"أيام الطفولة في رمضان".. مسابقة ينظمها "أدبي تبوك" لاستعادة ذكريات الشهر الفضيل

بجوائز تصل قيمتها إلى 10 آلاف ريال.. تجسيد أدبي للحنين لتلك الأيام عبر طرح متعدد

أطلق نادي تبوك الأدبي مسابقته الرمضانية "الحنين إلى أيام الطفولة في شهر رمضان" وموضوعاتها ذكريات وتفاصيل الحياة في رمضان، وأوضحت الهيئة الإدارية للنادي أن المسابقة تجسيد أدبي للحنين إلى أيام الطفولة في شهر رمضان المبارك من خلال مواضيع متعددة طرحها النادي، وهي (صيامك الأول، انتظار مائدة الإفطار، أطباقك المفضلة، المظاهر الرمضانية في الأحياء القديمة).

وتتضمن ثلاثة فروع، هي: فرع القصيدة الشعرية، وفرع القصة القصيرة، وفرع المقالة الأدبية؛ يتحدث فيها المتسابق عن حنينه إلى طفولته في شهر رمضان وصيامه الأول، وأطباقه المفضلة ولهفة الانتظار لمائدة الإفطار في الأحياء القديمة، بحيث يكون الحديث عن رمضان إبداعياً، ليفتح للجيل الجديد نافذة على الماضي وينقل الجيل السابق إلى أفاق المستقبل من خلال البحث في ذاكرة المبدع عن تلك التفاصيل.

وأشارت الهيئة، إلى أن النادي خصّص لكل فرع جوائز بقيمة 10 آلاف ريال، توزع كالتالي: 5000 ريال للفائز بالمركز الأول، فيما يحصل الفائز الثاني على مبلغ 3000 ريال، والثالث على مبلغ 2000 ريال في كل فرع.

وحدّد النادي الخامس عشر من شهر رمضان كآخر موعد لاستقبال المشاركات على إيميل النادي.

اعلان
"أيام الطفولة في رمضان".. مسابقة ينظمها "أدبي تبوك" لاستعادة ذكريات الشهر الفضيل
سبق

أطلق نادي تبوك الأدبي مسابقته الرمضانية "الحنين إلى أيام الطفولة في شهر رمضان" وموضوعاتها ذكريات وتفاصيل الحياة في رمضان، وأوضحت الهيئة الإدارية للنادي أن المسابقة تجسيد أدبي للحنين إلى أيام الطفولة في شهر رمضان المبارك من خلال مواضيع متعددة طرحها النادي، وهي (صيامك الأول، انتظار مائدة الإفطار، أطباقك المفضلة، المظاهر الرمضانية في الأحياء القديمة).

وتتضمن ثلاثة فروع، هي: فرع القصيدة الشعرية، وفرع القصة القصيرة، وفرع المقالة الأدبية؛ يتحدث فيها المتسابق عن حنينه إلى طفولته في شهر رمضان وصيامه الأول، وأطباقه المفضلة ولهفة الانتظار لمائدة الإفطار في الأحياء القديمة، بحيث يكون الحديث عن رمضان إبداعياً، ليفتح للجيل الجديد نافذة على الماضي وينقل الجيل السابق إلى أفاق المستقبل من خلال البحث في ذاكرة المبدع عن تلك التفاصيل.

وأشارت الهيئة، إلى أن النادي خصّص لكل فرع جوائز بقيمة 10 آلاف ريال، توزع كالتالي: 5000 ريال للفائز بالمركز الأول، فيما يحصل الفائز الثاني على مبلغ 3000 ريال، والثالث على مبلغ 2000 ريال في كل فرع.

وحدّد النادي الخامس عشر من شهر رمضان كآخر موعد لاستقبال المشاركات على إيميل النادي.

14 إبريل 2021 - 2 رمضان 1442
12:55 PM

"أيام الطفولة في رمضان".. مسابقة ينظمها "أدبي تبوك" لاستعادة ذكريات الشهر الفضيل

بجوائز تصل قيمتها إلى 10 آلاف ريال.. تجسيد أدبي للحنين لتلك الأيام عبر طرح متعدد

A A A
5
875

أطلق نادي تبوك الأدبي مسابقته الرمضانية "الحنين إلى أيام الطفولة في شهر رمضان" وموضوعاتها ذكريات وتفاصيل الحياة في رمضان، وأوضحت الهيئة الإدارية للنادي أن المسابقة تجسيد أدبي للحنين إلى أيام الطفولة في شهر رمضان المبارك من خلال مواضيع متعددة طرحها النادي، وهي (صيامك الأول، انتظار مائدة الإفطار، أطباقك المفضلة، المظاهر الرمضانية في الأحياء القديمة).

وتتضمن ثلاثة فروع، هي: فرع القصيدة الشعرية، وفرع القصة القصيرة، وفرع المقالة الأدبية؛ يتحدث فيها المتسابق عن حنينه إلى طفولته في شهر رمضان وصيامه الأول، وأطباقه المفضلة ولهفة الانتظار لمائدة الإفطار في الأحياء القديمة، بحيث يكون الحديث عن رمضان إبداعياً، ليفتح للجيل الجديد نافذة على الماضي وينقل الجيل السابق إلى أفاق المستقبل من خلال البحث في ذاكرة المبدع عن تلك التفاصيل.

وأشارت الهيئة، إلى أن النادي خصّص لكل فرع جوائز بقيمة 10 آلاف ريال، توزع كالتالي: 5000 ريال للفائز بالمركز الأول، فيما يحصل الفائز الثاني على مبلغ 3000 ريال، والثالث على مبلغ 2000 ريال في كل فرع.

وحدّد النادي الخامس عشر من شهر رمضان كآخر موعد لاستقبال المشاركات على إيميل النادي.