برئاسة "القصبي".. مجلس إدارة هيئة الملكية الفكرية يعقد أول اجتماعاته

تهدف لتحسين بيئة الأعمال وتحفيز الاقتصاد المعرفي وتعزيز الاستثمارات

عقد مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية، اليوم، أول اجتماعاته برئاسة وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ومشاركة ممثلي الجهات الحكومية والقطاع الخاص أعضاء المجلس.
وتعد الهيئة السعودية للملكية الفكرية إحدى المبادرات المنجزة لمنظومة التجارة والاستثمار ضمن برنامج التحول الوطني 2020، حيث عملت المنظومة على إتمام إنشائها ووضع الترتيبات التنظيمية لتحقيق أهدافها بما يضمن توحيد حقوق الملكية الفكرية في المملكة لدى جهة واحدة.
وأكد الدكتور ماجد القصبي بأعضاء مجلس إدارة الهيئة، أهمية تنظيم حقوق الملكية الفكرية عبر هيئة مرجعية تسهم في حماية حقوق الملكية الفكرية ورفع الثقة بها.
وأبرز أهمية دور الهيئة في العمل على تحسين بيئة الأعمال وتحفيز الاقتصاد المعرفي وتعزيز الاستثمارات الأجنبية في المملكة، والإسهام في فسح المجال أمام إبداعات وابتكارات الشباب السعودي، بالإضافة إلى الرفع من مستوى المملكة في مؤشر الابتكار العالمي، وتعزيز أعمال المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتسخير العوائد المالية لتطوير خدمات حماية الملكية الفكرية.
وتتولى الهيئة السعودية للملكية الفكرية إعداد الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية، ومتابعة تنفيذها بعد اعتمادها، ووضع خطط عمل وبرامج زمنية لها بالتنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة، وتقترح الأنظمة واللوائح المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.

وتشمل مهام الهيئة تسجيل حقوق الملكية الفكرية، ومنحها وثائق الحماية وإنفاذها، وتوفير المعلومات المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية، وإتاحتها للجمهور، والتوعية بأهمية الملكية الفكرية وحماية حقوقها.
وتتولى هيئة الملكية الفكرية تمثيل المملكة في المنظمات الدولية والإقليمية ذات العلاقة بحقوق الملكية الفكرية، والدفاع عن مصالحها، وإبداء الرأي في شأن الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.
وتتضمن المهام كذلك متابعة تنفيذ الالتزامات المترتبة على انضمام المملكة إلى الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالملكية الفكرية.
وتعمل الهيئة أيضاً على تعزيز الاستفادة من الملكية الفكرية؛ لبناء اقتصاد متقدم قائم على المعرفة، إلى جانب إنشاء قواعد للمعلومات في مجال عمل الهيئة، وتبادل المعلومات مع الجهات المحلية والإقليمية والعالمية، كما تقوم بالترخيص للأنشطة ذات العلاقة بمجال عمل الهيئة.
ويرأس مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية معالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ويضم عضوية ممثلي كل من وزارة التعليم، ووزارة المالية، ووزارة الاقتصاد والتخطيط، ووزارة الخارجية، ووزارة الثقافة والإعلام، ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، والهيئة العامة للغذاء والدواء، ومدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، ومصلحة الجمارك العامة، بالإضافة إلى عضوية ممثلين عن القطاع الخاص.

إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية وزارة التجارة والاستثمار التحول الوطني 2020 الرؤية السعودية 2030
اعلان
برئاسة "القصبي".. مجلس إدارة هيئة الملكية الفكرية يعقد أول اجتماعاته
سبق

عقد مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية، اليوم، أول اجتماعاته برئاسة وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ومشاركة ممثلي الجهات الحكومية والقطاع الخاص أعضاء المجلس.
وتعد الهيئة السعودية للملكية الفكرية إحدى المبادرات المنجزة لمنظومة التجارة والاستثمار ضمن برنامج التحول الوطني 2020، حيث عملت المنظومة على إتمام إنشائها ووضع الترتيبات التنظيمية لتحقيق أهدافها بما يضمن توحيد حقوق الملكية الفكرية في المملكة لدى جهة واحدة.
وأكد الدكتور ماجد القصبي بأعضاء مجلس إدارة الهيئة، أهمية تنظيم حقوق الملكية الفكرية عبر هيئة مرجعية تسهم في حماية حقوق الملكية الفكرية ورفع الثقة بها.
وأبرز أهمية دور الهيئة في العمل على تحسين بيئة الأعمال وتحفيز الاقتصاد المعرفي وتعزيز الاستثمارات الأجنبية في المملكة، والإسهام في فسح المجال أمام إبداعات وابتكارات الشباب السعودي، بالإضافة إلى الرفع من مستوى المملكة في مؤشر الابتكار العالمي، وتعزيز أعمال المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتسخير العوائد المالية لتطوير خدمات حماية الملكية الفكرية.
وتتولى الهيئة السعودية للملكية الفكرية إعداد الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية، ومتابعة تنفيذها بعد اعتمادها، ووضع خطط عمل وبرامج زمنية لها بالتنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة، وتقترح الأنظمة واللوائح المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.

