أمير الشرقية: المملكة حريصة على تعزيز منهج الوسطية والاعتدال

التقى مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية وعدداً من أئمة المنطقة

أكد أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أن المملكة حريصة على تعزيز منهج الوسطية والاعتدال الذي قام عليه ديننا الحنيف، وهو النهج القويم الذي سارت عليه الدولة.

وقال الأمير سعود بن نايف خلال لقائه بمكتبه بديوان الإمارة اليوم بمدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ عمر بن فيصل الدويش، وعدد من أئمة المساجد في المنطقة: إن هذه الدولة قامت على نهج الكتاب والسنة، وحتى هذا العهد الزاهر، مردفاً أن واجب الأئمة والخطباء على حدٍ سواء، التيسير على الناس، فالدين يسر، ولن يشادّ أحدٌ الدين إلا غلبه الدين، مذكراً بما حث عليه ديننا الحنيف من قيم سامية، منها طاعة ولاة الأمر، والحرص على جمع الكلمة، والبعد عن الفرقة والشتات.

وأضاف: إن الأئمة والخطباء في أعناقهم واجب عظيم تجاه الله أولاً ثم تجاه بلادهم ومجتمعهم، فالمساجد منارة إشعاع، ومركز ثقافة، ومنبع حضارة، متمنياً للأئمة والخطباء التوفيق والإعانة في أداء هذه الرسالة السامية.

من جهته، أكد مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية الشيخ عمر الدويش، أن منسوبي فرع الوزارة يستشعرون هذه المسؤولية العظيمة، وحريصون على إنفاذ توجيهات قيادة المملكة، لا سيما وأن ذلك جزء من تعاليم ديننا الحنيف.

أمير المنطقة الشرقية
اعلان
أمير الشرقية: المملكة حريصة على تعزيز منهج الوسطية والاعتدال
سبق

أكد أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أن المملكة حريصة على تعزيز منهج الوسطية والاعتدال الذي قام عليه ديننا الحنيف، وهو النهج القويم الذي سارت عليه الدولة.

وقال الأمير سعود بن نايف خلال لقائه بمكتبه بديوان الإمارة اليوم بمدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ عمر بن فيصل الدويش، وعدد من أئمة المساجد في المنطقة: إن هذه الدولة قامت على نهج الكتاب والسنة، وحتى هذا العهد الزاهر، مردفاً أن واجب الأئمة والخطباء على حدٍ سواء، التيسير على الناس، فالدين يسر، ولن يشادّ أحدٌ الدين إلا غلبه الدين، مذكراً بما حث عليه ديننا الحنيف من قيم سامية، منها طاعة ولاة الأمر، والحرص على جمع الكلمة، والبعد عن الفرقة والشتات.

وأضاف: إن الأئمة والخطباء في أعناقهم واجب عظيم تجاه الله أولاً ثم تجاه بلادهم ومجتمعهم، فالمساجد منارة إشعاع، ومركز ثقافة، ومنبع حضارة، متمنياً للأئمة والخطباء التوفيق والإعانة في أداء هذه الرسالة السامية.

من جهته، أكد مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية الشيخ عمر الدويش، أن منسوبي فرع الوزارة يستشعرون هذه المسؤولية العظيمة، وحريصون على إنفاذ توجيهات قيادة المملكة، لا سيما وأن ذلك جزء من تعاليم ديننا الحنيف.

17 نوفمبر 2019 - 20 ربيع الأول 1441
07:59 PM

أمير الشرقية: المملكة حريصة على تعزيز منهج الوسطية والاعتدال

التقى مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية وعدداً من أئمة المنطقة

A A A
0
2,199

أكد أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أن المملكة حريصة على تعزيز منهج الوسطية والاعتدال الذي قام عليه ديننا الحنيف، وهو النهج القويم الذي سارت عليه الدولة.

وقال الأمير سعود بن نايف خلال لقائه بمكتبه بديوان الإمارة اليوم بمدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ عمر بن فيصل الدويش، وعدد من أئمة المساجد في المنطقة: إن هذه الدولة قامت على نهج الكتاب والسنة، وحتى هذا العهد الزاهر، مردفاً أن واجب الأئمة والخطباء على حدٍ سواء، التيسير على الناس، فالدين يسر، ولن يشادّ أحدٌ الدين إلا غلبه الدين، مذكراً بما حث عليه ديننا الحنيف من قيم سامية، منها طاعة ولاة الأمر، والحرص على جمع الكلمة، والبعد عن الفرقة والشتات.

وأضاف: إن الأئمة والخطباء في أعناقهم واجب عظيم تجاه الله أولاً ثم تجاه بلادهم ومجتمعهم، فالمساجد منارة إشعاع، ومركز ثقافة، ومنبع حضارة، متمنياً للأئمة والخطباء التوفيق والإعانة في أداء هذه الرسالة السامية.

من جهته، أكد مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية الشيخ عمر الدويش، أن منسوبي فرع الوزارة يستشعرون هذه المسؤولية العظيمة، وحريصون على إنفاذ توجيهات قيادة المملكة، لا سيما وأن ذلك جزء من تعاليم ديننا الحنيف.