أمسيات الرياض.. الحضور الجماهيري يتقاسم النجومية مع "السكران" و"المسردي"

شعبية جارفة وتفاعل كبير وسعادة غامرة في ليلة حافلة بالشعر والطرب

أقيمت مساء أمس الأمسية الثانية، ضمن فعاليات الأمسيات الشعرية لموسم الرياض للشاعر محمد السكران والمنشد فلاح المسردي، على مسرح معرض الصقور والصيد السعودي، الذي أُقفل مبكرًا في وجه الجمهور؛ نتيجة الحضور الجماهيري الكبير؛ لما يتمتع به الشاعران من شعبية جارفة لدى محبيهما ظهرت جلية في التفاعل الكبير الذي حدث أثناء الأمسية.

وبقيت الآلاف من الجماهير خارج المسرح، وأجبر القائمون على الأمسية على إزالة اللوحات العازلة ليتمتعوا بمشاهدة المسرح من الخارج؛ نظرًا لقدوم بعض الجماهير من خارج الرياض، وتقدم الحضورَ الشاعرُ عبدالله بن حمير القحطاني المشرف العام على الأمسيات الشعرية في موسم الرياض.

بدأت الأمسية التي قدّمتها الإعلامية بدور أحمد، بالشاعر محمد السكران؛ حيث وصفته بشاعر المرحلة فأشعل الأمسية منذ بدايتها بقصائد عدة ذات طابع مختلف وإلقاء مميز، تفاعل معها الجمهور الحاضر كثيرًا؛ نظرًا لمهارة الشاعر الإعلامية بالتواصل مع جمهور المسرح بطريقة مميزة؛ ليأتي بعد ذلك دور الإنشاد حيث اعتلى المنشد فلاح المسردي خشبة المسرح مقدمًا عددًا من الشيلات التي أطربت وحرّكت وجدان الحضور بألحانها المميزة، والتي استمرت حتى نهاية الأمسية؛ ليودع الحضور المسرح بعد ليلة حافلة بالشعر والطرب بأخذ لقطات تذكارية مع نجومها.

وشهدت الأمسية أيضًا حضور عدد من الشعراء والإعلاميين البارزين ومنهم "خديجة الوعل، وأميرة الفضل، ومحمد عابس، والشاعر عبدالمجيد الذيابي"، كما شارك "شبل يام" ضمن الأمسية بشيلة اختارها الشاعر محمد السكران من كلمات الشاعر ضيدان بن قضعان.

وأعلنت اللجنة المنظمة أن الأمسية القادمة ستكون للشاعر خالد المريخي والمنشد عبدالعزيز اليامي في ٢١- ١٠ على مسرح البوليفارد الذي ستقام فيه هذه هي الأمسية التي تُعد الأولى من نوعها.

اعلان
أمسيات الرياض.. الحضور الجماهيري يتقاسم النجومية مع "السكران" و"المسردي"
سبق

أقيمت مساء أمس الأمسية الثانية، ضمن فعاليات الأمسيات الشعرية لموسم الرياض للشاعر محمد السكران والمنشد فلاح المسردي، على مسرح معرض الصقور والصيد السعودي، الذي أُقفل مبكرًا في وجه الجمهور؛ نتيجة الحضور الجماهيري الكبير؛ لما يتمتع به الشاعران من شعبية جارفة لدى محبيهما ظهرت جلية في التفاعل الكبير الذي حدث أثناء الأمسية.

وبقيت الآلاف من الجماهير خارج المسرح، وأجبر القائمون على الأمسية على إزالة اللوحات العازلة ليتمتعوا بمشاهدة المسرح من الخارج؛ نظرًا لقدوم بعض الجماهير من خارج الرياض، وتقدم الحضورَ الشاعرُ عبدالله بن حمير القحطاني المشرف العام على الأمسيات الشعرية في موسم الرياض.

