رغم انسحابهم.. رعب الأكراد لا يزال يؤرق "أردوغان"

هدد بشن عملية عسكرية ثانية ضدهم

رغم انسحاب المسلحين الأكراد من المنطقة الحدودية المتاخمة لتركيا، وتأكيدات روسيا بأنهم غادروا المنطقة؛ يبدو أن الرعب من الأكراد لا يزال مستولياً على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهو ما دفعه اليوم (الأربعاء)، إلى الزعم بأن تركيا لديها معلومات بأن وحدات حماية الشعب الكردية لم تكمل انسحابها إلى عمق 30 كيلومترًا بعيدًا عن الحدود التركية في شمال شرق سوريا.

واعتبر "أردوغان" في حديثه لنواب حزب العدالة والتنمية في البرلمان؛ أن تركيا تحتفظ بالحق في إطلاق عملية أخرى ضد وحدات حماية الشعب في المنطقة، رغم إبرامه اتفاقاً بوقف الأعمال العسكرية ضد الأكراد مع الولايات المتحدة الأمريكية، وهو ما يعتبر تهديداً لا يعتقد كثيراً أنه قادر على تحمل تبعاته.

وكانت أنقرة وموسكو اتفقتا على طرد المقاتلين الأكراد من قطاع بعمق 30 كيلومترًا جنوبي الحدود بحلول ساعة متأخرة من مساء يوم الثلاثاء، وأبلغت روسيا تركيا بأن وحدات حماية الشعب الكردية غادرت المنطقة خلال مهلة متفق عليها وهي 150 ساعة.

تركيا الرئيس التركي رجب أردوغان الأكراد سوريا
اعلان
رغم انسحابهم.. رعب الأكراد لا يزال يؤرق "أردوغان"
سبق

رغم انسحاب المسلحين الأكراد من المنطقة الحدودية المتاخمة لتركيا، وتأكيدات روسيا بأنهم غادروا المنطقة؛ يبدو أن الرعب من الأكراد لا يزال مستولياً على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهو ما دفعه اليوم (الأربعاء)، إلى الزعم بأن تركيا لديها معلومات بأن وحدات حماية الشعب الكردية لم تكمل انسحابها إلى عمق 30 كيلومترًا بعيدًا عن الحدود التركية في شمال شرق سوريا.

واعتبر "أردوغان" في حديثه لنواب حزب العدالة والتنمية في البرلمان؛ أن تركيا تحتفظ بالحق في إطلاق عملية أخرى ضد وحدات حماية الشعب في المنطقة، رغم إبرامه اتفاقاً بوقف الأعمال العسكرية ضد الأكراد مع الولايات المتحدة الأمريكية، وهو ما يعتبر تهديداً لا يعتقد كثيراً أنه قادر على تحمل تبعاته.

وكانت أنقرة وموسكو اتفقتا على طرد المقاتلين الأكراد من قطاع بعمق 30 كيلومترًا جنوبي الحدود بحلول ساعة متأخرة من مساء يوم الثلاثاء، وأبلغت روسيا تركيا بأن وحدات حماية الشعب الكردية غادرت المنطقة خلال مهلة متفق عليها وهي 150 ساعة.

30 أكتوبر 2019 - 2 ربيع الأول 1441
08:55 PM

رغم انسحابهم.. رعب الأكراد لا يزال يؤرق "أردوغان"

هدد بشن عملية عسكرية ثانية ضدهم

A A A
11
5,675

رغم انسحاب المسلحين الأكراد من المنطقة الحدودية المتاخمة لتركيا، وتأكيدات روسيا بأنهم غادروا المنطقة؛ يبدو أن الرعب من الأكراد لا يزال مستولياً على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهو ما دفعه اليوم (الأربعاء)، إلى الزعم بأن تركيا لديها معلومات بأن وحدات حماية الشعب الكردية لم تكمل انسحابها إلى عمق 30 كيلومترًا بعيدًا عن الحدود التركية في شمال شرق سوريا.

واعتبر "أردوغان" في حديثه لنواب حزب العدالة والتنمية في البرلمان؛ أن تركيا تحتفظ بالحق في إطلاق عملية أخرى ضد وحدات حماية الشعب في المنطقة، رغم إبرامه اتفاقاً بوقف الأعمال العسكرية ضد الأكراد مع الولايات المتحدة الأمريكية، وهو ما يعتبر تهديداً لا يعتقد كثيراً أنه قادر على تحمل تبعاته.

وكانت أنقرة وموسكو اتفقتا على طرد المقاتلين الأكراد من قطاع بعمق 30 كيلومترًا جنوبي الحدود بحلول ساعة متأخرة من مساء يوم الثلاثاء، وأبلغت روسيا تركيا بأن وحدات حماية الشعب الكردية غادرت المنطقة خلال مهلة متفق عليها وهي 150 ساعة.