"العيسى" معلنًا تفاصيل "جائزة العمل": 18 فرعًا منها "أفضل بيئة عمل للمرأة"

مدتها شهران.. ومشاركة 20 % من الموظفين شرط الفوز بالجائزة

أكد مهند بن أحمد العيسى، وكيل وزارة العمل المساعد لتمكين التوطين، أن الوزارة تهتم بشكل مستمر بدعم التوطين، وإيجاد وتأسيس بيئة عمل متميزة لمنشآت القطاع الخاص، بما يرفع نِسَب التوطين.

وأضاف في مداخلة هاتفية مع برنامج "أخباركم" على قناة "المجد" بأن جائزة العمل التي أطلقها اليوم وزير العمل والتنمية الاجتماعية تهدف إلى تشجيع القطاع الخاص في مجالَين، الأول هو رفع نسب التوطين، وتبني نماذج عمل مبتكرة وجاذبة للكوادر السعودية من أبناء وبنات الوطن، بما يتناسب مع رؤية السعودية 2030، وتعزيز الامتثال لمعايير بيئة العمل المثالية؛ لتكون عامل جذب لتوظيف السعوديين.

وأشار إلى أن الجائزة تركز بشكل كبير على الموظف؛ والدليل أنها وضعت من أهم شروطها مشاركة 20 % من الموظفين في تقييم المنشآت من خلال الاستبيان الموجود في صفحة الجائزة على منصة "قوى".

وتابع: الجائزة فيها 18 فرعًا، منها 12 فرعًا للتوطين، تضمنت أربعة فروع رئيسية، هي: جائزة المنشآت العام، وجائزة المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وجائزة المنشآت الواعدة، وتسع جوائز لتسعة قطاعات مختلفة.

وأشار "العيسى" إلى أنه توجد ست جوائز لبيئة العمل المتميزة، تتضمن ثلاثة فروع، لكل فرع منها جائزتان، جائزة للمنشآت الكبيرة، وأخرى للمتوسطة. وتتضمن الجوائز أفضل بيئة عمل (الجائزة العامة)، وهذه تعتمد بشكل كبير على استبيان، والفرع الآخر هو أفضل بيئة عمل للمرأة، وتعتمد على معايير عدة، تأخذ في الحسبان عدد الموظفات، ومشاركتهم. والفرع الثالث هو جائزة رواد السلامة والصحة المهنية.

وختم: المسابقة مدتها شهران؛ إذ سيتم إعلان الفائزين بالجائزة في شهر إبريل المقبل.

وكان وزير العمل والتنمية الاجتماعية، المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، قد أعلن عبر حسابه على "تويتر" أنه "دعمًا للتوطين، ولتوفير بيئة عمل مثالية، يسرنا أن نطلق جائزة العمل لتحفيز القطاع الخاص على تقديم أفضل الفرص الوظيفية لأبناء وبنات الوطن، وتحسين بيئة العمل في المنشآت".

وزارة العمل وكيل وزارة العمل المساعد لتمكين التوطين مهند العيسى التوطين القطاع الخاص
اعلان
"العيسى" معلنًا تفاصيل "جائزة العمل": 18 فرعًا منها "أفضل بيئة عمل للمرأة"
سبق

أكد مهند بن أحمد العيسى، وكيل وزارة العمل المساعد لتمكين التوطين، أن الوزارة تهتم بشكل مستمر بدعم التوطين، وإيجاد وتأسيس بيئة عمل متميزة لمنشآت القطاع الخاص، بما يرفع نِسَب التوطين.

وأضاف في مداخلة هاتفية مع برنامج "أخباركم" على قناة "المجد" بأن جائزة العمل التي أطلقها اليوم وزير العمل والتنمية الاجتماعية تهدف إلى تشجيع القطاع الخاص في مجالَين، الأول هو رفع نسب التوطين، وتبني نماذج عمل مبتكرة وجاذبة للكوادر السعودية من أبناء وبنات الوطن، بما يتناسب مع رؤية السعودية 2030، وتعزيز الامتثال لمعايير بيئة العمل المثالية؛ لتكون عامل جذب لتوظيف السعوديين.

وأشار إلى أن الجائزة تركز بشكل كبير على الموظف؛ والدليل أنها وضعت من أهم شروطها مشاركة 20 % من الموظفين في تقييم المنشآت من خلال الاستبيان الموجود في صفحة الجائزة على منصة "قوى".

