تحذير.. موعد انفجار وتدمير هذه النسخ من "ويندوز 10" يقترب

سترفض أي تعديل في الوقت أو التاريخ لتواصل عملها

انتشر مؤخراً تحذير بين مستخدمي نظام التشغيل ويندوز 10؛ مفاده أن بعض نسخ النظام الشائع من مايكروسوفت "سوف تُدمر نفسها ذاتياً"، وأنها تنتظر الوقت المناسب والمحدد لها "لتنفجر".

وبحسب التحذير؛ فإن هذه النسخ تم إعدادها لتدمير نفسها ذاتياً، وأنها سترفض أي تعديل في التاريخ لتواصل عملها، كما يحدث في بعض النسخ؛ خاصة إذا أعيد تأخير التاريخ لأوقات سابقة.

ووفقاً لما تناولته "سكاي نيوز"؛ فقد جاء في التحذير أن موعد "انفجار هذا النظام يقترب بسرعة"؛ بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن "توقف هذه النسخ من ويندوز 10 عن العمل" سيحدث في غضون الأسبوعين المقبلين؛ لكن لحسن الحظ أن "التدمير الذاتي لنظام ويندوز 10 سيحدث للنسخ "غير المستقرة" من ويندوز 10، وهي نسخ يتم إرسالها إلى بعض المستخدمين، ومستخدمين متطوعين لتجربة التحديثات على النظام قبل طرحها من قِبَل الشركة بشكل رسمي.

لذلك، إذا كنت -عزيزي القارئ- ممن أدرجوا أنفسهم ضمن المستخدمين المجربين؛ فعليك أن تكون حذراً إزاء هذه المشكلة؛ أما إذا لم تكن كذلك فليس عليك القلق من "التدمير الذاتي لويندوز 10".

ومن المتوقع أن يصبح التحذير للمستخدمين التجريبيين لنسخ ويندوز 10 يومياً، خصوصاً بعد أن أصدرت الشركة الأمريكية العملاقة التحديثَ الذي يحمل الرقم 18290 من ويندوز 10.

ومن الأخبار المشجعة لمستخدمي النظام 10، خصوصاً بعد المشكلات التي ظهرت في التحديث الذي أصدرته مايكروسوفت في أكتوبر الماضي، أن النظام ويندوز 10 بات ثاني أنظمة ويندوز استخداماً بعد ويندوز 7، الأكثر شعبية واستقراراً بين أنظمة التشغيل ويندوز.

وأشارت الإحصائيات إلى أن 38.3 من أجهزة الكمبيوتر الشخصية تستخدم ويندوز 10، مقابل 39.4 تستخدم ويندوز 7، الذي يعتبر أكثر أنظمة التشغيل استخداماً في العالم.

وفي نوفمبر الماضي، تراجع عدد مستخدمي ويندوز 7 إلى حوالى 38.89%، مقابل 38.14% لمستخدمي ويندوز 10.

ويعتبر هذا الأمر تقدماً كبيراً لويندوز 10 مقارنة بنتائجه العام الماضي، عندما لم تزد نسبته على 31.95%.

اعلان
تحذير.. موعد انفجار وتدمير هذه النسخ من "ويندوز 10" يقترب
سبق

انتشر مؤخراً تحذير بين مستخدمي نظام التشغيل ويندوز 10؛ مفاده أن بعض نسخ النظام الشائع من مايكروسوفت "سوف تُدمر نفسها ذاتياً"، وأنها تنتظر الوقت المناسب والمحدد لها "لتنفجر".

وبحسب التحذير؛ فإن هذه النسخ تم إعدادها لتدمير نفسها ذاتياً، وأنها سترفض أي تعديل في التاريخ لتواصل عملها، كما يحدث في بعض النسخ؛ خاصة إذا أعيد تأخير التاريخ لأوقات سابقة.

ووفقاً لما تناولته "سكاي نيوز"؛ فقد جاء في التحذير أن موعد "انفجار هذا النظام يقترب بسرعة"؛ بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن "توقف هذه النسخ من ويندوز 10 عن العمل" سيحدث في غضون الأسبوعين المقبلين؛ لكن لحسن الحظ أن "التدمير الذاتي لنظام ويندوز 10 سيحدث للنسخ "غير المستقرة" من ويندوز 10، وهي نسخ يتم إرسالها إلى بعض المستخدمين، ومستخدمين متطوعين لتجربة التحديثات على النظام قبل طرحها من قِبَل الشركة بشكل رسمي.

لذلك، إذا كنت -عزيزي القارئ- ممن أدرجوا أنفسهم ضمن المستخدمين المجربين؛ فعليك أن تكون حذراً إزاء هذه المشكلة؛ أما إذا لم تكن كذلك فليس عليك القلق من "التدمير الذاتي لويندوز 10".

