمت معالجة التغييرات بشكل أساسي من خلال إعادة التسعير وتبني استراتيجيات أخرى مثل عروض الباقات وتحديث قائمة المأكولات والمشروبات.

وعلى الرغم من ذلك، أظهر القطاع مرونةً في الوقت الذي استجاب فيه المالكون والمشغلون للمتغيرات وتبني تدابير جديدة لدفع الكفاءات التشغيلية واتخاذ قرارات صعبة ولكنها ضرورية، ومتوقع في عام 2019 نظرة تفاؤلية بحذر على المدى المتوسط في هذا القطاع؛ حيث توقع أكثر من 4 من أصل 5 مشغلين، ارتفاع معدلات النمو على المدى المتوسط.

27 فبراير 2019 - 22 جمادى الآخر 1440
12:56 PM

تقرير دولي عن المطاعم السياحية في السعودية "نمو الوجبات السريعة" والأسعار تنخفض في 2019

قال: قطاع خدمات التوصيل شهد نمواً سنوياً

A A A
7
5,357

أكد تقرير كي بي إم جي، وهي إحدى أهم الشركات المتخصصة في الأبحاث المهنية أن قطاع المأكولات والمشروبات في الشرق الأوسط والسعودية والإمارات لعام 2018 وخاصة المطاعم السياحية، قد أصبحت مطاعم للوجبات السريعة، وتحولت إلى المطاعم الأكثر شعبية مقارنة بالمطاعم الاعتيادية خلال عام 2018؛ وذلك بسب تزايد رغبة العملاء في الحصول على قيمة مقابل إنفاقهم، وبالنسبة للمطاعم الفاخرة فقد شهدت إقبالاً نسبياً على العلامات والمفاهيم الشهيرة، كما واجهت المطاعم الفاخرة المرخصة داخل الفنادق منافسة كبيرة مع المطاعم الأخرى التي تعمل خارج الفنادق

وكشف التقرير عن أن قطاع خدمات التوصيل شهد نمواً سنوياً؛ منوهاً بتزايد الإقبال على استخدام المطابخ المستأجرة في الشرق الأوسط وخاصة دولة الإمارات العربية المتحدة وبنسبة 32٪ من المشغلين (مقابل 21٪ في عام 2017) أكثر من ربع إيراداتهم إلى خدمة التوصيل.

ومع تطبيق ضريبة القيمة المضافة، ارتكز حرص معظم المشغلين في قطاع المأكولات والمشروبات مثل شركات التجزئة الأخرى على استراتيجية التسعير، وفي هذا القطاع المثمر تمت معالجة التغييرات بشكل أساسي من خلال إعادة التسعير وتبني استراتيجيات أخرى مثل عروض الباقات وتحديث قائمة المأكولات والمشروبات.

وعلى الرغم من ذلك، أظهر القطاع مرونةً في الوقت الذي استجاب فيه المالكون والمشغلون للمتغيرات وتبني تدابير جديدة لدفع الكفاءات التشغيلية واتخاذ قرارات صعبة ولكنها ضرورية، ومتوقع في عام 2019 نظرة تفاؤلية بحذر على المدى المتوسط في هذا القطاع؛ حيث توقع أكثر من 4 من أصل 5 مشغلين، ارتفاع معدلات النمو على المدى المتوسط.