بـ7 مسارات.. "إثراء" يطلق برنامج "المخيم الصيفي" للأطفال

لتهيئة جيل من المفكرين والمبدعين بالمملكة عبر دورات مكثفة

يطلق مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" برنامج "المخيم الصيفي" للأطفال في الفترة من 14 شوال- 19 ذو القعدة 1440هـ التي توافق (17 يونيو- 1 أغسطس 2019م).
ويتكون البرنامج من سبعة مسارات متنوعة للأعمار بين 4- 15 سنة، ويهدف إلى تهيئة جيل من المفكرين والمبدعين بالمملكة عبر برامج ودورات تدريبية مكثفة وأنشطة متنوعة تصب في مجالات المعرفة والإبداع والتقنية والفن.

ويشمل البرنامج دورات مهنية بغرض توجيه حس الفضول لدى الفتية والفتيات وتعريفهم بالعلوم والتنقية والهندسة والفن، ويأتي مسار "صانع الألعاب" ليساعد الأطفال على تعلم كيفية تصميم الألعاب وتطويرها من خلال استخدام المجسمات الرملية، ويتيح مسار "المبتكرون الصغار" للمشاركين في تعلم مهارات البرمجة من خلال مشاريع تفاعلية تهدف إلى اكتساب المعرفة في حل مشاكل المنطق والفيزياء.

وتأتي ورشة عمل صناعة الأفلام في مسار "الصوت والحركة"؛ لتقدم المبادئ الأساسية للطفل في كتابة السيناريو وتصوير الأفلام وإنتاجها.
ويقدم مسار "رواد الفن" مقترحات فنية في الأنماط الإسلامية استخدمها أشهر الفنانين عبر التاريخ، والتي تمكّن الأطفال من تشكيل العمل الفني الخاص بهم، بالإضافة إلى تحفيز المشاركين على ممارسة مهنة الغوص واستكشاف البحر ومعرفة أسراره، والتعرف على حقائقه الممتعة، وما يدور بداخله عبر مسار "أعماق البحار".

ويرمي مسار "التنفيذي الصغير" إلى تشجيع المشاركين على استكشاف مواهبهم وقدراتهم؛ من خلال تطبيق أساسيات ريادة الأعمال والتعرف على قصص نجاح أشهر رواد الأعمال في المجتمع.
ويتعرف الأطفال في مسار "الهندسة" على ثمانية أنواع من الهندسة، تركز على بناء المهارات الأساسية لفرص العمل المستقبلية في بناء المشاريع وتصميمها.

جدير بالذكر أن مركز "إثراء" يسعى إلى تعزيز جودة المشهد الثقافي والإبداعي في المجتمع، وإلهام وتحفيز رواده في مجالات العلوم والفنون المختلفة.
ويشارك المركز ببرامجه ومرافقه المتنوعة في تطوير أساليب جديدة حاضنة للإبداع من خلال توفير بيئة محفزة على إنتاج وتبادل المعرفة، وتحفيز حُب الاستطلاع وتوفير الفرص ورعاية المواهب منذ سن مبكرة.

اعلان
بـ7 مسارات.. "إثراء" يطلق برنامج "المخيم الصيفي" للأطفال
سبق

يطلق مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" برنامج "المخيم الصيفي" للأطفال في الفترة من 14 شوال- 19 ذو القعدة 1440هـ التي توافق (17 يونيو- 1 أغسطس 2019م).
ويتكون البرنامج من سبعة مسارات متنوعة للأعمار بين 4- 15 سنة، ويهدف إلى تهيئة جيل من المفكرين والمبدعين بالمملكة عبر برامج ودورات تدريبية مكثفة وأنشطة متنوعة تصب في مجالات المعرفة والإبداع والتقنية والفن.

ويشمل البرنامج دورات مهنية بغرض توجيه حس الفضول لدى الفتية والفتيات وتعريفهم بالعلوم والتنقية والهندسة والفن، ويأتي مسار "صانع الألعاب" ليساعد الأطفال على تعلم كيفية تصميم الألعاب وتطويرها من خلال استخدام المجسمات الرملية، ويتيح مسار "المبتكرون الصغار" للمشاركين في تعلم مهارات البرمجة من خلال مشاريع تفاعلية تهدف إلى اكتساب المعرفة في حل مشاكل المنطق والفيزياء.

