"الكاش" يقهر "الإلكتروني" بالخرمة.. هذا ما تفعله محال ذهب!

طلبات بإنشاء فرع لـ"التجارة" وسرعة تنفيذ طلبات توفير الأجهزة

في الوقت الذي جعلت وزارة الصحة "الدفع الإلكتروني" من أهم الاحترازات الوقائية لعدم الإصابة بفيروس كورونا بعد قرار فك الحجر بمدن ومحافظات المملكة؛ إلا أن الكثير من الأسواق والمحلات التجارية بمحافظة الخرمة مازالت تعتمد على الدفع بالنقد (الكاش).

ورصدت "سبق"، خلال جولتها بأسواق الخرمة، عدم توفر نقاط البيع "مدى" في بعض مرافق محطات الوقود ومراكز خدمات السيارات وبعض التمونيات الغذائية ومراكز توزيع الجملة ومحلات بيع الجولات والأجهزة الإلكترونية والأثاث والمفروشات ومحلات الملابس وصالونات الحلاقة الرجالية والنسائية ومغاسل الملابس ومحلات بيع مواد البناء والسباكة والكهرباء بمحافظة الخرمة.

وأوضح بعض أصحاب المحلات تنفيذهم للقرار وتوفر خدمة "الدفع الإلكتروني"، ولكن عطل الشبكة وجهاز الدفع "مدى" يجعلهم يعودون بالبيع النقدي لحين إصلاح عطل الجهاز!

كما كشف آخرون من أصحاب المحال أنهم قدموا طلباتهم لتوفير الخدمة، ولكن إجراءات تنفيذ الطلب والحصول على جهاز نقاط البيع "مدى" وصل لأكثر من شهرين دون تنفيذ الطلب.


وأكد بعض المواطنين لـ"سبق" أن بعض محلات بيع الذهب والمجوهرات بالخرمة تُجبر المشتري على الدفع "الكاش" والذهاب للصرافات الآلية، وعند إجبارهم على الدفع الإلكتروني يتم زيادة ثمن الذهب وجعل الضريبة على المشتري بغير وجه حق.

كما طالب عدد من سكان محافظة الخرمة بضرورة افتتاح فرع لوزارة التجارة بالمحافظة؛ للوقوف الميداني على الأسواق التجارية ومدى التزامها وحماية المواطن والمقيم من تلاعب بعض التجار واحتكارهم ورفع الأسعار وعدم التقيد بقرارات وزارة التجارة وغياب السعودة والتوظيف للشباب والشابات السعوديين بأسواق الخرمة.

يُذكر أن وزارة التجارة تستقبل البلاغات والشكاوى ضد المحلات التجارية المخالفة عبر تطبيق "بلاغ تجاري" عبر الرابط ‪mci.gov.sa/ar/Pages/Mobil أو الاتصال على الرقم (1900) ويتم متابعة البلاغ والتحقق منه حتى تسجيل المخالفات لمن يثبت عليه البلاغ.

اعلان
"الكاش" يقهر "الإلكتروني" بالخرمة.. هذا ما تفعله محال ذهب!
سبق

في الوقت الذي جعلت وزارة الصحة "الدفع الإلكتروني" من أهم الاحترازات الوقائية لعدم الإصابة بفيروس كورونا بعد قرار فك الحجر بمدن ومحافظات المملكة؛ إلا أن الكثير من الأسواق والمحلات التجارية بمحافظة الخرمة مازالت تعتمد على الدفع بالنقد (الكاش).

ورصدت "سبق"، خلال جولتها بأسواق الخرمة، عدم توفر نقاط البيع "مدى" في بعض مرافق محطات الوقود ومراكز خدمات السيارات وبعض التمونيات الغذائية ومراكز توزيع الجملة ومحلات بيع الجولات والأجهزة الإلكترونية والأثاث والمفروشات ومحلات الملابس وصالونات الحلاقة الرجالية والنسائية ومغاسل الملابس ومحلات بيع مواد البناء والسباكة والكهرباء بمحافظة الخرمة.

وأوضح بعض أصحاب المحلات تنفيذهم للقرار وتوفر خدمة "الدفع الإلكتروني"، ولكن عطل الشبكة وجهاز الدفع "مدى" يجعلهم يعودون بالبيع النقدي لحين إصلاح عطل الجهاز!

