قفزة في الإصابات اليومية.. مصر تسجل 232 إصابة جديدة بكورونا و11 حالة وفاة

"الصحة المصرية" أعلنت عن تعافي 69 شخصاً وخروجهم من مستشفيات العزل

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الخميس، أنه تم تسجيل 232 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، وثبتت إيجابية تحاليلها معملياً للفيروس، جميعهم مصريون، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتة إلى وفاة 11 حالة.

وتفصيلاً، أوضحت الوزارة في بيان لها اليوم، أنه تم خروج 69 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 1004 حالات حتى اليوم.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معملياً من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 1334 حالة، من ضمنهم الـ 1004 متعافين.

وأضاف "مجاهد" أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الخميس، هو 3891 حالة من ضمنهم 1004 حالات تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و287 حالة وفاة.

وفي إطار الحرص على التواصل المستمر مع الأطقم الطبية، عقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان اجتماعها الدوري عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" مع الأطقم الطبية بمستشفيات الحميات على مستوى محافظات الجمهورية، وذلك ضمن خطة الوزارة للتوسع في تلك المستشفيات لتصبح مستشفيات عزل لمصابي فيروس كورونا بشكل تدريجي، حيث يتم تجهيزها لتقديم كافة الخدمات الطبية بداية من إجراء الفحوصات اللازمة وتشخيص الحالة وحتى العزل، وتقديم العلاج، ومتابعة الحالات بعد الشفاء والخروج، بالإضافة إلى توفير خدمات البحث العلمي.

وقدمت الوزيرة التهنئة للأطقم الطبية وأسرهم والشعب المصري كافة، بحلول شهر رمضان المبارك، وأهابت بكافة المواطنين الالتزام بالتباعد الاجتماعي وتقليل المخالطة والالتزام بكافة الإجراءات الوقائية من قبل كل فرد بالمجتمع لحماية نفسه وأسرته، بالإضافة إلى الإكثار من شرب السوائل في المدة بين الإفطار والسحور، والحرص على اتباع نظام غذائي صحي مما يقوي الجهاز المناعي.

فيروس كورونا الجديد مصر
اعلان
قفزة في الإصابات اليومية.. مصر تسجل 232 إصابة جديدة بكورونا و11 حالة وفاة
سبق

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الخميس، أنه تم تسجيل 232 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، وثبتت إيجابية تحاليلها معملياً للفيروس، جميعهم مصريون، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتة إلى وفاة 11 حالة.

وتفصيلاً، أوضحت الوزارة في بيان لها اليوم، أنه تم خروج 69 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 1004 حالات حتى اليوم.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معملياً من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 1334 حالة، من ضمنهم الـ 1004 متعافين.

وأضاف "مجاهد" أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الخميس، هو 3891 حالة من ضمنهم 1004 حالات تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و287 حالة وفاة.

وفي إطار الحرص على التواصل المستمر مع الأطقم الطبية، عقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان اجتماعها الدوري عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" مع الأطقم الطبية بمستشفيات الحميات على مستوى محافظات الجمهورية، وذلك ضمن خطة الوزارة للتوسع في تلك المستشفيات لتصبح مستشفيات عزل لمصابي فيروس كورونا بشكل تدريجي، حيث يتم تجهيزها لتقديم كافة الخدمات الطبية بداية من إجراء الفحوصات اللازمة وتشخيص الحالة وحتى العزل، وتقديم العلاج، ومتابعة الحالات بعد الشفاء والخروج، بالإضافة إلى توفير خدمات البحث العلمي.

وقدمت الوزيرة التهنئة للأطقم الطبية وأسرهم والشعب المصري كافة، بحلول شهر رمضان المبارك، وأهابت بكافة المواطنين الالتزام بالتباعد الاجتماعي وتقليل المخالطة والالتزام بكافة الإجراءات الوقائية من قبل كل فرد بالمجتمع لحماية نفسه وأسرته، بالإضافة إلى الإكثار من شرب السوائل في المدة بين الإفطار والسحور، والحرص على اتباع نظام غذائي صحي مما يقوي الجهاز المناعي.

23 إبريل 2020 - 30 شعبان 1441
09:31 PM

قفزة في الإصابات اليومية.. مصر تسجل 232 إصابة جديدة بكورونا و11 حالة وفاة

"الصحة المصرية" أعلنت عن تعافي 69 شخصاً وخروجهم من مستشفيات العزل

A A A
5
11,465

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الخميس، أنه تم تسجيل 232 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، وثبتت إيجابية تحاليلها معملياً للفيروس، جميعهم مصريون، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتة إلى وفاة 11 حالة.

وتفصيلاً، أوضحت الوزارة في بيان لها اليوم، أنه تم خروج 69 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 1004 حالات حتى اليوم.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معملياً من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 1334 حالة، من ضمنهم الـ 1004 متعافين.

وأضاف "مجاهد" أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الخميس، هو 3891 حالة من ضمنهم 1004 حالات تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و287 حالة وفاة.

وفي إطار الحرص على التواصل المستمر مع الأطقم الطبية، عقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان اجتماعها الدوري عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" مع الأطقم الطبية بمستشفيات الحميات على مستوى محافظات الجمهورية، وذلك ضمن خطة الوزارة للتوسع في تلك المستشفيات لتصبح مستشفيات عزل لمصابي فيروس كورونا بشكل تدريجي، حيث يتم تجهيزها لتقديم كافة الخدمات الطبية بداية من إجراء الفحوصات اللازمة وتشخيص الحالة وحتى العزل، وتقديم العلاج، ومتابعة الحالات بعد الشفاء والخروج، بالإضافة إلى توفير خدمات البحث العلمي.

وقدمت الوزيرة التهنئة للأطقم الطبية وأسرهم والشعب المصري كافة، بحلول شهر رمضان المبارك، وأهابت بكافة المواطنين الالتزام بالتباعد الاجتماعي وتقليل المخالطة والالتزام بكافة الإجراءات الوقائية من قبل كل فرد بالمجتمع لحماية نفسه وأسرته، بالإضافة إلى الإكثار من شرب السوائل في المدة بين الإفطار والسحور، والحرص على اتباع نظام غذائي صحي مما يقوي الجهاز المناعي.