مستشفى يكتب شهادة وفاة مواطن حي.. و"الصحة" تحاول تدارك الموقف بإعفاءات!

خطأ فادح ارتكبه موظف حين ذهب لتسلّم جثمان خاله ليكتشف المأساة من "الأحوال"

تسبب خطأ فادح ارتكبه موظف في مستشفى الأمير محمد بن ناصر بجازان، في إنهاء حياة مواطن وهو على قيد الحياة بين أبنائه؛ بعد إدخال سجله المدني بالخطأ بدلاً عن متوفى، وذلك عند توجهه لتسلم جثمان أحد أقاربه؛ وهو ما دفع المديرية العامة للشؤون الصحية لمحاولة تدارك الأمر، وذلك بفتح تحقيق وإصدار جملة من العقوبات بما فيها إعفاءات.

وفي التفاصيل، قالت أسرة المواطن لـ"سبق": إن المواطن إبراهيم محمد عقيل (60 عاماً) ذهب إلى مستشفى الأمير محمد بن ناصر لتسلم جثمان خاله؛ حيث طلب الموظف منه هويته الوطنية للتحقق، فأدخل سجله المدني بدل المتوفى عند إصدار شهادة الوفاة.

وأكدت الأسرة أن الأمر لم يُكتشف إلا بعد توجهه إلى الأحوال المدنية لتجديد البطاقة؛ حيث فاجأه الموظف بأنه ميت! وهو ما دفعه لتقديم شكوى، مبينة أنه لا يزال إلى الآن تائهاً بين المستشفى وإدارة الأحوال، دون أي حلول تُذكر، على الرغم من مرور ما يقارب الثلاثة أشهر على الحادثة.

من جانبه، أكد المتحدث الرسمي في "صحة جازان" نبيل غاوي لـ"سبق" أنه تم تشكيل لجنة للاطلاع على تفاصيل الموضوع والتحقيق، وخرجت اللجنة بتوصيات تضمنت مراجعة آلية التوثيق الإلكتروني في حالات الوفاة، وكذلك إيقاع عقوبات؛ من ضمنها حسم وإعفاءات وتغيرات بالأقسام، مشيراً إلى أنه جرت مخاطبة الأحوال المدنية للتعديل في النظام الإلكتروني وفقاً للصلاحيات.

اعلان
مستشفى يكتب شهادة وفاة مواطن حي.. و"الصحة" تحاول تدارك الموقف بإعفاءات!
سبق

تسبب خطأ فادح ارتكبه موظف في مستشفى الأمير محمد بن ناصر بجازان، في إنهاء حياة مواطن وهو على قيد الحياة بين أبنائه؛ بعد إدخال سجله المدني بالخطأ بدلاً عن متوفى، وذلك عند توجهه لتسلم جثمان أحد أقاربه؛ وهو ما دفع المديرية العامة للشؤون الصحية لمحاولة تدارك الأمر، وذلك بفتح تحقيق وإصدار جملة من العقوبات بما فيها إعفاءات.

وفي التفاصيل، قالت أسرة المواطن لـ"سبق": إن المواطن إبراهيم محمد عقيل (60 عاماً) ذهب إلى مستشفى الأمير محمد بن ناصر لتسلم جثمان خاله؛ حيث طلب الموظف منه هويته الوطنية للتحقق، فأدخل سجله المدني بدل المتوفى عند إصدار شهادة الوفاة.

وأكدت الأسرة أن الأمر لم يُكتشف إلا بعد توجهه إلى الأحوال المدنية لتجديد البطاقة؛ حيث فاجأه الموظف بأنه ميت! وهو ما دفعه لتقديم شكوى، مبينة أنه لا يزال إلى الآن تائهاً بين المستشفى وإدارة الأحوال، دون أي حلول تُذكر، على الرغم من مرور ما يقارب الثلاثة أشهر على الحادثة.

من جانبه، أكد المتحدث الرسمي في "صحة جازان" نبيل غاوي لـ"سبق" أنه تم تشكيل لجنة للاطلاع على تفاصيل الموضوع والتحقيق، وخرجت اللجنة بتوصيات تضمنت مراجعة آلية التوثيق الإلكتروني في حالات الوفاة، وكذلك إيقاع عقوبات؛ من ضمنها حسم وإعفاءات وتغيرات بالأقسام، مشيراً إلى أنه جرت مخاطبة الأحوال المدنية للتعديل في النظام الإلكتروني وفقاً للصلاحيات.

28 إبريل 2018 - 12 شعبان 1439
01:03 PM

مستشفى يكتب شهادة وفاة مواطن حي.. و"الصحة" تحاول تدارك الموقف بإعفاءات!

خطأ فادح ارتكبه موظف حين ذهب لتسلّم جثمان خاله ليكتشف المأساة من "الأحوال"

A A A
25
36,980

تسبب خطأ فادح ارتكبه موظف في مستشفى الأمير محمد بن ناصر بجازان، في إنهاء حياة مواطن وهو على قيد الحياة بين أبنائه؛ بعد إدخال سجله المدني بالخطأ بدلاً عن متوفى، وذلك عند توجهه لتسلم جثمان أحد أقاربه؛ وهو ما دفع المديرية العامة للشؤون الصحية لمحاولة تدارك الأمر، وذلك بفتح تحقيق وإصدار جملة من العقوبات بما فيها إعفاءات.

وفي التفاصيل، قالت أسرة المواطن لـ"سبق": إن المواطن إبراهيم محمد عقيل (60 عاماً) ذهب إلى مستشفى الأمير محمد بن ناصر لتسلم جثمان خاله؛ حيث طلب الموظف منه هويته الوطنية للتحقق، فأدخل سجله المدني بدل المتوفى عند إصدار شهادة الوفاة.

وأكدت الأسرة أن الأمر لم يُكتشف إلا بعد توجهه إلى الأحوال المدنية لتجديد البطاقة؛ حيث فاجأه الموظف بأنه ميت! وهو ما دفعه لتقديم شكوى، مبينة أنه لا يزال إلى الآن تائهاً بين المستشفى وإدارة الأحوال، دون أي حلول تُذكر، على الرغم من مرور ما يقارب الثلاثة أشهر على الحادثة.

من جانبه، أكد المتحدث الرسمي في "صحة جازان" نبيل غاوي لـ"سبق" أنه تم تشكيل لجنة للاطلاع على تفاصيل الموضوع والتحقيق، وخرجت اللجنة بتوصيات تضمنت مراجعة آلية التوثيق الإلكتروني في حالات الوفاة، وكذلك إيقاع عقوبات؛ من ضمنها حسم وإعفاءات وتغيرات بالأقسام، مشيراً إلى أنه جرت مخاطبة الأحوال المدنية للتعديل في النظام الإلكتروني وفقاً للصلاحيات.