وتشمل مهام الهيئة تسجيل حقوق الملكية الفكرية، ومنحها وثائق الحماية وإنفاذها، وتوفير المعلومات المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية، وإتاحتها للجمهور، والتوعية بأهمية الملكية الفكرية وحماية حقوقها.
وتتولى هيئة الملكية الفكرية تمثيل المملكة في المنظمات الدولية والإقليمية ذات العلاقة بحقوق الملكية الفكرية، والدفاع عن مصالحها، وإبداء الرأي في شأن الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.
وتتضمن المهام كذلك متابعة تنفيذ الالتزامات المترتبة على انضمام المملكة إلى الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالملكية الفكرية.
وتعمل الهيئة أيضاً على تعزيز الاستفادة من الملكية الفكرية؛ لبناء اقتصاد متقدم قائم على المعرفة، إلى جانب إنشاء قواعد للمعلومات في مجال عمل الهيئة، وتبادل المعلومات مع الجهات المحلية والإقليمية والعالمية، كما تقوم بالترخيص للأنشطة ذات العلاقة بمجال عمل الهيئة.
ويرأس مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية معالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ويضم عضوية ممثلي كل من وزارة التعليم، ووزارة المالية، ووزارة الاقتصاد والتخطيط، ووزارة الخارجية، ووزارة الثقافة والإعلام، ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، والهيئة العامة للغذاء والدواء، ومدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، ومصلحة الجمارك العامة، بالإضافة إلى عضوية ممثلين عن القطاع الخاص.

15 مارس 2018 - 27 جمادى الآخر 1439
01:19 PM
اخر تعديل
21 مارس 2018 - 4 رجب 1439
07:27 AM

برئاسة "القصبي".. مجلس إدارة هيئة الملكية الفكرية يعقد أول اجتماعاته

تهدف لتحسين بيئة الأعمال وتحفيز الاقتصاد المعرفي وتعزيز الاستثمارات

A A A
1
2,576

عقد مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية، اليوم، أول اجتماعاته برئاسة وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ومشاركة ممثلي الجهات الحكومية والقطاع الخاص أعضاء المجلس.
وتعد الهيئة السعودية للملكية الفكرية إحدى المبادرات المنجزة لمنظومة التجارة والاستثمار ضمن برنامج التحول الوطني 2020، حيث عملت المنظومة على إتمام إنشائها ووضع الترتيبات التنظيمية لتحقيق أهدافها بما يضمن توحيد حقوق الملكية الفكرية في المملكة لدى جهة واحدة.
وأكد الدكتور ماجد القصبي بأعضاء مجلس إدارة الهيئة، أهمية تنظيم حقوق الملكية الفكرية عبر هيئة مرجعية تسهم في حماية حقوق الملكية الفكرية ورفع الثقة بها.
وأبرز أهمية دور الهيئة في العمل على تحسين بيئة الأعمال وتحفيز الاقتصاد المعرفي وتعزيز الاستثمارات الأجنبية في المملكة، والإسهام في فسح المجال أمام إبداعات وابتكارات الشباب السعودي، بالإضافة إلى الرفع من مستوى المملكة في مؤشر الابتكار العالمي، وتعزيز أعمال المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتسخير العوائد المالية لتطوير خدمات حماية الملكية الفكرية.
وتتولى الهيئة السعودية للملكية الفكرية إعداد الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية، ومتابعة تنفيذها بعد اعتمادها، ووضع خطط عمل وبرامج زمنية لها بالتنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة، وتقترح الأنظمة واللوائح المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.

وتشمل مهام الهيئة تسجيل حقوق الملكية الفكرية، ومنحها وثائق الحماية وإنفاذها، وتوفير المعلومات المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية، وإتاحتها للجمهور، والتوعية بأهمية الملكية الفكرية وحماية حقوقها.
وتتولى هيئة الملكية الفكرية تمثيل المملكة في المنظمات الدولية والإقليمية ذات العلاقة بحقوق الملكية الفكرية، والدفاع عن مصالحها، وإبداء الرأي في شأن الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.
وتتضمن المهام كذلك متابعة تنفيذ الالتزامات المترتبة على انضمام المملكة إلى الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالملكية الفكرية.
وتعمل الهيئة أيضاً على تعزيز الاستفادة من الملكية الفكرية؛ لبناء اقتصاد متقدم قائم على المعرفة، إلى جانب إنشاء قواعد للمعلومات في مجال عمل الهيئة، وتبادل المعلومات مع الجهات المحلية والإقليمية والعالمية، كما تقوم بالترخيص للأنشطة ذات العلاقة بمجال عمل الهيئة.
ويرأس مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية معالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ويضم عضوية ممثلي كل من وزارة التعليم، ووزارة المالية، ووزارة الاقتصاد والتخطيط، ووزارة الخارجية، ووزارة الثقافة والإعلام، ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، والهيئة العامة للغذاء والدواء، ومدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، ومصلحة الجمارك العامة، بالإضافة إلى عضوية ممثلين عن القطاع الخاص.