ومن المتوقع أن يصبح التحذير للمستخدمين التجريبيين لنسخ ويندوز 10 يومياً، خصوصاً بعد أن أصدرت الشركة الأمريكية العملاقة التحديثَ الذي يحمل الرقم 18290 من ويندوز 10.

ومن الأخبار المشجعة لمستخدمي النظام 10، خصوصاً بعد المشكلات التي ظهرت في التحديث الذي أصدرته مايكروسوفت في أكتوبر الماضي، أن النظام ويندوز 10 بات ثاني أنظمة ويندوز استخداماً بعد ويندوز 7، الأكثر شعبية واستقراراً بين أنظمة التشغيل ويندوز.

وأشارت الإحصائيات إلى أن 38.3 من أجهزة الكمبيوتر الشخصية تستخدم ويندوز 10، مقابل 39.4 تستخدم ويندوز 7، الذي يعتبر أكثر أنظمة التشغيل استخداماً في العالم.

وفي نوفمبر الماضي، تراجع عدد مستخدمي ويندوز 7 إلى حوالى 38.89%، مقابل 38.14% لمستخدمي ويندوز 10.

ويعتبر هذا الأمر تقدماً كبيراً لويندوز 10 مقارنة بنتائجه العام الماضي، عندما لم تزد نسبته على 31.95%.

03 ديسمبر 2018 - 25 ربيع الأول 1440
10:20 AM

تحذير.. موعد انفجار وتدمير هذه النسخ من "ويندوز 10" يقترب

سترفض أي تعديل في الوقت أو التاريخ لتواصل عملها

A A A
0
21,574

انتشر مؤخراً تحذير بين مستخدمي نظام التشغيل ويندوز 10؛ مفاده أن بعض نسخ النظام الشائع من مايكروسوفت "سوف تُدمر نفسها ذاتياً"، وأنها تنتظر الوقت المناسب والمحدد لها "لتنفجر".

وبحسب التحذير؛ فإن هذه النسخ تم إعدادها لتدمير نفسها ذاتياً، وأنها سترفض أي تعديل في التاريخ لتواصل عملها، كما يحدث في بعض النسخ؛ خاصة إذا أعيد تأخير التاريخ لأوقات سابقة.

ووفقاً لما تناولته "سكاي نيوز"؛ فقد جاء في التحذير أن موعد "انفجار هذا النظام يقترب بسرعة"؛ بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن "توقف هذه النسخ من ويندوز 10 عن العمل" سيحدث في غضون الأسبوعين المقبلين؛ لكن لحسن الحظ أن "التدمير الذاتي لنظام ويندوز 10 سيحدث للنسخ "غير المستقرة" من ويندوز 10، وهي نسخ يتم إرسالها إلى بعض المستخدمين، ومستخدمين متطوعين لتجربة التحديثات على النظام قبل طرحها من قِبَل الشركة بشكل رسمي.

لذلك، إذا كنت -عزيزي القارئ- ممن أدرجوا أنفسهم ضمن المستخدمين المجربين؛ فعليك أن تكون حذراً إزاء هذه المشكلة؛ أما إذا لم تكن كذلك فليس عليك القلق من "التدمير الذاتي لويندوز 10".

ومن المتوقع أن يصبح التحذير للمستخدمين التجريبيين لنسخ ويندوز 10 يومياً، خصوصاً بعد أن أصدرت الشركة الأمريكية العملاقة التحديثَ الذي يحمل الرقم 18290 من ويندوز 10.

ومن الأخبار المشجعة لمستخدمي النظام 10، خصوصاً بعد المشكلات التي ظهرت في التحديث الذي أصدرته مايكروسوفت في أكتوبر الماضي، أن النظام ويندوز 10 بات ثاني أنظمة ويندوز استخداماً بعد ويندوز 7، الأكثر شعبية واستقراراً بين أنظمة التشغيل ويندوز.

وأشارت الإحصائيات إلى أن 38.3 من أجهزة الكمبيوتر الشخصية تستخدم ويندوز 10، مقابل 39.4 تستخدم ويندوز 7، الذي يعتبر أكثر أنظمة التشغيل استخداماً في العالم.

وفي نوفمبر الماضي، تراجع عدد مستخدمي ويندوز 7 إلى حوالى 38.89%، مقابل 38.14% لمستخدمي ويندوز 10.

ويعتبر هذا الأمر تقدماً كبيراً لويندوز 10 مقارنة بنتائجه العام الماضي، عندما لم تزد نسبته على 31.95%.