"ترامب": سنقصف 52 هدفًا إيرانيًّا إذا استهدفوا أي مواطن أو أصول أمريكية

الرئيس الأمريكي: بعضها على درجة عالية من الأهمية وسنضربها بسرعة وبقوة

هدّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إيران بشكل مباشر؛ لافتًا إلى أن واشنطن حددت 52 هدفًا إيرانيًّا سيتم قصفها إذا استهدفت طهران أي أمريكي أو أصول أمريكية انتقامًا لمقتل قاسم سليماني.

وقال ترامب، صباح اليوم الأحد على "تويتر": "إن إيران تتحدث بجرأة شديدة عن استهداف أصول أمريكية محددة؛ كانتقام لتخليصنا العالم من زعيمهم الإرهابي الذي قتل للتوّ أمريكيًّا وأصاب آخرين بجروح بالغة؛ ناهيك عن كل الأشخاص الذين قتلهم طوال حياته؛ بما في ذلك مؤخرًا مئات المحتجين الإيرانيين. لقد كان بالفعل يهاجم سفارتنا، ويستعد لضربات إضافية في مواقع أخرى".

ووفقًا لموقع "روسيا اليوم"، كشف الرئيس الأمريكي في تغريدة أخرى، أن بلاده "حددت 52 موقعًا إيرانيًّا"، وأن بعضها "على درجة عالية للغاية من الأهمية لإيران وللثقافة الإيرانية، وإن تلك الأهداف وإيران ذاتها ستُضرب بسرعة كبيرة وبقوة كبيرة".

وحذّر الرئيس الأمريكي عبر "تويتر"، طهران من مواصلة تهديد بلاده.

وقال: "الولايات المتحدة الأمريكية لا تريد أي تهديدات أخرى!"؛ مشيرًا إلى أن الأهداف -الاثنين والخمسين- تمثل 52 أمريكيًّا احتُجزوا رهائن في إيران بعد محاصرة السفارة الأمريكية بطهران عام 1979.

وتبنّت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، عملية قتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني مع عدد من رفاقه، عندما أعلنت فجر الجمعة أنها نفّذت ضربة قُرب مطار بغداد في العراق، قتلت فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس؛ فيما أعلنت طهران من جهتها أنها ستردّ بشكل قاسٍ على عملية الاغتيال.

وتصنف واشنطن سليماني كإرهابي وكـ"داعم للإرهاب" وتُحمّله المسؤولية عن "العمليات العسكرية السرية" في أنحاء الشرق الأوسط، وخاصة في العراق وسوريا.

ترامب طهران
اعلان
"ترامب": سنقصف 52 هدفًا إيرانيًّا إذا استهدفوا أي مواطن أو أصول أمريكية
سبق

هدّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إيران بشكل مباشر؛ لافتًا إلى أن واشنطن حددت 52 هدفًا إيرانيًّا سيتم قصفها إذا استهدفت طهران أي أمريكي أو أصول أمريكية انتقامًا لمقتل قاسم سليماني.

وقال ترامب، صباح اليوم الأحد على "تويتر": "إن إيران تتحدث بجرأة شديدة عن استهداف أصول أمريكية محددة؛ كانتقام لتخليصنا العالم من زعيمهم الإرهابي الذي قتل للتوّ أمريكيًّا وأصاب آخرين بجروح بالغة؛ ناهيك عن كل الأشخاص الذين قتلهم طوال حياته؛ بما في ذلك مؤخرًا مئات المحتجين الإيرانيين. لقد كان بالفعل يهاجم سفارتنا، ويستعد لضربات إضافية في مواقع أخرى".

ووفقًا لموقع "روسيا اليوم"، كشف الرئيس الأمريكي في تغريدة أخرى، أن بلاده "حددت 52 موقعًا إيرانيًّا"، وأن بعضها "على درجة عالية للغاية من الأهمية لإيران وللثقافة الإيرانية، وإن تلك الأهداف وإيران ذاتها ستُضرب بسرعة كبيرة وبقوة كبيرة".

وحذّر الرئيس الأمريكي عبر "تويتر"، طهران من مواصلة تهديد بلاده.

وقال: "الولايات المتحدة الأمريكية لا تريد أي تهديدات أخرى!"؛ مشيرًا إلى أن الأهداف -الاثنين والخمسين- تمثل 52 أمريكيًّا احتُجزوا رهائن في إيران بعد محاصرة السفارة الأمريكية بطهران عام 1979.

وتبنّت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، عملية قتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني مع عدد من رفاقه، عندما أعلنت فجر الجمعة أنها نفّذت ضربة قُرب مطار بغداد في العراق، قتلت فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس؛ فيما أعلنت طهران من جهتها أنها ستردّ بشكل قاسٍ على عملية الاغتيال.

وتصنف واشنطن سليماني كإرهابي وكـ"داعم للإرهاب" وتُحمّله المسؤولية عن "العمليات العسكرية السرية" في أنحاء الشرق الأوسط، وخاصة في العراق وسوريا.

05 يناير 2020 - 10 جمادى الأول 1441
08:49 AM

"ترامب": سنقصف 52 هدفًا إيرانيًّا إذا استهدفوا أي مواطن أو أصول أمريكية

الرئيس الأمريكي: بعضها على درجة عالية من الأهمية وسنضربها بسرعة وبقوة

A A A
6
10,835

هدّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إيران بشكل مباشر؛ لافتًا إلى أن واشنطن حددت 52 هدفًا إيرانيًّا سيتم قصفها إذا استهدفت طهران أي أمريكي أو أصول أمريكية انتقامًا لمقتل قاسم سليماني.

وقال ترامب، صباح اليوم الأحد على "تويتر": "إن إيران تتحدث بجرأة شديدة عن استهداف أصول أمريكية محددة؛ كانتقام لتخليصنا العالم من زعيمهم الإرهابي الذي قتل للتوّ أمريكيًّا وأصاب آخرين بجروح بالغة؛ ناهيك عن كل الأشخاص الذين قتلهم طوال حياته؛ بما في ذلك مؤخرًا مئات المحتجين الإيرانيين. لقد كان بالفعل يهاجم سفارتنا، ويستعد لضربات إضافية في مواقع أخرى".

ووفقًا لموقع "روسيا اليوم"، كشف الرئيس الأمريكي في تغريدة أخرى، أن بلاده "حددت 52 موقعًا إيرانيًّا"، وأن بعضها "على درجة عالية للغاية من الأهمية لإيران وللثقافة الإيرانية، وإن تلك الأهداف وإيران ذاتها ستُضرب بسرعة كبيرة وبقوة كبيرة".

وحذّر الرئيس الأمريكي عبر "تويتر"، طهران من مواصلة تهديد بلاده.

وقال: "الولايات المتحدة الأمريكية لا تريد أي تهديدات أخرى!"؛ مشيرًا إلى أن الأهداف -الاثنين والخمسين- تمثل 52 أمريكيًّا احتُجزوا رهائن في إيران بعد محاصرة السفارة الأمريكية بطهران عام 1979.

وتبنّت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، عملية قتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني مع عدد من رفاقه، عندما أعلنت فجر الجمعة أنها نفّذت ضربة قُرب مطار بغداد في العراق، قتلت فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس؛ فيما أعلنت طهران من جهتها أنها ستردّ بشكل قاسٍ على عملية الاغتيال.

وتصنف واشنطن سليماني كإرهابي وكـ"داعم للإرهاب" وتُحمّله المسؤولية عن "العمليات العسكرية السرية" في أنحاء الشرق الأوسط، وخاصة في العراق وسوريا.