إنعاش قلبي رئوي يعيد لشاب النبض والتنفس

كان في جلسة بصحبة عددٍ من رفاقه وسقط بينهم دون حراك

كادت تتحول جلسة سمر إلى فاجعة بين مجموعة من الأشخاص بعد أن كانوا يستمتعون بالجلوس في أحد المواقع القريبة من مركز إسعاف الهلال الأحمر بالرحاب ليسقط أحد الشباب في مكانه دون حراك، وقد توقف قلبه وتنفسه معًا.

بتوفيق من الله، كان موقع جلوس الشباب بالقرب من مركز الهلال الأحمر ليقوموا بحمل صديقهم في المركبة والتوجه به فورًا إلى مركز الإسعاف، والذي استقبلهم على الفور.

وبإجراء الكشف السريع، اتضح أن الشاب وصل إليهم في حالة توقف قلب وتنفس ليبادروا بإسعافه فورًا ويتمكنوا بفضل الله من استعادة النبض والتنفس له ومغادرته مركز الإسعاف وحالته مستقرة وإيصاله إلى أقرب مستشفى للاطمئنان عليه.

وقال المتحدث الإعلامي لهيئة الهلال الأحمر بجدة عبدالله أبو زيد بدوره لـ"سبق"؛ إن القائد الميداني محمد الشريف وطاقم الفرقة الإسعافية رايع الغامدي وعبدالرحمن المسعودي وأثناء وجودهم، وصلت حالة إلى مركز الرحاب لشاب عمره 17 سنة في حالة توقف قلب وتنفس مع أصحابه في مركبة.

وأضاف أبو زيد تم مباشرة الفرقة والبدء بالإنعاش القلبي الرئوي وإعطاء صدمة كهربائية من جهاز AED وبفضل الله عاد النبض والتنفس قبل الوصول إلى أقرب منشأة صحية والآن هو في حالة مستقرة ولله الحمد.

اعلان
إنعاش قلبي رئوي يعيد لشاب النبض والتنفس
سبق

كادت تتحول جلسة سمر إلى فاجعة بين مجموعة من الأشخاص بعد أن كانوا يستمتعون بالجلوس في أحد المواقع القريبة من مركز إسعاف الهلال الأحمر بالرحاب ليسقط أحد الشباب في مكانه دون حراك، وقد توقف قلبه وتنفسه معًا.

بتوفيق من الله، كان موقع جلوس الشباب بالقرب من مركز الهلال الأحمر ليقوموا بحمل صديقهم في المركبة والتوجه به فورًا إلى مركز الإسعاف، والذي استقبلهم على الفور.

وبإجراء الكشف السريع، اتضح أن الشاب وصل إليهم في حالة توقف قلب وتنفس ليبادروا بإسعافه فورًا ويتمكنوا بفضل الله من استعادة النبض والتنفس له ومغادرته مركز الإسعاف وحالته مستقرة وإيصاله إلى أقرب مستشفى للاطمئنان عليه.

وقال المتحدث الإعلامي لهيئة الهلال الأحمر بجدة عبدالله أبو زيد بدوره لـ"سبق"؛ إن القائد الميداني محمد الشريف وطاقم الفرقة الإسعافية رايع الغامدي وعبدالرحمن المسعودي وأثناء وجودهم، وصلت حالة إلى مركز الرحاب لشاب عمره 17 سنة في حالة توقف قلب وتنفس مع أصحابه في مركبة.

وأضاف أبو زيد تم مباشرة الفرقة والبدء بالإنعاش القلبي الرئوي وإعطاء صدمة كهربائية من جهاز AED وبفضل الله عاد النبض والتنفس قبل الوصول إلى أقرب منشأة صحية والآن هو في حالة مستقرة ولله الحمد.

12 سبتمبر 2019 - 13 محرّم 1441
11:32 PM

إنعاش قلبي رئوي يعيد لشاب النبض والتنفس

كان في جلسة بصحبة عددٍ من رفاقه وسقط بينهم دون حراك

A A A
2
5,722

كادت تتحول جلسة سمر إلى فاجعة بين مجموعة من الأشخاص بعد أن كانوا يستمتعون بالجلوس في أحد المواقع القريبة من مركز إسعاف الهلال الأحمر بالرحاب ليسقط أحد الشباب في مكانه دون حراك، وقد توقف قلبه وتنفسه معًا.

بتوفيق من الله، كان موقع جلوس الشباب بالقرب من مركز الهلال الأحمر ليقوموا بحمل صديقهم في المركبة والتوجه به فورًا إلى مركز الإسعاف، والذي استقبلهم على الفور.

وبإجراء الكشف السريع، اتضح أن الشاب وصل إليهم في حالة توقف قلب وتنفس ليبادروا بإسعافه فورًا ويتمكنوا بفضل الله من استعادة النبض والتنفس له ومغادرته مركز الإسعاف وحالته مستقرة وإيصاله إلى أقرب مستشفى للاطمئنان عليه.

وقال المتحدث الإعلامي لهيئة الهلال الأحمر بجدة عبدالله أبو زيد بدوره لـ"سبق"؛ إن القائد الميداني محمد الشريف وطاقم الفرقة الإسعافية رايع الغامدي وعبدالرحمن المسعودي وأثناء وجودهم، وصلت حالة إلى مركز الرحاب لشاب عمره 17 سنة في حالة توقف قلب وتنفس مع أصحابه في مركبة.

وأضاف أبو زيد تم مباشرة الفرقة والبدء بالإنعاش القلبي الرئوي وإعطاء صدمة كهربائية من جهاز AED وبفضل الله عاد النبض والتنفس قبل الوصول إلى أقرب منشأة صحية والآن هو في حالة مستقرة ولله الحمد.