فيديو "اجري يا شيخ".. الأزهر يكشف حقيقة "الإمام المزيف" ويحيله للتحقيق

أكد أن عمله مخالف لما تدعو إليه المشيخة والأوقاف والإفتاء وتعليمات "الوزراء"

أعلنت مشيخة الأزهر بمصر، إحالة الإمام المزيف إلى التحقيق، بسبب محاولته إمامة الصلاة ببعض الفتيان، رغم إجراءات الحجر الصحي العام لمكافحة الفيروس التاجي، وفراره أمام الشرطة.

وكشف وكيل الأزهر الشريف صالح عباس، في تصريحات نقلتها صحيفة "اليوم السابع"؛ أن الإمام المزيف الذي انتشر له فيديو وهو يهرب من الشرطة لمحاولة إقامة صلاة العيد بنبروة بمحافظة الدقهلية، هو مجرد طالب ثبت أنه محول من التربية والتعليم العام قبل الماضي، وأنه في المرحلة الإعدادية لا الثانوية، وسوف يحال للتحقيق عقب العيد مباشرة.

وقال: "هذا العمل مخالف لما دعا إليه الأزهر والأوقاف والإفتاء، ومخالف لتعليمات مجلس الوزراء، وهو ليس إمامًا ولم يصرح له بذلك، وما رأيناه في الفيديو لا يليق بطالب ينتمي للأزهر الشريف".

وكانت وزارة الأوقاف المصرية أوضحت، في بيان أمس، أنه بتتبع الفيديو والمنطقة التي تم تسجيله فيها، تبين أنها بعيدة عن المساجد، وأن "بطل الفيديو" طالب في الصف الثالث الثانوي الأزهري يدعى "محمود.م.ا"، وتم إخطار الجهات المعنية للتأكد من صحة الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية.

وكان الشخص المقبوض عليه قد اعترف بمحاولته إقامة صلاة العيد بمنطقة نبروة في الدقهلية، وبأن بعض الصبية طلبوا منه إمامتهم في الصلاة، وعندما شاهد سيارة الشرطة هرب مولّيًا الأدبار.

وقبل ذلك تداولت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو تحت عنوان "اجري يا شيخ"، لأحد الأشخاص المعممين يركض فارًّا أمام رجال الشرطة؛ حيث تم ضبطه، وتبين أنه حاول مخالفة قرار الحظر وإقامة صلاة الجماعة، وبمناقشته أشار إلى أن بعض الصبية بمحيط سكنه طلبوا منه أن يقوم بإمامتهم في صلاة عيد الفطر المبارك في منطقة محل إقامته، وفور علمه بمرور إحدى سيارات الشرطة فرّ هاربًا خشية ضبطه متلبّسًا.

مصر
اعلان
فيديو "اجري يا شيخ".. الأزهر يكشف حقيقة "الإمام المزيف" ويحيله للتحقيق
سبق

أعلنت مشيخة الأزهر بمصر، إحالة الإمام المزيف إلى التحقيق، بسبب محاولته إمامة الصلاة ببعض الفتيان، رغم إجراءات الحجر الصحي العام لمكافحة الفيروس التاجي، وفراره أمام الشرطة.

وكشف وكيل الأزهر الشريف صالح عباس، في تصريحات نقلتها صحيفة "اليوم السابع"؛ أن الإمام المزيف الذي انتشر له فيديو وهو يهرب من الشرطة لمحاولة إقامة صلاة العيد بنبروة بمحافظة الدقهلية، هو مجرد طالب ثبت أنه محول من التربية والتعليم العام قبل الماضي، وأنه في المرحلة الإعدادية لا الثانوية، وسوف يحال للتحقيق عقب العيد مباشرة.

وقال: "هذا العمل مخالف لما دعا إليه الأزهر والأوقاف والإفتاء، ومخالف لتعليمات مجلس الوزراء، وهو ليس إمامًا ولم يصرح له بذلك، وما رأيناه في الفيديو لا يليق بطالب ينتمي للأزهر الشريف".

