بعد 22 يوماً من اختفائه.. العثور على "مفقود عفيف" بأحد مستشفيات بريدة

دخل العناية المركزة وبقي طيلة تلك المدة بعيداً عن الاتصال حتى تحسنت حالته

تلقت أسرة محمد العتيبي "مفقود عفيف" اتصالاً من زملائه في منطقة القصيم بأنه يرقد في أحد مستشفيات بريدة وهو بصحة جيدة.

وتفصيلاً، ذكر أحد أقارب "محمد" أنه ألم به عارض صحي وهو في طريقه لعمله وأدخل على أثره للمستشفى ونقل للملاحظة في العناية المركزة، حيث بقي طيلة تلك المدة بعيداً عن الاتصال حتى تحسنت حالته.

وأضاف أن المستشفى أبلغ زملاءه مؤخراً بوجوده لديهم وهو بصحة جيدة، حيث أبلغت بدورها جهة عمله أسرته بتفاصيل ما وصل لهم.

يذكر أن محمد قد غادر منزله يوم الثلاثاء الموافق ٢٨/ ١٢/ ٢٠١٩م، في طريقه إلى مقر عمله بالمليدا بالقصيم ليلاً، ثم أغلق هاتفه النقال واختفى أثره، وقد بحثوا عنه في كل مكان ولم يجدوه، حتى تم إبلاغهم بمكان وجوده بالمستشفى بعد 22 يوماً من اختفائه، وقد نشرت "سبق" مناشدة ذويه مساعدتهم في البحث عنه وإبلاغهم.

عفيف
اعلان
بعد 22 يوماً من اختفائه.. العثور على "مفقود عفيف" بأحد مستشفيات بريدة
سبق

تلقت أسرة محمد العتيبي "مفقود عفيف" اتصالاً من زملائه في منطقة القصيم بأنه يرقد في أحد مستشفيات بريدة وهو بصحة جيدة.

وتفصيلاً، ذكر أحد أقارب "محمد" أنه ألم به عارض صحي وهو في طريقه لعمله وأدخل على أثره للمستشفى ونقل للملاحظة في العناية المركزة، حيث بقي طيلة تلك المدة بعيداً عن الاتصال حتى تحسنت حالته.

وأضاف أن المستشفى أبلغ زملاءه مؤخراً بوجوده لديهم وهو بصحة جيدة، حيث أبلغت بدورها جهة عمله أسرته بتفاصيل ما وصل لهم.

يذكر أن محمد قد غادر منزله يوم الثلاثاء الموافق ٢٨/ ١٢/ ٢٠١٩م، في طريقه إلى مقر عمله بالمليدا بالقصيم ليلاً، ثم أغلق هاتفه النقال واختفى أثره، وقد بحثوا عنه في كل مكان ولم يجدوه، حتى تم إبلاغهم بمكان وجوده بالمستشفى بعد 22 يوماً من اختفائه، وقد نشرت "سبق" مناشدة ذويه مساعدتهم في البحث عنه وإبلاغهم.

20 يناير 2020 - 25 جمادى الأول 1441
08:49 PM

بعد 22 يوماً من اختفائه.. العثور على "مفقود عفيف" بأحد مستشفيات بريدة

دخل العناية المركزة وبقي طيلة تلك المدة بعيداً عن الاتصال حتى تحسنت حالته

A A A
19
67,546

تلقت أسرة محمد العتيبي "مفقود عفيف" اتصالاً من زملائه في منطقة القصيم بأنه يرقد في أحد مستشفيات بريدة وهو بصحة جيدة.

وتفصيلاً، ذكر أحد أقارب "محمد" أنه ألم به عارض صحي وهو في طريقه لعمله وأدخل على أثره للمستشفى ونقل للملاحظة في العناية المركزة، حيث بقي طيلة تلك المدة بعيداً عن الاتصال حتى تحسنت حالته.

وأضاف أن المستشفى أبلغ زملاءه مؤخراً بوجوده لديهم وهو بصحة جيدة، حيث أبلغت بدورها جهة عمله أسرته بتفاصيل ما وصل لهم.

يذكر أن محمد قد غادر منزله يوم الثلاثاء الموافق ٢٨/ ١٢/ ٢٠١٩م، في طريقه إلى مقر عمله بالمليدا بالقصيم ليلاً، ثم أغلق هاتفه النقال واختفى أثره، وقد بحثوا عنه في كل مكان ولم يجدوه، حتى تم إبلاغهم بمكان وجوده بالمستشفى بعد 22 يوماً من اختفائه، وقد نشرت "سبق" مناشدة ذويه مساعدتهم في البحث عنه وإبلاغهم.