مسلسل الانهيار.. الليرة التركية تتراجع لأدنى مستوياتها في 9 أشهر

بسبب المخاوف من "كورونا" وقلق الانخراط في نزاع سوريا

بلغت الليرة التركية أضعف مستوياتها خلال التعاملات في أكثر من تسعة أشهر، اليوم (الخميس)؛ بسبب مخاوف المستثمرين حيال تفشي فيروس كورونا، والقلق الناجم عن الانخراط العسكري التركي في سوريا المجاورة.

وبحلول الساعة 1016 بتوقيت جرينتش، سجلت الليرة، التي تراجعت لثمانية أيام متتالية، 6.1690 للدولار مقارنة مع سعر إغلاق أمس البالغ 6.1560، وفقًا لـ"رويترز".

وفي وقت سابق هبطت العملة نحو 0.25 بالمئة إلى 6.1720، لتبلغ أدنى مستوياتها منذ العاشر من مايو (أيار) الماضي.

وفقدت العملة التركية أكثر من 3.5 بالمئة من قيمتها هذا العام، بعد خسارة 36 في المئة في العامين الماضيين، أوقدت شرارتها أزمة عملة في 2018.

الليرة التركية
اعلان
مسلسل الانهيار.. الليرة التركية تتراجع لأدنى مستوياتها في 9 أشهر
سبق

بلغت الليرة التركية أضعف مستوياتها خلال التعاملات في أكثر من تسعة أشهر، اليوم (الخميس)؛ بسبب مخاوف المستثمرين حيال تفشي فيروس كورونا، والقلق الناجم عن الانخراط العسكري التركي في سوريا المجاورة.

وبحلول الساعة 1016 بتوقيت جرينتش، سجلت الليرة، التي تراجعت لثمانية أيام متتالية، 6.1690 للدولار مقارنة مع سعر إغلاق أمس البالغ 6.1560، وفقًا لـ"رويترز".

وفي وقت سابق هبطت العملة نحو 0.25 بالمئة إلى 6.1720، لتبلغ أدنى مستوياتها منذ العاشر من مايو (أيار) الماضي.

وفقدت العملة التركية أكثر من 3.5 بالمئة من قيمتها هذا العام، بعد خسارة 36 في المئة في العامين الماضيين، أوقدت شرارتها أزمة عملة في 2018.

27 فبراير 2020 - 3 رجب 1441
04:36 PM

مسلسل الانهيار.. الليرة التركية تتراجع لأدنى مستوياتها في 9 أشهر

بسبب المخاوف من "كورونا" وقلق الانخراط في نزاع سوريا

A A A
0
393

بلغت الليرة التركية أضعف مستوياتها خلال التعاملات في أكثر من تسعة أشهر، اليوم (الخميس)؛ بسبب مخاوف المستثمرين حيال تفشي فيروس كورونا، والقلق الناجم عن الانخراط العسكري التركي في سوريا المجاورة.

وبحلول الساعة 1016 بتوقيت جرينتش، سجلت الليرة، التي تراجعت لثمانية أيام متتالية، 6.1690 للدولار مقارنة مع سعر إغلاق أمس البالغ 6.1560، وفقًا لـ"رويترز".

وفي وقت سابق هبطت العملة نحو 0.25 بالمئة إلى 6.1720، لتبلغ أدنى مستوياتها منذ العاشر من مايو (أيار) الماضي.

وفقدت العملة التركية أكثر من 3.5 بالمئة من قيمتها هذا العام، بعد خسارة 36 في المئة في العامين الماضيين، أوقدت شرارتها أزمة عملة في 2018.