كما كشف آخرون من أصحاب المحال أنهم قدموا طلباتهم لتوفير الخدمة، ولكن إجراءات تنفيذ الطلب والحصول على جهاز نقاط البيع "مدى" وصل لأكثر من شهرين دون تنفيذ الطلب.


وأكد بعض المواطنين لـ"سبق" أن بعض محلات بيع الذهب والمجوهرات بالخرمة تُجبر المشتري على الدفع "الكاش" والذهاب للصرافات الآلية، وعند إجبارهم على الدفع الإلكتروني يتم زيادة ثمن الذهب وجعل الضريبة على المشتري بغير وجه حق.

كما طالب عدد من سكان محافظة الخرمة بضرورة افتتاح فرع لوزارة التجارة بالمحافظة؛ للوقوف الميداني على الأسواق التجارية ومدى التزامها وحماية المواطن والمقيم من تلاعب بعض التجار واحتكارهم ورفع الأسعار وعدم التقيد بقرارات وزارة التجارة وغياب السعودة والتوظيف للشباب والشابات السعوديين بأسواق الخرمة.

يُذكر أن وزارة التجارة تستقبل البلاغات والشكاوى ضد المحلات التجارية المخالفة عبر تطبيق "بلاغ تجاري" عبر الرابط ‪mci.gov.sa/ar/Pages/Mobil أو الاتصال على الرقم (1900) ويتم متابعة البلاغ والتحقق منه حتى تسجيل المخالفات لمن يثبت عليه البلاغ.

27 يونيو 2020 - 6 ذو القعدة 1441
02:34 PM

"الكاش" يقهر "الإلكتروني" بالخرمة.. هذا ما تفعله محال ذهب!

طلبات بإنشاء فرع لـ"التجارة" وسرعة تنفيذ طلبات توفير الأجهزة

A A A
6
9,485

في الوقت الذي جعلت وزارة الصحة "الدفع الإلكتروني" من أهم الاحترازات الوقائية لعدم الإصابة بفيروس كورونا بعد قرار فك الحجر بمدن ومحافظات المملكة؛ إلا أن الكثير من الأسواق والمحلات التجارية بمحافظة الخرمة مازالت تعتمد على الدفع بالنقد (الكاش).

ورصدت "سبق"، خلال جولتها بأسواق الخرمة، عدم توفر نقاط البيع "مدى" في بعض مرافق محطات الوقود ومراكز خدمات السيارات وبعض التمونيات الغذائية ومراكز توزيع الجملة ومحلات بيع الجولات والأجهزة الإلكترونية والأثاث والمفروشات ومحلات الملابس وصالونات الحلاقة الرجالية والنسائية ومغاسل الملابس ومحلات بيع مواد البناء والسباكة والكهرباء بمحافظة الخرمة.

وأوضح بعض أصحاب المحلات تنفيذهم للقرار وتوفر خدمة "الدفع الإلكتروني"، ولكن عطل الشبكة وجهاز الدفع "مدى" يجعلهم يعودون بالبيع النقدي لحين إصلاح عطل الجهاز!

كما كشف آخرون من أصحاب المحال أنهم قدموا طلباتهم لتوفير الخدمة، ولكن إجراءات تنفيذ الطلب والحصول على جهاز نقاط البيع "مدى" وصل لأكثر من شهرين دون تنفيذ الطلب.


وأكد بعض المواطنين لـ"سبق" أن بعض محلات بيع الذهب والمجوهرات بالخرمة تُجبر المشتري على الدفع "الكاش" والذهاب للصرافات الآلية، وعند إجبارهم على الدفع الإلكتروني يتم زيادة ثمن الذهب وجعل الضريبة على المشتري بغير وجه حق.

كما طالب عدد من سكان محافظة الخرمة بضرورة افتتاح فرع لوزارة التجارة بالمحافظة؛ للوقوف الميداني على الأسواق التجارية ومدى التزامها وحماية المواطن والمقيم من تلاعب بعض التجار واحتكارهم ورفع الأسعار وعدم التقيد بقرارات وزارة التجارة وغياب السعودة والتوظيف للشباب والشابات السعوديين بأسواق الخرمة.

يُذكر أن وزارة التجارة تستقبل البلاغات والشكاوى ضد المحلات التجارية المخالفة عبر تطبيق "بلاغ تجاري" عبر الرابط ‪mci.gov.sa/ar/Pages/Mobil أو الاتصال على الرقم (1900) ويتم متابعة البلاغ والتحقق منه حتى تسجيل المخالفات لمن يثبت عليه البلاغ.