"الحصيني": الجمعة آخر أيام "المربعانية" وبداية "برد البطين"

تستمر 26 يومًا.. وتشهد زيادة البرد والصقيع

أوضح خبير الطقس والمناخ عضو لجنة تسميات المناخية عبدالعزيز الحصيني أن اليوم الجمعة آخر أيام "المربعانية"، وغدًا السبت 1443/ 6/ 12هـ بداية "الشبط".

وأشار إلى أن عدد أيام الشبط 26 يومًا، تبدأ في 15 يناير من كل عام، وتُسمى في الخليج ببرد "البطين"، ونجومها "النعائم - البلدة"، ومدة كل نجم 13 يومًا.

وأضاف: "أول نجم منها هو النعائم، ويزداد فيها البرد والصقيع متى كانت الرياح ‏أصلها سيبري أو قطبي، ولا يزرع فيه المزارعون شيئًا لشدة برودتها، ويحرصون على اهتمامهم بالأشجار القائمة من سماد وغيره".

وتابع: "تبدأ النخيل البواكير في الطلوع، الطالع الرابع من الشتاء، ويقال: (إذا طلعت النعائم ابيضت البهائم من الصقيع الدائم) كناية عن شدة البرد".. متوقعًا أن يوافق دخول الشبط موجة برد.

اعلان
"الحصيني": الجمعة آخر أيام "المربعانية" وبداية "برد البطين"
سبق

أوضح خبير الطقس والمناخ عضو لجنة تسميات المناخية عبدالعزيز الحصيني أن اليوم الجمعة آخر أيام "المربعانية"، وغدًا السبت 1443/ 6/ 12هـ بداية "الشبط".

وأشار إلى أن عدد أيام الشبط 26 يومًا، تبدأ في 15 يناير من كل عام، وتُسمى في الخليج ببرد "البطين"، ونجومها "النعائم - البلدة"، ومدة كل نجم 13 يومًا.

وأضاف: "أول نجم منها هو النعائم، ويزداد فيها البرد والصقيع متى كانت الرياح ‏أصلها سيبري أو قطبي، ولا يزرع فيه المزارعون شيئًا لشدة برودتها، ويحرصون على اهتمامهم بالأشجار القائمة من سماد وغيره".

وتابع: "تبدأ النخيل البواكير في الطلوع، الطالع الرابع من الشتاء، ويقال: (إذا طلعت النعائم ابيضت البهائم من الصقيع الدائم) كناية عن شدة البرد".. متوقعًا أن يوافق دخول الشبط موجة برد.

14 يناير 2022 - 11 جمادى الآخر 1443
10:25 PM

"الحصيني": الجمعة آخر أيام "المربعانية" وبداية "برد البطين"

تستمر 26 يومًا.. وتشهد زيادة البرد والصقيع

A A A
2
13,470

أوضح خبير الطقس والمناخ عضو لجنة تسميات المناخية عبدالعزيز الحصيني أن اليوم الجمعة آخر أيام "المربعانية"، وغدًا السبت 1443/ 6/ 12هـ بداية "الشبط".

وأشار إلى أن عدد أيام الشبط 26 يومًا، تبدأ في 15 يناير من كل عام، وتُسمى في الخليج ببرد "البطين"، ونجومها "النعائم - البلدة"، ومدة كل نجم 13 يومًا.

وأضاف: "أول نجم منها هو النعائم، ويزداد فيها البرد والصقيع متى كانت الرياح ‏أصلها سيبري أو قطبي، ولا يزرع فيه المزارعون شيئًا لشدة برودتها، ويحرصون على اهتمامهم بالأشجار القائمة من سماد وغيره".

وتابع: "تبدأ النخيل البواكير في الطلوع، الطالع الرابع من الشتاء، ويقال: (إذا طلعت النعائم ابيضت البهائم من الصقيع الدائم) كناية عن شدة البرد".. متوقعًا أن يوافق دخول الشبط موجة برد.