شكوى حارس مدرسة ضد "تعليم الليث" تتفاعل بتوجيه الوزارة وحُكم لم يُنفّذ!

"سبق" نشرت تفاصيلها.. ومطالب الحارس تتواصل

وجّه المشرف العام على الإدارة العامة لعمليات الموارد البشرية بوزارة التعليم؛ إدارة تعليم الليث بصرف مستحقات حارس مدرسة كان قد حصل على حُكم من المحكمة الإدارية بجدة ألزمت فيه الإدارة التعليمية بالليث بصرف بدل خارج الدوام له منذ عام.

وتضمن خطاب المشرف العام على الإدارة العامة لعمليات الموارد البشرية؛ المُحال إلى إدارة تعليم الليث بتنفيذ الحكم الصادر من المحكمة الإدارية بمحافظة جدة، والذي ألزمت فيه الإدارة التعليمية بالليث بصرف خارج دوام للفترة من 1437 / 1 / 1 حتى 1439 / 6 / 30 لحارس أحد مكاتب التعليم التابع لإدارة تعليم الليث.

وأشار الحارس المتضرر "عبد المحسن المالكي" لـ"سبق" إلى أنه عند مراجعته للمختص في إدارة تعليم الليث رفض صرف مستحقاته برغم وجود خطاب من وزارة التعليم؛ إذ لجأ للوزارة بعد عدم تنفيذ الحكم الصادر من المحكمة الإدارية بمحافظة جدة قبل نحو عام تقريباً، مطالباً المسؤولين في وزارة التعليم بضرورة الوقوف على مشكلته الممتدة منذ سنوات دون حلول.


وكانت " سبق" قد نشرت مطلع العام المنصرم خبراً تحت عنوان: "حُكم بإلزام تعليم الليث بصرف بدل خارج دوام لحارس.. شهران ولا تنفيذ"، جاء فيه أن المحكمة الإدارية بمحافظة جدة ألزمت إدارة تعليم الليث بصرف بدل خارج دوام لحارس أحد مكاتب التعليم التابع لها، وسط مطالبات من الحارس المتضرر للإدارة التعليمية بضرورة تنفيذ الحكم الذي صدر قبل شهرين.

وبحسب الحُكم الصادر من المحكمة الإدارية بجدة والذي لم يتم تنفيذه حتى الآن برغم مرور أكثر من عام على صدوره، ضد إدارة تعليم الليث؛ جاء فيه أن المحكمة ألزمت إدارة تعليم الليث بأن تَصرف لحارس المكتب التعليمي بمحافظة أضم، خارج دوام للفترة من 1/ 1/ 1437 حتى 30/ 6/ 1439 ، بعد أن تم تكليفه بالعمل خارج دوام أوقات الإجازات حارسًا على المكتب التعليمي بمحافظة أضم لسنتين ونصف السنة من تاريخ 1/ 1/ 1437 حتى 30/ 6/ 1439، وإلى يومنا هذا لم يستلم مبلغ البدل الذي يُقدر بـ53 ألف ريال؛ مما اضطره حينها لتقديم شكوى للمحكمة الإدارية بمحافظة جدة، والتي ألزمت الإدارة التعليمية بالليث بأن تصرف لي المبلغ بحسب النظام، تبعها شكوى تقدّم بها إلى وزارة التعليم لتنتهي بخطاب موجّه لإدارة تعليم الليث مؤخراً، تضمن تنفيذ الحكم وهو ما لم ينفذ حتى الآن.

حارس مدرسة تعليم الليث
اعلان
شكوى حارس مدرسة ضد "تعليم الليث" تتفاعل بتوجيه الوزارة وحُكم لم يُنفّذ!
سبق

وجّه المشرف العام على الإدارة العامة لعمليات الموارد البشرية بوزارة التعليم؛ إدارة تعليم الليث بصرف مستحقات حارس مدرسة كان قد حصل على حُكم من المحكمة الإدارية بجدة ألزمت فيه الإدارة التعليمية بالليث بصرف بدل خارج الدوام له منذ عام.

وتضمن خطاب المشرف العام على الإدارة العامة لعمليات الموارد البشرية؛ المُحال إلى إدارة تعليم الليث بتنفيذ الحكم الصادر من المحكمة الإدارية بمحافظة جدة، والذي ألزمت فيه الإدارة التعليمية بالليث بصرف خارج دوام للفترة من 1437 / 1 / 1 حتى 1439 / 6 / 30 لحارس أحد مكاتب التعليم التابع لإدارة تعليم الليث.

وأشار الحارس المتضرر "عبد المحسن المالكي" لـ"سبق" إلى أنه عند مراجعته للمختص في إدارة تعليم الليث رفض صرف مستحقاته برغم وجود خطاب من وزارة التعليم؛ إذ لجأ للوزارة بعد عدم تنفيذ الحكم الصادر من المحكمة الإدارية بمحافظة جدة قبل نحو عام تقريباً، مطالباً المسؤولين في وزارة التعليم بضرورة الوقوف على مشكلته الممتدة منذ سنوات دون حلول.