وكانت وزارة الأوقاف المصرية أوضحت، في بيان أمس، أنه بتتبع الفيديو والمنطقة التي تم تسجيله فيها، تبين أنها بعيدة عن المساجد، وأن "بطل الفيديو" طالب في الصف الثالث الثانوي الأزهري يدعى "محمود.م.ا"، وتم إخطار الجهات المعنية للتأكد من صحة الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية.

وكان الشخص المقبوض عليه قد اعترف بمحاولته إقامة صلاة العيد بمنطقة نبروة في الدقهلية، وبأن بعض الصبية طلبوا منه إمامتهم في الصلاة، وعندما شاهد سيارة الشرطة هرب مولّيًا الأدبار.

وقبل ذلك تداولت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو تحت عنوان "اجري يا شيخ"، لأحد الأشخاص المعممين يركض فارًّا أمام رجال الشرطة؛ حيث تم ضبطه، وتبين أنه حاول مخالفة قرار الحظر وإقامة صلاة الجماعة، وبمناقشته أشار إلى أن بعض الصبية بمحيط سكنه طلبوا منه أن يقوم بإمامتهم في صلاة عيد الفطر المبارك في منطقة محل إقامته، وفور علمه بمرور إحدى سيارات الشرطة فرّ هاربًا خشية ضبطه متلبّسًا.

25 مايو 2020 - 2 شوّال 1441
10:30 AM

فيديو "اجري يا شيخ".. الأزهر يكشف حقيقة "الإمام المزيف" ويحيله للتحقيق

أكد أن عمله مخالف لما تدعو إليه المشيخة والأوقاف والإفتاء وتعليمات "الوزراء"

A A A
2
13,330

أعلنت مشيخة الأزهر بمصر، إحالة الإمام المزيف إلى التحقيق، بسبب محاولته إمامة الصلاة ببعض الفتيان، رغم إجراءات الحجر الصحي العام لمكافحة الفيروس التاجي، وفراره أمام الشرطة.

وكشف وكيل الأزهر الشريف صالح عباس، في تصريحات نقلتها صحيفة "اليوم السابع"؛ أن الإمام المزيف الذي انتشر له فيديو وهو يهرب من الشرطة لمحاولة إقامة صلاة العيد بنبروة بمحافظة الدقهلية، هو مجرد طالب ثبت أنه محول من التربية والتعليم العام قبل الماضي، وأنه في المرحلة الإعدادية لا الثانوية، وسوف يحال للتحقيق عقب العيد مباشرة.

وقال: "هذا العمل مخالف لما دعا إليه الأزهر والأوقاف والإفتاء، ومخالف لتعليمات مجلس الوزراء، وهو ليس إمامًا ولم يصرح له بذلك، وما رأيناه في الفيديو لا يليق بطالب ينتمي للأزهر الشريف".

وكانت وزارة الأوقاف المصرية أوضحت، في بيان أمس، أنه بتتبع الفيديو والمنطقة التي تم تسجيله فيها، تبين أنها بعيدة عن المساجد، وأن "بطل الفيديو" طالب في الصف الثالث الثانوي الأزهري يدعى "محمود.م.ا"، وتم إخطار الجهات المعنية للتأكد من صحة الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية.

وكان الشخص المقبوض عليه قد اعترف بمحاولته إقامة صلاة العيد بمنطقة نبروة في الدقهلية، وبأن بعض الصبية طلبوا منه إمامتهم في الصلاة، وعندما شاهد سيارة الشرطة هرب مولّيًا الأدبار.

وقبل ذلك تداولت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو تحت عنوان "اجري يا شيخ"، لأحد الأشخاص المعممين يركض فارًّا أمام رجال الشرطة؛ حيث تم ضبطه، وتبين أنه حاول مخالفة قرار الحظر وإقامة صلاة الجماعة، وبمناقشته أشار إلى أن بعض الصبية بمحيط سكنه طلبوا منه أن يقوم بإمامتهم في صلاة عيد الفطر المبارك في منطقة محل إقامته، وفور علمه بمرور إحدى سيارات الشرطة فرّ هاربًا خشية ضبطه متلبّسًا.