تصريحات نتنياهو .. البحرين ترحب بدعوة السعودية إلى اجتماع إسلامي طارئ

قالت: دعوة تجسّد الدور الإستراتيجي الرائد للمملكة بقيادة خادم الحرمين

رحبت مملكة البحرين، اليوم، بدعوة المملكة العربية السعودية، إلى عقد اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية لبحث إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي عن نيّته فرض السيادة الإسرائيلية على منطقتَي غور الأردن وشمال البحر الميت في الضفة الغربية المحتلة، وذلك في حال إعادة انتخابه في 17 سبتمبر الجاري.

وأكّدت وزارة الخارجية البحرينية، في بيان لها، أن هذه الدعوة تجسّد الدور الإستراتيجي الرائد الذي تقوم به المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، على الصعيدين الإقليمي والدولي، ودورها الفاعل والكبير في الدفاع عن القضايا العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وحرصها على السلام العادل والشامل في المنطقة، وترسيخ العمل الجماعي في مواجهة التحديات التي تواجه المجتمع الدولي برمته.

اعلان
تصريحات نتنياهو .. البحرين ترحب بدعوة السعودية إلى اجتماع إسلامي طارئ
سبق

رحبت مملكة البحرين، اليوم، بدعوة المملكة العربية السعودية، إلى عقد اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية لبحث إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي عن نيّته فرض السيادة الإسرائيلية على منطقتَي غور الأردن وشمال البحر الميت في الضفة الغربية المحتلة، وذلك في حال إعادة انتخابه في 17 سبتمبر الجاري.

وأكّدت وزارة الخارجية البحرينية، في بيان لها، أن هذه الدعوة تجسّد الدور الإستراتيجي الرائد الذي تقوم به المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، على الصعيدين الإقليمي والدولي، ودورها الفاعل والكبير في الدفاع عن القضايا العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وحرصها على السلام العادل والشامل في المنطقة، وترسيخ العمل الجماعي في مواجهة التحديات التي تواجه المجتمع الدولي برمته.

11 سبتمبر 2019 - 12 محرّم 1441
11:55 AM
اخر تعديل
16 سبتمبر 2019 - 17 محرّم 1441
11:23 PM

تصريحات نتنياهو .. البحرين ترحب بدعوة السعودية إلى اجتماع إسلامي طارئ

قالت: دعوة تجسّد الدور الإستراتيجي الرائد للمملكة بقيادة خادم الحرمين

A A A
7
11,506

رحبت مملكة البحرين، اليوم، بدعوة المملكة العربية السعودية، إلى عقد اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية لبحث إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي عن نيّته فرض السيادة الإسرائيلية على منطقتَي غور الأردن وشمال البحر الميت في الضفة الغربية المحتلة، وذلك في حال إعادة انتخابه في 17 سبتمبر الجاري.

وأكّدت وزارة الخارجية البحرينية، في بيان لها، أن هذه الدعوة تجسّد الدور الإستراتيجي الرائد الذي تقوم به المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، على الصعيدين الإقليمي والدولي، ودورها الفاعل والكبير في الدفاع عن القضايا العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وحرصها على السلام العادل والشامل في المنطقة، وترسيخ العمل الجماعي في مواجهة التحديات التي تواجه المجتمع الدولي برمته.