وكانت " سبق" قد نشرت مطلع العام المنصرم خبراً تحت عنوان: "حُكم بإلزام تعليم الليث بصرف بدل خارج دوام لحارس.. شهران ولا تنفيذ"، جاء فيه أن المحكمة الإدارية بمحافظة جدة ألزمت إدارة تعليم الليث بصرف بدل خارج دوام لحارس أحد مكاتب التعليم التابع لها، وسط مطالبات من الحارس المتضرر للإدارة التعليمية بضرورة تنفيذ الحكم الذي صدر قبل شهرين.

وبحسب الحُكم الصادر من المحكمة الإدارية بجدة والذي لم يتم تنفيذه حتى الآن برغم مرور أكثر من عام على صدوره، ضد إدارة تعليم الليث؛ جاء فيه أن المحكمة ألزمت إدارة تعليم الليث بأن تَصرف لحارس المكتب التعليمي بمحافظة أضم، خارج دوام للفترة من 1/ 1/ 1437 حتى 30/ 6/ 1439 ، بعد أن تم تكليفه بالعمل خارج دوام أوقات الإجازات حارسًا على المكتب التعليمي بمحافظة أضم لسنتين ونصف السنة من تاريخ 1/ 1/ 1437 حتى 30/ 6/ 1439، وإلى يومنا هذا لم يستلم مبلغ البدل الذي يُقدر بـ53 ألف ريال؛ مما اضطره حينها لتقديم شكوى للمحكمة الإدارية بمحافظة جدة، والتي ألزمت الإدارة التعليمية بالليث بأن تصرف لي المبلغ بحسب النظام، تبعها شكوى تقدّم بها إلى وزارة التعليم لتنتهي بخطاب موجّه لإدارة تعليم الليث مؤخراً، تضمن تنفيذ الحكم وهو ما لم ينفذ حتى الآن.

23 أغسطس 2020 - 4 محرّم 1442
04:31 PM

شكوى حارس مدرسة ضد "تعليم الليث" تتفاعل بتوجيه الوزارة وحُكم لم يُنفّذ!

"سبق" نشرت تفاصيلها.. ومطالب الحارس تتواصل

A A A
10
12,231

وجّه المشرف العام على الإدارة العامة لعمليات الموارد البشرية بوزارة التعليم؛ إدارة تعليم الليث بصرف مستحقات حارس مدرسة كان قد حصل على حُكم من المحكمة الإدارية بجدة ألزمت فيه الإدارة التعليمية بالليث بصرف بدل خارج الدوام له منذ عام.

وتضمن خطاب المشرف العام على الإدارة العامة لعمليات الموارد البشرية؛ المُحال إلى إدارة تعليم الليث بتنفيذ الحكم الصادر من المحكمة الإدارية بمحافظة جدة، والذي ألزمت فيه الإدارة التعليمية بالليث بصرف خارج دوام للفترة من 1437 / 1 / 1 حتى 1439 / 6 / 30 لحارس أحد مكاتب التعليم التابع لإدارة تعليم الليث.

وأشار الحارس المتضرر "عبد المحسن المالكي" لـ"سبق" إلى أنه عند مراجعته للمختص في إدارة تعليم الليث رفض صرف مستحقاته برغم وجود خطاب من وزارة التعليم؛ إذ لجأ للوزارة بعد عدم تنفيذ الحكم الصادر من المحكمة الإدارية بمحافظة جدة قبل نحو عام تقريباً، مطالباً المسؤولين في وزارة التعليم بضرورة الوقوف على مشكلته الممتدة منذ سنوات دون حلول.


وكانت " سبق" قد نشرت مطلع العام المنصرم خبراً تحت عنوان: "حُكم بإلزام تعليم الليث بصرف بدل خارج دوام لحارس.. شهران ولا تنفيذ"، جاء فيه أن المحكمة الإدارية بمحافظة جدة ألزمت إدارة تعليم الليث بصرف بدل خارج دوام لحارس أحد مكاتب التعليم التابع لها، وسط مطالبات من الحارس المتضرر للإدارة التعليمية بضرورة تنفيذ الحكم الذي صدر قبل شهرين.

وبحسب الحُكم الصادر من المحكمة الإدارية بجدة والذي لم يتم تنفيذه حتى الآن برغم مرور أكثر من عام على صدوره، ضد إدارة تعليم الليث؛ جاء فيه أن المحكمة ألزمت إدارة تعليم الليث بأن تَصرف لحارس المكتب التعليمي بمحافظة أضم، خارج دوام للفترة من 1/ 1/ 1437 حتى 30/ 6/ 1439 ، بعد أن تم تكليفه بالعمل خارج دوام أوقات الإجازات حارسًا على المكتب التعليمي بمحافظة أضم لسنتين ونصف السنة من تاريخ 1/ 1/ 1437 حتى 30/ 6/ 1439، وإلى يومنا هذا لم يستلم مبلغ البدل الذي يُقدر بـ53 ألف ريال؛ مما اضطره حينها لتقديم شكوى للمحكمة الإدارية بمحافظة جدة، والتي ألزمت الإدارة التعليمية بالليث بأن تصرف لي المبلغ بحسب النظام، تبعها شكوى تقدّم بها إلى وزارة التعليم لتنتهي بخطاب موجّه لإدارة تعليم الليث مؤخراً، تضمن تنفيذ الحكم وهو ما لم ينفذ حتى الآن.