وتابع: الجائزة فيها 18 فرعًا، منها 12 فرعًا للتوطين، تضمنت أربعة فروع رئيسية، هي: جائزة المنشآت العام، وجائزة المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وجائزة المنشآت الواعدة، وتسع جوائز لتسعة قطاعات مختلفة.

وأشار "العيسى" إلى أنه توجد ست جوائز لبيئة العمل المتميزة، تتضمن ثلاثة فروع، لكل فرع منها جائزتان، جائزة للمنشآت الكبيرة، وأخرى للمتوسطة. وتتضمن الجوائز أفضل بيئة عمل (الجائزة العامة)، وهذه تعتمد بشكل كبير على استبيان، والفرع الآخر هو أفضل بيئة عمل للمرأة، وتعتمد على معايير عدة، تأخذ في الحسبان عدد الموظفات، ومشاركتهم. والفرع الثالث هو جائزة رواد السلامة والصحة المهنية.

وختم: المسابقة مدتها شهران؛ إذ سيتم إعلان الفائزين بالجائزة في شهر إبريل المقبل.

وكان وزير العمل والتنمية الاجتماعية، المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، قد أعلن عبر حسابه على "تويتر" أنه "دعمًا للتوطين، ولتوفير بيئة عمل مثالية، يسرنا أن نطلق جائزة العمل لتحفيز القطاع الخاص على تقديم أفضل الفرص الوظيفية لأبناء وبنات الوطن، وتحسين بيئة العمل في المنشآت".

17 فبراير 2020 - 23 جمادى الآخر 1441
10:44 PM

"العيسى" معلنًا تفاصيل "جائزة العمل": 18 فرعًا منها "أفضل بيئة عمل للمرأة"

مدتها شهران.. ومشاركة 20 % من الموظفين شرط الفوز بالجائزة

A A A
2
2,889

أكد مهند بن أحمد العيسى، وكيل وزارة العمل المساعد لتمكين التوطين، أن الوزارة تهتم بشكل مستمر بدعم التوطين، وإيجاد وتأسيس بيئة عمل متميزة لمنشآت القطاع الخاص، بما يرفع نِسَب التوطين.

وأضاف في مداخلة هاتفية مع برنامج "أخباركم" على قناة "المجد" بأن جائزة العمل التي أطلقها اليوم وزير العمل والتنمية الاجتماعية تهدف إلى تشجيع القطاع الخاص في مجالَين، الأول هو رفع نسب التوطين، وتبني نماذج عمل مبتكرة وجاذبة للكوادر السعودية من أبناء وبنات الوطن، بما يتناسب مع رؤية السعودية 2030، وتعزيز الامتثال لمعايير بيئة العمل المثالية؛ لتكون عامل جذب لتوظيف السعوديين.

وأشار إلى أن الجائزة تركز بشكل كبير على الموظف؛ والدليل أنها وضعت من أهم شروطها مشاركة 20 % من الموظفين في تقييم المنشآت من خلال الاستبيان الموجود في صفحة الجائزة على منصة "قوى".

وتابع: الجائزة فيها 18 فرعًا، منها 12 فرعًا للتوطين، تضمنت أربعة فروع رئيسية، هي: جائزة المنشآت العام، وجائزة المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وجائزة المنشآت الواعدة، وتسع جوائز لتسعة قطاعات مختلفة.

وأشار "العيسى" إلى أنه توجد ست جوائز لبيئة العمل المتميزة، تتضمن ثلاثة فروع، لكل فرع منها جائزتان، جائزة للمنشآت الكبيرة، وأخرى للمتوسطة. وتتضمن الجوائز أفضل بيئة عمل (الجائزة العامة)، وهذه تعتمد بشكل كبير على استبيان، والفرع الآخر هو أفضل بيئة عمل للمرأة، وتعتمد على معايير عدة، تأخذ في الحسبان عدد الموظفات، ومشاركتهم. والفرع الثالث هو جائزة رواد السلامة والصحة المهنية.

وختم: المسابقة مدتها شهران؛ إذ سيتم إعلان الفائزين بالجائزة في شهر إبريل المقبل.

وكان وزير العمل والتنمية الاجتماعية، المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، قد أعلن عبر حسابه على "تويتر" أنه "دعمًا للتوطين، ولتوفير بيئة عمل مثالية، يسرنا أن نطلق جائزة العمل لتحفيز القطاع الخاص على تقديم أفضل الفرص الوظيفية لأبناء وبنات الوطن، وتحسين بيئة العمل في المنشآت".