غزة.. 33 مصاباً برصاص وقنابل جيش الاحتلال

أحدهم بحالة حرجة.. خلال مسيرات العودة السلمية

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، عن إصابة 33 مواطناً برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي؛ أحدهم بحالة حرجة، وآخرون بالاختناق، اليوم؛ إثر قمع قوات الاحتلال لمسيرات العودة السلمية شرق قطاع غزة.

وقالت الوزارة: إن قوات الاحتلال الإسرائيلية أطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع صوب الفلسطينيين على مقربة من السياج الفاصل شرق القطاع؛ مما أدى إلى إصابة 33 فلسطينياً بجروح؛ أحدهم وُصفت جروحه بالحرجة، وآخرون بالاختناق، وتم علاجهم ميدانياً.

وتشهد مناطق متفرقة من قطاع غزة، فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار، التي اندلعت نهاية مارس من العام الحالي؛ للمطالبة بكسر الحصار المفروض على القطاع، وتطبيق قرارات الشرعية الدولية الخاصة بعودة اللاجئين الفلسطينيين.

اعلان
غزة.. 33 مصاباً برصاص وقنابل جيش الاحتلال
سبق

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، عن إصابة 33 مواطناً برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي؛ أحدهم بحالة حرجة، وآخرون بالاختناق، اليوم؛ إثر قمع قوات الاحتلال لمسيرات العودة السلمية شرق قطاع غزة.

وقالت الوزارة: إن قوات الاحتلال الإسرائيلية أطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع صوب الفلسطينيين على مقربة من السياج الفاصل شرق القطاع؛ مما أدى إلى إصابة 33 فلسطينياً بجروح؛ أحدهم وُصفت جروحه بالحرجة، وآخرون بالاختناق، وتم علاجهم ميدانياً.

وتشهد مناطق متفرقة من قطاع غزة، فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار، التي اندلعت نهاية مارس من العام الحالي؛ للمطالبة بكسر الحصار المفروض على القطاع، وتطبيق قرارات الشرعية الدولية الخاصة بعودة اللاجئين الفلسطينيين.

07 ديسمبر 2018 - 29 ربيع الأول 1440
07:35 PM

غزة.. 33 مصاباً برصاص وقنابل جيش الاحتلال

أحدهم بحالة حرجة.. خلال مسيرات العودة السلمية

A A A
1
248

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، عن إصابة 33 مواطناً برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي؛ أحدهم بحالة حرجة، وآخرون بالاختناق، اليوم؛ إثر قمع قوات الاحتلال لمسيرات العودة السلمية شرق قطاع غزة.

وقالت الوزارة: إن قوات الاحتلال الإسرائيلية أطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع صوب الفلسطينيين على مقربة من السياج الفاصل شرق القطاع؛ مما أدى إلى إصابة 33 فلسطينياً بجروح؛ أحدهم وُصفت جروحه بالحرجة، وآخرون بالاختناق، وتم علاجهم ميدانياً.

وتشهد مناطق متفرقة من قطاع غزة، فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار، التي اندلعت نهاية مارس من العام الحالي؛ للمطالبة بكسر الحصار المفروض على القطاع، وتطبيق قرارات الشرعية الدولية الخاصة بعودة اللاجئين الفلسطينيين.