بدأت الأمسية التي قدّمتها الإعلامية بدور أحمد، بالشاعر محمد السكران؛ حيث وصفته بشاعر المرحلة فأشعل الأمسية منذ بدايتها بقصائد عدة ذات طابع مختلف وإلقاء مميز، تفاعل معها الجمهور الحاضر كثيرًا؛ نظرًا لمهارة الشاعر الإعلامية بالتواصل مع جمهور المسرح بطريقة مميزة؛ ليأتي بعد ذلك دور الإنشاد حيث اعتلى المنشد فلاح المسردي خشبة المسرح مقدمًا عددًا من الشيلات التي أطربت وحرّكت وجدان الحضور بألحانها المميزة، والتي استمرت حتى نهاية الأمسية؛ ليودع الحضور المسرح بعد ليلة حافلة بالشعر والطرب بأخذ لقطات تذكارية مع نجومها.

وشهدت الأمسية أيضًا حضور عدد من الشعراء والإعلاميين البارزين ومنهم "خديجة الوعل، وأميرة الفضل، ومحمد عابس، والشاعر عبدالمجيد الذيابي"، كما شارك "شبل يام" ضمن الأمسية بشيلة اختارها الشاعر محمد السكران من كلمات الشاعر ضيدان بن قضعان.

وأعلنت اللجنة المنظمة أن الأمسية القادمة ستكون للشاعر خالد المريخي والمنشد عبدالعزيز اليامي في ٢١- ١٠ على مسرح البوليفارد الذي ستقام فيه هذه هي الأمسية التي تُعد الأولى من نوعها.

15 أكتوبر 2019 - 16 صفر 1441
12:21 PM

أمسيات الرياض.. الحضور الجماهيري يتقاسم النجومية مع "السكران" و"المسردي"

شعبية جارفة وتفاعل كبير وسعادة غامرة في ليلة حافلة بالشعر والطرب

A A A
9
8,443

أقيمت مساء أمس الأمسية الثانية، ضمن فعاليات الأمسيات الشعرية لموسم الرياض للشاعر محمد السكران والمنشد فلاح المسردي، على مسرح معرض الصقور والصيد السعودي، الذي أُقفل مبكرًا في وجه الجمهور؛ نتيجة الحضور الجماهيري الكبير؛ لما يتمتع به الشاعران من شعبية جارفة لدى محبيهما ظهرت جلية في التفاعل الكبير الذي حدث أثناء الأمسية.

وبقيت الآلاف من الجماهير خارج المسرح، وأجبر القائمون على الأمسية على إزالة اللوحات العازلة ليتمتعوا بمشاهدة المسرح من الخارج؛ نظرًا لقدوم بعض الجماهير من خارج الرياض، وتقدم الحضورَ الشاعرُ عبدالله بن حمير القحطاني المشرف العام على الأمسيات الشعرية في موسم الرياض.

بدأت الأمسية التي قدّمتها الإعلامية بدور أحمد، بالشاعر محمد السكران؛ حيث وصفته بشاعر المرحلة فأشعل الأمسية منذ بدايتها بقصائد عدة ذات طابع مختلف وإلقاء مميز، تفاعل معها الجمهور الحاضر كثيرًا؛ نظرًا لمهارة الشاعر الإعلامية بالتواصل مع جمهور المسرح بطريقة مميزة؛ ليأتي بعد ذلك دور الإنشاد حيث اعتلى المنشد فلاح المسردي خشبة المسرح مقدمًا عددًا من الشيلات التي أطربت وحرّكت وجدان الحضور بألحانها المميزة، والتي استمرت حتى نهاية الأمسية؛ ليودع الحضور المسرح بعد ليلة حافلة بالشعر والطرب بأخذ لقطات تذكارية مع نجومها.

وشهدت الأمسية أيضًا حضور عدد من الشعراء والإعلاميين البارزين ومنهم "خديجة الوعل، وأميرة الفضل، ومحمد عابس، والشاعر عبدالمجيد الذيابي"، كما شارك "شبل يام" ضمن الأمسية بشيلة اختارها الشاعر محمد السكران من كلمات الشاعر ضيدان بن قضعان.

وأعلنت اللجنة المنظمة أن الأمسية القادمة ستكون للشاعر خالد المريخي والمنشد عبدالعزيز اليامي في ٢١- ١٠ على مسرح البوليفارد الذي ستقام فيه هذه هي الأمسية التي تُعد الأولى من نوعها.