وتأتي ورشة عمل صناعة الأفلام في مسار "الصوت والحركة"؛ لتقدم المبادئ الأساسية للطفل في كتابة السيناريو وتصوير الأفلام وإنتاجها.
ويقدم مسار "رواد الفن" مقترحات فنية في الأنماط الإسلامية استخدمها أشهر الفنانين عبر التاريخ، والتي تمكّن الأطفال من تشكيل العمل الفني الخاص بهم، بالإضافة إلى تحفيز المشاركين على ممارسة مهنة الغوص واستكشاف البحر ومعرفة أسراره، والتعرف على حقائقه الممتعة، وما يدور بداخله عبر مسار "أعماق البحار".

ويرمي مسار "التنفيذي الصغير" إلى تشجيع المشاركين على استكشاف مواهبهم وقدراتهم؛ من خلال تطبيق أساسيات ريادة الأعمال والتعرف على قصص نجاح أشهر رواد الأعمال في المجتمع.
ويتعرف الأطفال في مسار "الهندسة" على ثمانية أنواع من الهندسة، تركز على بناء المهارات الأساسية لفرص العمل المستقبلية في بناء المشاريع وتصميمها.

جدير بالذكر أن مركز "إثراء" يسعى إلى تعزيز جودة المشهد الثقافي والإبداعي في المجتمع، وإلهام وتحفيز رواده في مجالات العلوم والفنون المختلفة.
ويشارك المركز ببرامجه ومرافقه المتنوعة في تطوير أساليب جديدة حاضنة للإبداع من خلال توفير بيئة محفزة على إنتاج وتبادل المعرفة، وتحفيز حُب الاستطلاع وتوفير الفرص ورعاية المواهب منذ سن مبكرة.

14 يونيو 2019 - 11 شوّال 1440
03:49 PM

بـ7 مسارات.. "إثراء" يطلق برنامج "المخيم الصيفي" للأطفال

لتهيئة جيل من المفكرين والمبدعين بالمملكة عبر دورات مكثفة

A A A
0
240

يطلق مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" برنامج "المخيم الصيفي" للأطفال في الفترة من 14 شوال- 19 ذو القعدة 1440هـ التي توافق (17 يونيو- 1 أغسطس 2019م).
ويتكون البرنامج من سبعة مسارات متنوعة للأعمار بين 4- 15 سنة، ويهدف إلى تهيئة جيل من المفكرين والمبدعين بالمملكة عبر برامج ودورات تدريبية مكثفة وأنشطة متنوعة تصب في مجالات المعرفة والإبداع والتقنية والفن.

ويشمل البرنامج دورات مهنية بغرض توجيه حس الفضول لدى الفتية والفتيات وتعريفهم بالعلوم والتنقية والهندسة والفن، ويأتي مسار "صانع الألعاب" ليساعد الأطفال على تعلم كيفية تصميم الألعاب وتطويرها من خلال استخدام المجسمات الرملية، ويتيح مسار "المبتكرون الصغار" للمشاركين في تعلم مهارات البرمجة من خلال مشاريع تفاعلية تهدف إلى اكتساب المعرفة في حل مشاكل المنطق والفيزياء.

وتأتي ورشة عمل صناعة الأفلام في مسار "الصوت والحركة"؛ لتقدم المبادئ الأساسية للطفل في كتابة السيناريو وتصوير الأفلام وإنتاجها.
ويقدم مسار "رواد الفن" مقترحات فنية في الأنماط الإسلامية استخدمها أشهر الفنانين عبر التاريخ، والتي تمكّن الأطفال من تشكيل العمل الفني الخاص بهم، بالإضافة إلى تحفيز المشاركين على ممارسة مهنة الغوص واستكشاف البحر ومعرفة أسراره، والتعرف على حقائقه الممتعة، وما يدور بداخله عبر مسار "أعماق البحار".

ويرمي مسار "التنفيذي الصغير" إلى تشجيع المشاركين على استكشاف مواهبهم وقدراتهم؛ من خلال تطبيق أساسيات ريادة الأعمال والتعرف على قصص نجاح أشهر رواد الأعمال في المجتمع.
ويتعرف الأطفال في مسار "الهندسة" على ثمانية أنواع من الهندسة، تركز على بناء المهارات الأساسية لفرص العمل المستقبلية في بناء المشاريع وتصميمها.

جدير بالذكر أن مركز "إثراء" يسعى إلى تعزيز جودة المشهد الثقافي والإبداعي في المجتمع، وإلهام وتحفيز رواده في مجالات العلوم والفنون المختلفة.
ويشارك المركز ببرامجه ومرافقه المتنوعة في تطوير أساليب جديدة حاضنة للإبداع من خلال توفير بيئة محفزة على إنتاج وتبادل المعرفة، وتحفيز حُب الاستطلاع وتوفير الفرص ورعاية المواهب منذ سن مبكرة.