العيادات الافتراضية بـ"طبية مكة".. 76 ألف مستفيد منذ بدء الجائحة

عيادات افتراضية توفر التواصل المباشر بين الأطباء ومرضاهم

استقبلت مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة، أكثر من ٧٦ ألف مستفيد عبر العيادات الافتراضية لمرضاها والمستفيدين من خدماتها في العيادات الخارجية، ضمن إجراءاتها الوقائية؛ للحد من انتشار كورونا منذ بدء الجائحة.

وتتيح الخدمةُ التواصلَ المباشر بين الأطباء ومرضاهم أثناء الموعد المحدد لكل مريض، من خلال الاتصال الهاتفي الذي سيقوم به الطبيب المعالج للاطمئنان على صحة المرضى والإجابة على استفساراتهم كافة، من خلال أكثر من ٦٢٦ عيادة تعمل أسبوعيًّا، عن طريق التواصل عبر الرسائل النصية معهم بعدم الحضور واعتماد التواصل الهاتفي مع الطبيب المعالج في نفس يوم الموعد.

وأشرف على وضع الخطة المتكاملة ثم تنفيذها فريقُ عمل متكامل من الإداريين والأطباء المختصين؛ حيث ستسهم في تجنب عملية التجمعات في الأماكن العامة اتباعًا للتعليمات الصادرة من الجهات الرسمية، كما أنه يتيح للمرضى الحصول على كامل حقوقهم في الخدمة الصحية المقدمة بكل يسر وسهولة، ويتم بعد ذلك صرف الدواء لهم وإيصاله لمنازلهم عبر شركات الشحن مجانًا.

وخصصت الخدمة لجميع العيادات الاستشارية والتي شملت صحة القلب، وطب وجراحة العيون، والأورام وأمراض الدم، والأنف والأذن والحنجرة، والأعصاب وجراحة العمود الفقري، والعيادات التخصصية للعظام، والجراحات التخصصية وجراحة الأورام، وأخيرًا أمراض الجهاز الهضمي والباطنة.

جدير بالذكر أن الحضور والتواجد في المواعيد الاعتيادية يقتصر خلال الفترة الحالية فقط على المرضى الذين يستدعي وضعهم الصحي الحضور، بالتنسيق مع الطبيب المختص.

مدينة الملك عبدالله الطبية مكة المكرمة
اعلان
العيادات الافتراضية بـ"طبية مكة".. 76 ألف مستفيد منذ بدء الجائحة
سبق

استقبلت مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة، أكثر من ٧٦ ألف مستفيد عبر العيادات الافتراضية لمرضاها والمستفيدين من خدماتها في العيادات الخارجية، ضمن إجراءاتها الوقائية؛ للحد من انتشار كورونا منذ بدء الجائحة.

وتتيح الخدمةُ التواصلَ المباشر بين الأطباء ومرضاهم أثناء الموعد المحدد لكل مريض، من خلال الاتصال الهاتفي الذي سيقوم به الطبيب المعالج للاطمئنان على صحة المرضى والإجابة على استفساراتهم كافة، من خلال أكثر من ٦٢٦ عيادة تعمل أسبوعيًّا، عن طريق التواصل عبر الرسائل النصية معهم بعدم الحضور واعتماد التواصل الهاتفي مع الطبيب المعالج في نفس يوم الموعد.

وأشرف على وضع الخطة المتكاملة ثم تنفيذها فريقُ عمل متكامل من الإداريين والأطباء المختصين؛ حيث ستسهم في تجنب عملية التجمعات في الأماكن العامة اتباعًا للتعليمات الصادرة من الجهات الرسمية، كما أنه يتيح للمرضى الحصول على كامل حقوقهم في الخدمة الصحية المقدمة بكل يسر وسهولة، ويتم بعد ذلك صرف الدواء لهم وإيصاله لمنازلهم عبر شركات الشحن مجانًا.

وخصصت الخدمة لجميع العيادات الاستشارية والتي شملت صحة القلب، وطب وجراحة العيون، والأورام وأمراض الدم، والأنف والأذن والحنجرة، والأعصاب وجراحة العمود الفقري، والعيادات التخصصية للعظام، والجراحات التخصصية وجراحة الأورام، وأخيرًا أمراض الجهاز الهضمي والباطنة.

جدير بالذكر أن الحضور والتواجد في المواعيد الاعتيادية يقتصر خلال الفترة الحالية فقط على المرضى الذين يستدعي وضعهم الصحي الحضور، بالتنسيق مع الطبيب المختص.

26 أغسطس 2020 - 7 محرّم 1442
11:53 AM

العيادات الافتراضية بـ"طبية مكة".. 76 ألف مستفيد منذ بدء الجائحة

عيادات افتراضية توفر التواصل المباشر بين الأطباء ومرضاهم

A A A
0
640

استقبلت مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة، أكثر من ٧٦ ألف مستفيد عبر العيادات الافتراضية لمرضاها والمستفيدين من خدماتها في العيادات الخارجية، ضمن إجراءاتها الوقائية؛ للحد من انتشار كورونا منذ بدء الجائحة.

وتتيح الخدمةُ التواصلَ المباشر بين الأطباء ومرضاهم أثناء الموعد المحدد لكل مريض، من خلال الاتصال الهاتفي الذي سيقوم به الطبيب المعالج للاطمئنان على صحة المرضى والإجابة على استفساراتهم كافة، من خلال أكثر من ٦٢٦ عيادة تعمل أسبوعيًّا، عن طريق التواصل عبر الرسائل النصية معهم بعدم الحضور واعتماد التواصل الهاتفي مع الطبيب المعالج في نفس يوم الموعد.

وأشرف على وضع الخطة المتكاملة ثم تنفيذها فريقُ عمل متكامل من الإداريين والأطباء المختصين؛ حيث ستسهم في تجنب عملية التجمعات في الأماكن العامة اتباعًا للتعليمات الصادرة من الجهات الرسمية، كما أنه يتيح للمرضى الحصول على كامل حقوقهم في الخدمة الصحية المقدمة بكل يسر وسهولة، ويتم بعد ذلك صرف الدواء لهم وإيصاله لمنازلهم عبر شركات الشحن مجانًا.

وخصصت الخدمة لجميع العيادات الاستشارية والتي شملت صحة القلب، وطب وجراحة العيون، والأورام وأمراض الدم، والأنف والأذن والحنجرة، والأعصاب وجراحة العمود الفقري، والعيادات التخصصية للعظام، والجراحات التخصصية وجراحة الأورام، وأخيرًا أمراض الجهاز الهضمي والباطنة.

جدير بالذكر أن الحضور والتواجد في المواعيد الاعتيادية يقتصر خلال الفترة الحالية فقط على المرضى الذين يستدعي وضعهم الصحي الحضور، بالتنسيق مع الطبيب المختص.